من نحن | اتصل بنا | الخميس 09 يوليو 2020 05:35 مساءً
منذ ساعه و 53 دقيقه
  عقدت اللجنة الأمنية بمحافظة تعز، اليوم ، اجتماعاً موسعاً برئاسة محافظ المحافظة رئيس اللجنة نبيل شمسان ،لمناقشة عدداً من القضايا الامنية والعسكرية في المحافظة.   واقر الاجتماع بحضور قائد محور تعز نائب رئيس اللجنة الأمنية اللواء الركن خالد فاضل وقادة الألوية العسكرية
منذ ساعتان
  ماأقسى مرارات الفقر والألم والمرض وبالذات عندما تحتمع على رب اسرة كان معيلها الوحيد بعد الله تعالى، محمد عنتر سليمان محطي تعرض لحادثة انهيار ركام من الاحجار على جسمه وظهره النحيل بينما كان يشتغل بالأجر اليومي بمدينة الخوخة التابعة لمحافظة الحديدة قبل عام وثمانية أشهر،
منذ 5 ساعات
طالبت مرجعية حلف قبائل حضرموت الوادي والصحراء بأن يكون رئيس الوزراء من حصة حضرموت بما يتناسب مع مخرجات الحوار الوطني والذي قامت عليه عاصفة الحزم، ولتحقيق الشراكة العادلة للجميع في إدارة البلاد نحو بر الأمان. وأكدت المرجعية في بيان لها أنها ستكون يدا واحدة مع كل المكونات
منذ 5 ساعات و 15 دقيقه
تضخ وسائل الإعلام المناوئة لجماعة الاخوان المسلمين المحضورة تقارير اعلامية وماتسميه تسريبات ووثائق. عن الواقع الرهيب والحال المزري لهذه الجماعة التي تكشف وسائل الإعلام المناوئة لها مدى عدوانيتها وترهيبها للمجتمع وتآمرها ضد حكومات بلدانها والعالم اجمع. حتى نقلت تلك
منذ يوم و ساعتان و 22 دقيقه
  أثبتت 6 سنوات من الحرب في اليمن ان الادعاء بان الغالبية العظمى من أبناء الشمال متمسكون بالوحدة اليمنية بسبب ثروات الجنوب ومصالحهم فيه كانت أكذوبة كبرى . 6 سنوات من الحرب حوصرت فيه 90% من أراضي الشمال وقصفت لكنها استقرت امنيا وعاشت الناس ولم يمت احد من الجوع اشتغلوا وكسبوا

 alt=

انقسام حاد داخل مكونات الشرعية على خلفية أنباء تكليف معين عبدالملك بتشكيل الحكومة مجددا
نائب رئيس البرلمان اليمني ينسحب من اجتماعات الرياض إثر خلافه مع مسئولين في التحالف العربي .
الكويت تأوي 400 أسرة بإفتتاح مخيم إيواء نازحي الجوف
برلماني يمني : يؤكد وجود مؤشرات إيجابية لتنفيذ اتفاق الرياض
عربي و دولي
 
 

صحيفة أمريكية: هناك دلائل تؤكد انطلاق هجمات أرامكو من قاعدة إيرانية

عدن بوست -وكالات: الأربعاء 18 سبتمبر 2019 05:53 مساءً

نقلت صحيفة “وول ستريت جورنال” عن مسؤولين أمريكيين، قولهم إن القوات السعودية فشلت في اكتشاف الهجمات التي استهدفت منشآتها النفطية يوم السبت، ما سمح لعدد كبير من الطائرات المسيرة والصواريخ باختراق الدفاعات والوصول إلى أهدافها.

ويشير التقرير، الذي ترجمته “عربي21″، إلى أن التركيز السعودي والأمريكي ظل على الحدود الجنوبية مع اليمن، الذي تخوض فيه الرياض حربا مع حلفائها ضد المتمردين الحوثيين، إلا أن الغارات الأخيرة جاءت من الأراضي الإيرانية في شمال الخليج، بحسب أشخاص على معرفة بالتحقيقات في الهجمات الأخيرة.

وتقول الصحيفة إن المسؤولين السعوديين، الذين اطلعوا على المعلومات التي جاءت من الولايات المتحدة والكويت، والمحققين في الرياض باتوا مقتنعين بشكل متزايد بأن الهجمات الصاروخية والطائرات المسيرة انطلقت من الأراضي الإيرانية.

ويكشف التقرير عن أن المحققين عثروا على أجزاء من حطام صاروخ من صناعة إيرانية على ما يبدو، وقال مسؤول سعودي: “كل شيء يشير إليهم.. الحطام والمعلومات الأمنية يؤشران إلى هذا الدور”.

وتورد الصحيفة نقلا عن مسؤولين سعوديين، قولهم إن المملكة لم تتوقع هجوما مباشرا من داخل إيران، لكن من خلال واحدة من جماعاتها الوكيلة، أو وحدات النخبة العسكرية في المنطقة، مشيرة إلى أن الدفاعات الجوية السعودية تراقب حركة الملاحة الجوية في مضيق هرمز، حيث يتهم المسؤولون الأمريكيون إيران بالسيطرة على ناقلات نفط، والقيام بإرسال طائرات دون طيار قريبا من البوارج الحربية الأمريكية.

ويستدرك التقرير بأن غياب الغطاء الجوي جعل من المنطقة الشرقية غير مراقبة جيدا، لا من الدفاعات الجوية الأمريكية أو السعودية، ما كشف عن نقطة ضعف سعودية، رغم المليارات التي أنفقتها الرياض على صفقات السلاح، لافتا إلى قول رئيس هيئة الأركان المشتركة الجنرال جوزيف دانفورد: “تعلمون أننا لا نراقب الشرق الأوسط كله طوال الوقت”.

وتذكر الصحيفة أن الولايات المتحدة نشرت صواريخ باتريوت في قاعدة الأمير سلطان الجوية؛ من أجل حمايتها وحماية 500 من الجنود الأمريكيين الذين أرسلوا إليها، مشيرة إلى أن نظام الصواريخ هذا لم يكن في المجال الذي يمكن أن يمنع الصواريخ.

ويلفت التقرير إلى أن غارات السبت انطلقت على ما يبدو من قاعدة إيرانية في المنطقة الشمالية للخليج التي تبعد مئات الأميال، وقال المسؤولون الأمريكيون إن القاعدة شهدت نشاطات غير عادية قبل إطلاق الصواريخ.

وتنوه الصحيفة إلى أن المتمردين الحوثيين أعلنوا مسؤوليتهم عن هذه الهجمات، إلا أن إدارة دونالد ترامب وجهت أصابع الاتهام إلى إيران، ووصف المسؤولون الأمريكيون التكنولوجيا التي استخدمتها إيران بأنها سهلة الحركة والمناورة، وتحلق على مستويات منخفضة، ما يجعل من مهمة اكتشافها أمرا صعبا.

ويجد التقرير أنه رغم غياب الصور التي تظهر مكان انطلاق الصواريخ والطائرات المسيرة، إلا أن المسؤولين الأمريكيين تحدثوا عن أدلة يتم فحصها وتشير إلى إيران، ويقولون إن لديهم أدلة عرضية تشير إلى اتصالات قبل تنفيذ الهجمات، وأدلة جنائية، وتضم الحطام وبقايا الصواريخ والطائرات المسيرة، والمواد الكيماوية والدمار الذي خلفته.

وبحسب الصحيفة، فإن المحققين زاروا موقع الهجمات في شركة “أرامكو”؛ بحثا عن بقايا الصواريخ والطائرات المسيرة، وعثروا على صاروخ لم ينفجر، لافتة إلى عثور المحققين أيضا على بقايا تبدو أنها تكنولوجيا صواريخ كروز إيرانية.

ويفيد التقرير بأن هناك نقاشا بين المسؤولين العسكريين والاستخبارات، حول نشر بعض الأدلة التي تكشف عن تورط إيران، إلا أن نزع السرية عن بعضها يحتاج إلى أيام، مشيرا إلى أنه يتوقع إعلان وزارة الدفاع السعودية عن نتائج أولية للتحقيق في وقت سيصل فيه وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إلى جدة لمناقشة هذه الأزمة.

وتشير الصحيفة إلى أن إيران نفت ضلوعها في الهجمات، واتهمت إدارة ترامب بنشر المعلومات المضللة، فيما قالت بريطانيا وفرنسا إنهما لم تطلعا على الأدلة التي تشير إلى تورط إيران، وقال وزير الخارجية الفرنسي: “في هذه اللحظة ليس لدى فرنسا دليل يسمح لنا بالقول إن الدرونز جاءت من هذا المكان أو ذاك”.

ويلفت التقرير إلى أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون اتصل يوم الثلاثاء مع ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، ووافقا على إرسال خبراء فرنسيين للمشاركة في التحقيق، مشيرا إلى أن مسؤولين من ألمانيا قالوا إن برلين تقوم بتقييم للوضع، وعما إذا كانت هناك شكوك حول ادعاء الحوثيين أنهم أرسلوا 10 طائرات مسيرة.

وتقول الصحيفة إن الهجمات زادت المخاوف من مواجهة أمريكية إيرانية تتصاعد منذ خروج الرئيس ترامب من الاتفاقية النووية العام الماضي، بالإضافة إلى أنها كشفت عن مكامن الخطر التي تتعرض لها سوق النفط العالمية.

وينوه التقرير إلى أن السعودية طلبت من الأمم المتحدة إرسال فريق التحقيق في الأسلحة للمساعدة في التحقيق، وقال المسؤولون السعوديون إنهم عثروا على قطع صواريخ تشبه تلك التي يستخدمها الحوثيون في اليمن لضرب جنوب السعودية، أي صواريخ القدس.

وتختم “وول ستريت جورنال” تقريرها بالإشارة إلى أن الكويت تقوم بالتحقيق في تقارير عن وجود طائرات مسيرة قبل الهجوم قرب مدينة الكويت، ما يشير إلى خروج الهجمات قرب الحدود مع إيران.

telegram
المزيد في عربي و دولي
  كشفت السلطات الصحية السويسرية، عن قائمة البلدان التي أصدرها المكتب الفدرالي للصحة العامة أمس الجمعه، وصنفها بـ"البلدان الأكثر خطورة" للإصابة بفيروس
المزيد ...
  في هذه الحلقة اتحدث عن زيارتي لمحافظة الرؤساء " المنوفية " ، ومركزها مدينة " شبين الكوم " الكائنة وسط بين فرعي النيل " رشيد ودمياط " ، فحين اخبرني الدكتور احمد قاسم
المزيد ...
  القاهرة وطن لمن لا وطن لهم والمصري لا يتأفف من صنعة أو يزدري سحنة أو لهجة       لكم اشتقت للمحروسة ؟ فهذه البلاد " مصر " نُحتت حروفها في أذهاننا ، وفي ذاكرتنا
المزيد ...
أغلق فندقان فاخران في أبوظبي امس الجمعة لعزل النزلاء منهم عدد من راكبي الدراجات المحترفين بعد الاشتباه في مخالطتهم لمتسابقين إيطاليين تأكدت إصابتهما بفيروس
المزيد ...
دشن المركز المركز الأميركي للعدالة مساء السبت حفل افتتاحه بمدينة ديربورن في ولاية ميتشغن بحضور عدد من الناشطين في مجال حقوق الإنسان والمحامين والسياسيين ورؤساء
المزيد ...
    قال مسؤول في البنتاغون ونائب قائد عمليات دول التحالف في الحرب على "داعش" في سوريا والعراق الجنرال أليكس غرينكويتش، قال إن الميلشيات المسلحة المدعومة من
المزيد ...

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
تضخ وسائل الإعلام المناوئة لجماعة الاخوان المسلمين المحضورة تقارير اعلامية وماتسميه تسريبات ووثائق. عن
  أثبتت 6 سنوات من الحرب في اليمن ان الادعاء بان الغالبية العظمى من أبناء الشمال متمسكون بالوحدة اليمنية
  ( سري للغاية ) سيدي وتاج رأسي ...... . - وفقا للتعليمات والأوامر ، ولتحقيق الهدف المنشود ، فقد أمرنا مُمَثِلَنا
  المرشح الأبرز حتى اللحظة لرئاسة الحكومة اليمنية هو الدكتور معين عبد الملك باعتبار دعم السعودية المطلق
  تتعمد الآلة الدعائية للمشروع الإمامي العنصري تزييف العديد من حقائق التاريخ، ضمن لعبتها المفضلة في الطمس
ننفصل وبعدين نسد ..!!    (1)    ببساطه شعار يطلقه بعض المقامرين بمستقبل الناس وحياتهم دون تقديم أدنى
 مازال كثيرون منهم ، بلا هوادة ولا توقف ، في لحنِ قولِهم يدندنون ، عن الإصلاحِ ومليشياته الإرهابيةِ ، عن
  مازال كثيرون منهم ، بلا هوادة ولا توقف ، في لحنِ قولِهم يدندنون ، عن الإصلاحِ ومليشياته الإرهابيةِ ، عن
    المُهرِّج، ذلك الفنان الذي يُغير معالم وجهه بمستحضرات التجميل، ويرتدي ملابس غريبة ذات أحجام كبيرة،
  لم يعد هناك بد من حوار يمني يمني مباشر وعاجل للبحث في مصير البلاد، لقد غدت الأمور أكثر وضوحاً الآن، وبدلاً
اتبعنا على فيسبوك