من نحن | اتصل بنا | الخميس 22 أكتوبر 2020 10:15 مساءً
منذ ساعتان و 18 دقيقه
أفضت الجولة الاخيرة للدور الاول من منافسات دوري اسمنت الوحدة ، بما لديها وقدمت تفاصيل خاصة من خلال المحطة التي ارتبطت بحسابات التأهل للفرق الاربع التي كانت تحتفظ بحظوظ إلى المواجهة النهائية .. فعلى مسار خاص وفي مساحة من جمال الأهداف المرسومة .. وحضور " سقف العطاء الدائم"
منذ ساعتان و 59 دقيقه
بعثت اللجنة الأمنية في مديرية طور الباحة بمحافظة لحج، مذكرة عاجلة لقائد ألوية الصاعقة طالبت فيها بسرعة إزالة النقطة التابعة للواء التاسع المتواجدة في الخط العام، وعودتهم إلى مسرح عملياتهم. وقالت اللجنة في مذكرتها، أنه بناءآ على قرار اللجنة الأمنية في المديرية الصادرة في
منذ 6 ساعات و 47 دقيقه
عقدت وزارة الصحة العامة والسكان في العاصمة المؤقتة عدن اليوم اجتماعا موسعا برئاسة وكيل الوزارة الدكتور علي الوليدي لمناقشة أداء الجهات والإدارات المختلفة خلال الجولة الأولى من جائحة كورونا وعلاقة المنظمات والجهات المانحة بوزارة الصحة.وخلال الاجتماع الذي ضم  مدراء
منذ 7 ساعات و 59 دقيقه
في هذه الحلقة يتم كشف فساد وزير الزراعة والري عثمان مجلي فيما يخص إيرادات المنافذ البرية والبحرية والجوية للمحاجر النباتية والبيطرية لأكثر من مليار ريال يمني شهريا.فقد وجه وكيل وزارة الزراعة والري محمد جزيلان رسالة لرئيس الجمهورية بتاريخ 1 سبتمبر 2020م ورقم 163 تحت عنوان فساد
منذ يوم و 3 ساعات و 10 دقائق
نالت الباحثة "انتصار علوي السقاف " درجة الدكتوراه بامتياز من قسم علم الاجتماع بكلية الآداب جامعة عدن عن أطروحتها الموسومة ب: "جودة التعليم المدرسي وٱثاره في بناء الشخصية السوية للطالب : دراسة سوسيولوجية (ميدانية) من وجهة نظر مدراء المدارس في مديرية الحوطة محافظة لحج.وقد

 alt=

الانتقالي بين سندان مجاراة الشارع ومطرقة اتفاق الرياض
البنك المركزي يقر إجراءات حازمة لوقف تدهور العملة
شركة سبافون تعلن نقل مقرها للعاصمة عدن وتزف بشري لمشتركيها 15 يوم الاتصالات مجانا وتبشر بالجيل الرابع.
27 عاما على “أوسلو”.. أين كانت فلسطين وكيف حققت إسرائيل ما لم يكن وارداً وقتها؟
مقالات
 
 
الخميس 23 أبريل 2020 01:45 صباحاً

أهل عدن .... نكبة وتحديات

م.وحيد رشيد

 

ماحصل في عدن بوم الامس الثلاثاء الواحد والعشرين من ابريل ٢٠٢٠ ، من امطار وسيول جارفة خلفت ضحايا ودمارا مهولا في المدينة وبنيتها التحتية نكبة إضافية اخرى جديدة تعيشها المدينة واهلها الطيبون .

الصور والمشاهد للضحايا والأبنية والعربات والمخلفات في مختلف الأحياء تعبر فقط عن جزء بسيط من المأساة التي تعيشها المدينة واهلها منذ سنين ، ماهو أنكى وأكثر مأساوية مايعتمل في صدور الناس من غضب وألم وقهر ، انهم تركوا لوحدهم ككل مرة امام العاصفة ، ولم يبال بمصيبتهم احد ولم ينجدهم الى اللحظة احد ، هذا مايقوله الواقع وتقوله الأرقام ، اتركونا من البيانات والرسائل والمواقف والعواطف والأماني والترجيات ، الحقيقة تقول ان لاأحد في المشهد بحجم النكبة ، اليوم كلنا نتعاطف ونرسل الرسائل ونشعل وسائل التواصل بكلمات متأججة وغاضبة لكل ما حصل ، ولكن هل يغير ذلك في الامر شيئا ؟ ؟ ستجدون الإجابة الحقيقية على وجوه المنكوبين من أهل المدينة ولا احد سواهم ، ستجدونها في منازلهم التي تدمرت وغمرت باالاوحال وسكانها حيرى لاحول لهم ولا قوة ، ستجدونها في ألاحياء والشوارع التي تحولت الى ركام وهي تغرق وتغرق ولا منجد لها ، ستجونها في كل المناظر التي رأيناها اليوم وهي تعطي الانطباع ان هذه المدينة الحبيبة تم تحويلها الى قرية مرعبة مدمرة منهكة ولم تأت الأمطار اخيرا الا لكشف هذه المأساة !!

ان التدمير المرعب الذي تعاني منه عدن اليوم يحتم علينا جميعا ان نراجع أنفسنا امام هذه التحديات بشكل عاجل حتى لا يستمر هذا المسلسل الذي يهوي بالمدينة وأهلها الى قعر لا مستقر له .

على الجميع وفي مقدمتهم أهل عدن ان يدرك ان حاضر هذه المدينة للأسف هي هذه النكبات التي نعيشها منذ سنين ، وان حالها في المستقبل سيتردى اكثر وأكثر ان لم تتغير المعادلة !! وبأيديكم ياأهل عدن تغيير هذه المعادلة ، لا بيد احد غيركم ، هذه فرصتكم لاتتاخروا عنها ، اشحذوا هممكم ووحدوا كلمتكم ورصوا صفوفكم وناضلوا من اجل ان تكون كلمتكم هي الأعلى والأصعب والأقوى في هذه المدينة ، 

نعلم ان التحديات كبيرة وأنتم تعرفونها جيدا ولا حاجة لتفصيلها ولكن هذه مدينتكم من ينقذها غيركم ؟ من ينتصر لها سواكم ؟ لا يستضعفنكم احد بعد اليوم بخبث باسم انكم ( سكان مدينة طيبون ) لا والف لا ، بل انتم اقوياء وهذه مدينتكم وأنتم أهلها الاحق بها وبقيادتها على كل المستويات .

عليكم بالنضال المستمر المتواصل الذي لا راحة فيه حتى تنال هذه المدينة حقوقها ، ولا تنسوا أنكم كنتم دوما الرقم الاصعب في الدفاع عن المدينة ، وكنتم كذلك تؤدون دوركم في كل ملمة تلم بالمدينة ، صحيح أنكم كنتم بعد ذلك تعودون الى حياتكم الطبيعية تاركين القرص لخبازه والقوس لباريها ، ولكن المشهد اليوم تغيرر ولم يعد هناك قرص ولا قوس ، عليكم ان لاتعودوا الى بيوتكم وحياتكم الاعتيادية الا وقد استلمتم زمام قيادة هذه المدينة ، ان المدينة تنهار وحياة أهلها في خطر ، لاتنتظروا غيركم ولا تهدوا هذه الفرصة لسواكم ، فأنتم انتم وحدكم لا سواكم ، فجر هذه المدينة الجديد .

 

وحيد علي رشيد

٢٢ابريل٢٠٢٠


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
  أنصار عبد الملك وأتباع صالح ، هم في المحصلة ينافحون لأجل استعادة ما يرونه حقًا لسيدهم أو ولي نعمتهم .. فلا
  هذا التهافت لإدانة ثورة فبراير السلمية ، بما في ذلك توظيف ما يسمى "ايميلات هيلاري كلينتون" ، لا يعني غير
  ثورة ١٤ أكتوبر هي الوجه الآخر لثورة ٢٦ سبتمبر فهما وجهين لشعب واحد وقضية واحدة هي " الكرامة اليمنية "عبر
لم يعد بخاف على أحد أن العملية التربوية والتعليمية أصبحت بين مطرقة التجاهل والتغافل من جهة الحكومة الشرعية
    الكثير يتساءل عن مصير وموقع الميسري في تشكيل الحكومة الجديدة. وقبل أن أتحدث عن ذلك أحب أن أقول أنه وعن
  عادة ما يلجأ لصوص التاريخ الى تزويره بعد مرور فترة زمنية كافية لانتقال الشهود الى جوار ربهم، ومجيء جيل لم
    في الثالث من عشر من اكتوبر 1963م عاد الثائر الشهيد غالب بن راجح لبوزة الى ردفان عائدا برفقة زملاءه من
  قام وزيرُ الخارجيةِ الإماراتي عبدُالله بنُ زايد ، بمعية وزير خارجية إسرائيل غابي أشكنازي ، بزيارة نصب
  منذ سنوات وأكتوبر يعود مكشوفاً وقد اندثرت منجزاته ، وذهبت دولته ، وخرب حلمه الكبير . يعود حزيناً مكسوراً ،
  قال لي صديقي "عبدربه العولقي" من يزر شبوة يافتحي يدرك ان لابديل عن الدولة ومؤسساتها مهما كانت الآراء
اتبعنا على فيسبوك