من نحن | اتصل بنا | الثلاثاء 01 ديسمبر 2020 11:32 مساءً
منذ 15 ساعه و 40 دقيقه
تسلم مركز العزل لكوفيد 19 بمستشفى الحياة العام بمديرية القطن بمحافظة حضرموت اليوم، دفعة من الأجهزة والمعدات الطبية الخاصة بمواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد مقدمة من الجمعية الكويتية للإغاثة وتنفيذ مؤسسة التواصل للتنمية الإنسانية. حيث ثمن وكيل محافظة حضرموت المساعد لشؤون
منذ 16 ساعه و 51 دقيقه
  أقامت نقابة عمال وموظفي الخطوط الجوية اليمنية لقاء تشاوري لقطاع النقل اليمني في منتجع كروان بالعاصمة عدن برعاية الاتحاد الدولي لعمال النقل ITF .   وجرى خلال اللقاء التشاوري الذي عقد تحت عنوان   "قطاع النقل اليمني بين سندان الحرب وجائحة كورونا".القدرات والمهارات
منذ 16 ساعه و 53 دقيقه
بمناسبة احتفالات شعبنا اليمني بالذكرى ال53 لعيد الجلاء ال30 من نوفمبر 1967م، احتفلت كلية الاداب بجامعة تعز، صباح اليوم الثلاثاء، ١ ديسمبر ٢٠٢٠م، بتخرج الدفعةالثانية من قسم الإعلام، وذلك بحضور وكيل أول محافظة تعز الدكتور عبدالقوي المخلافي، وعددٍ من مدراء المكاتب
منذ 21 ساعه و 16 دقيقه
  جاء ذلك في تغريدة لمكتب برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة في اليمن، نشرها عبر حسابه على تويتر. وقال البرنامج الأممي إن " سنوات الحرب في اليمن، أدت إلى فقدان العملة المحلية 250 بالمئة من قيمتها، وأسعار المواد الغذائية، ارتفعت في المتوسط بنسبة 140 في المئة. ولفت إلى
منذ 21 ساعه و 23 دقيقه
    شُيِّع، اليوم الثلاثاء ، جثمان القيادي في مقاومة قعطبة وقائد قطاع الحزام الأمني الشهيد الشيخ حاشد مسعد ريشان الى مسقط رأسه في موكب جنائزي رسمي وشعبي مهيب.   حيث انطلق موكب التشييع من بوابة مستشفى النصر بمدينة الضالع، مرورا بسناح وقعطبة وصولا إلى قرية

 alt=

بن عديو يعيد شبوة للواجهة بعد سنوات من التهميش والحرمان ... تقرير
"إمارات ليكس" تكشف خفايا وآليات تمويل الإمارات تنظيم القاعدة في اليمن عبر بنك "أبو ظبي الاول"
تعديلات حوثيه تضرب المناهج الدراسية اليمنية منها اعتبار ذكرى الإنقلاب مناسبة وطنية.
الانتقالي بين سندان مجاراة الشارع ومطرقة اتفاق الرياض
مقالات
 
 
الأحد 20 سبتمبر 2020 05:37 مساءً

ليس سباقاً للهجن!

خالد الرويشان

 

ثمة أغنية مصرية شهيرة غناها فنانٌ شعبي يكره إسرائيل بعد 40 سنة من تطبيع العلاقات! 

تقول الأغنية أنا باكْرَهْ إسرائيل!

في الإمارات غنّوا لإسرائيل أغنية حب بعد 4 أيام فقط من التطبيع!

غنّوا أغنية تقول خذني زيارة تل أبيب راية عربي عِبري!

حُب بعد 4 أيام!

ماذا ستفعلون بعد 40 عاماً!

 

بعد 40 عاماً من التطبيع لم يلبس طفلٌ مصريٌ واحد شعار إسرائيل ويقف مفتخراً لأخذ صورة أمام برج القاهرة!

في الإمارات فعلوها مع أطفال البراءة بعد 4 أيام فقط من التطبيع! 

ماذا ستفعلون إذن بعد 40 عاماً!

تنحدرون إلى أين؟

هذا ليس سباقاً للهجن!

 

في مطلع ثمانينيات القرن العشرين شاركت إسرائيل في معرض الكتاب الدولي في القاهرة على مضص مصري رسمي وشعبي لكن ذلك كان تنفيذاً لمعاهدة السلام وقُبَيل انسحاب الاحتلال من سيناء

تم وضع ركن إسرائيل الصغير للكتب في المعرض في زاوية بعيدة وبحراسة مصرية مشددة حتى لايدخله أحد! 

وكان الشاعر الكبير صلاح عبدالصبور حينها رئيساً لهيئة الكتاب التي تنظم المعرض

وانتهت فعاليات المعرض

لكن الذي حدث بعد ذلك لم يتوقعه أحد!

توقف قلب الشاعر الكبير بعد سهرة خاصة مع بعض أصدقائه الأدباء حين عاتبه أحدهم على قبول مشاركة إسرائيل في معرض الكتاب!

كلمة عتاب أوقفت القلب الشاعر الحساس والنبيل!

ومات شاعر مصر الكبير صلاح عبدالصبور!

وتم منع إسرائيل بعد ذلك من المشاركة! 

 

في الإمارات لم يستقبلوا مجرد كتاب بل استقبلوا وزيرة الثقافة الإسرائيلية!

واستقبلوها في مسجد زايد الكبير!

وفعلوا ذلك حتى قبل إعلان التطبيع!

مطبوعين من زمان!

عاتبهم الشعب العربي كله

ولم يتوقف لهم قلبٌ واحد حتى الآن!

وهل تأبه قلوب الجِمال أو تحس!


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
  لدى ترامبُ فريقٌ انتقاليٌ يتحركُ بضراوةٍ متشبثا بالسلطة ، مدعياً الظلم الانتخابي ضده من منافسِه
    قرأت " الطريق الوعر " السيرة الذاتية لرئيس كوريا الجنوبية الأسبق " لي ميونج باك " الموجود الان في السجن،
  الوداع سفينة بلا شراع، ألا ليت الزمان يعود ومن عايشناهم باقين للأبد ولكن مهما مضينا من سنين سيبقى الموت
    بلا أدنى شعور بالخجل، على الأقل من خبراء الاقتصاد، أعلن الحوثي مهدي المشاط فشل جماعته في تسليم نصف
  مجددًا، يتورط مكتب المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث في تهريب قيادات حوثية إلى خارج اليمن، لتنفيذ
    أيًا كان حال المغترب اليمني في بلد الاغتراب، وأيًا كان اغترابه شرقيًا أم غربيًا، وكيفما كان هواه،
  يكتب الاستاذ اليدومي منشورا على حسابه في الفيس بوك، او تغريدة في تويتر قد لا تتضمن أحيانا سوى علامات
  في حياتي الصحفية كلها لم أتمنى ان اقتبس نصا من مقالات أي كاتب إلا مايكتبه الزميل العزيز "أياد
  لم يكن الرئيس ترامب سيئـًا في حسابات الاقتصاد والتجارة ومعدلات التضخم والبطالة؛ لكنه كان آفة عنصرية
  أشياء كثيرة لم افهمها في قضية شحنة المخدرات التي تم ضبطها بميناء عدن قبل يومين. - تم الإبلاغ عن قدوم الشحنة
اتبعنا على فيسبوك