من نحن | اتصل بنا | الخميس 01 أكتوبر 2020 10:52 مساءً
منذ 3 ساعات و 27 دقيقه
  فندت المؤسسة العامة لكهرباء بالوثائق حقيقة علاقة الإدارة الحالية بقضية شركة دوم، ومزاعم تعيينها قبل حرب 2015‪ .    وأوضح المكتب الاعلامي لكهرباء عدن ردا على مزاعم اعلامية فيما يتعلق بقضية شركة" دوم" للطاقة المؤجرة، نود اللايضاح ان عقدها وقع قبل تولي الإدارة الحالية
منذ يوم و 3 ساعات و 26 دقيقه
كرمت مؤسسة التواصل للتنمية الإنسانية عصر اليوم الشيخ مهدي سالم العقربي نظير جهوده وتسهيلاته لإنشاء وتجهيز مركز علي الصحي بمنطقة بئر احمد  وقام الشيخ مهدي سالم العقربي عصر اليوم  بزيارة تفقدية لمركز علي الصحي واطلع على التجهيزات الطبية المتكاملة والحديثة للمركز
منذ يوم و 4 ساعات و 49 دقيقه
    التقى الكابتن رائد علي نعمان رئيس اتحاد الملاكمة اليوم الاربعاء  اللجنة العليا لاتحاد الملاكمة.   وفي اللقاء الذي عقد بمقر  ديوان عام وزارة الشباب والرياضة  ناقش رئيس الاتحاد مع اللجنة  تشكيل اللجان العاملة لتسيير البطولة للموسم الرياضي ٢٠٢٠ م  ووضع
منذ يوم و 7 ساعات و 55 دقيقه
في يوم مضني حمل بين اوقاته كثير من المهام عبر الفرق والمختصة , لترتيب اوضاع العام الدراسي الجديد , عقدت فيه عدد من الاجتماعات في مديريات المحافظة ....أقرت قيادة مكتب التربية والتعليم بمحافظة عدن .. كل تفاصيل قرار لجنة الطوارئ المكلفة من قبل وزارة التربية والتعليم , وذلك من خلال
منذ يوم و 9 ساعات و 19 دقيقه
  طالب مركز الدراسات والاعلام الاقتصادي بضرورة انهاء الانقسام في إدارة السياسة النقدية في البلد وإلغاء كافة الاجراءات الأحادية التي اثرت سلبا على استقرار العملة اليمنية محذرا بأن استمرار انهيار قيمة العملة سيؤدي حتماً إلى آثار اقتصادية كارثية.  وتضمنت النشرة

 alt=

الانتقالي بين سندان مجاراة الشارع ومطرقة اتفاق الرياض
البنك المركزي يقر إجراءات حازمة لوقف تدهور العملة
شركة سبافون تعلن نقل مقرها للعاصمة عدن وتزف بشري لمشتركيها 15 يوم الاتصالات مجانا وتبشر بالجيل الرابع.
27 عاما على “أوسلو”.. أين كانت فلسطين وكيف حققت إسرائيل ما لم يكن وارداً وقتها؟
مقالات
 
 
الاثنين 20 أبريل 2020 10:46 مساءً

لا زلت أبحث عن قصعتين بيرة!

عنتر الفتيحي

المساطيل بايخلوني ألتمخ آخر عمري من شان أعرعر لعارهم وانا خارج التغطية مثلهم!
جالسين يستجروا صراعات الماضي، حقبة السبعينات والثمانينات والتسعينات، رافعين مظلومية عوراء تشوف بعين واحدة، لا ترى سوى مساوئ الآخرين، معطلين العين الأخرى التي سيرون بها مساوئ وجرائم أحزابهم التي نشأت وترعرعت على الإنقلابات والتصفيات وحمامات الدم!

المشكلة أن هذه الطواحين من الشباب، الشباب الذين يعول عليهم التجديد داخل أطر أحزابهم، تشوف الواحد منهم عاده بالعشرينيات من عمره، ويعيش في الألفية الثالثة لكنه غارق في صراعات السبعينات وهو لم يعاصر حتى حرب صيف ٩٤!

مشكلة قيادة الأحزاب المعمرة أنها لم تجيد الأخذ بيد هؤلاء الشباب إلى المستقبل ليصنعوه، وإنما سحبتهم إلى ماضي حقبتها فشخرة منها ليعيشوه! فصار الواحد منهم يتكلم كآخر العنقود لعجوز حملت بعد انقطاع كبير عن الحمل ولم يعد لديها ما تقوله له سوى تاريخها ومجدها الذي قضى عليه الشيخ فلان والرعوي فلان!
فتربى على الحقد والكراهية لأن الجميع في نظره أعداء وهم سبب بؤسه الذي يعيشه!

لا زالوا يعيشون الحرب الأفغانية وحرب المناطق الوسطى وحرب الإنفصال، ولا يكادون يذكرون الحرب الدائرة اليوم التي أشعلها تحالف الإنقلاب منتصف العقد الثاني للألفية الثالثة الذي نعيشه وندفع ثمنه الجميع من دمنا وقوتنا وحاضرنا ومستقبلنا!

لا مكان للآخر في قاموسهم الشمولي الذي حكموا به البلاد لعقود من الزمن، فالآخر في نظرهم مشكوك به وغير مأمون البتة، فهو دائما يقف أمام نزواتهم السياسية والعسكرية.

تتوزع قياداتهم بين انقلاب صنعاء وعدن وكذلك أعظائهم ومع ذلك فهم الساسة والقادة ورجال الدولة وغيرهم مليشيا ودراويش، لا يفقهون شيئاً في أمور السياسة والقيادة وإدارة الدولة.

جرمك الوحيد في نظرهم أنك دائما تقف مع الدولة بكامل ثقلك السياسي والإجتماعي والتنظيمي ومع الشرعية الدستورية سواء في حروب المناطق الوسطى أو في حرب الإنفصال وأخيراً في الحرب التي تخوضها الدولة اليوم  لاستعادة الدولة والجمهورية وإسقاط الإنقلاب!

جرمك أنك لم تكن يوما مع أي انقلاب حدث في اليمن سواء في الشمال أو الجنوب والذي كانوا هم قاداته وأدواته في الحقبة التي تلت الثورتين سبتمبر وأكتوبر منذ أكثر من خمسين عاما الماضية.

يهاجمون كل من يقف مع الشرعية سواء كانوا أشخاص أو أحزاب أو منظمات أو قبائل، حتى الجيش الوطني لم يسلم من أسلحتهم وألسنتهم وأقلامهم!
فهم مثلاً لا يريدون محسن نائب الرئيس ولا المقدشي وزير الدفاع ولا العرادة محافظ مأرب ولا حمود المخلافي قائد المقاومة الشعبية بتعز!

فالرئيس هادي في نظرهم لا يحق له العودة إلى العاصمة المؤقتة عدن لإدارة البلاد من الداخل، وكذلك محسن لا يحق له التدخل بشؤون تعز!
يهاجمونهم بشتى الوسائل بينما يتلطفون قادة الإنقلابين، يتوددون إلى بن بريك وعيدروس وأبو علي الحاكم ويترحمون على الملصي ولا يذكرون الشدادي.

أما الإصلاح وموقفهم منه فالكلام عنه يطول.
يودون لو أن لهم قوة للنيل منه، ويتحالفون مع كل قوة تحاربه، ولو كان ثمن ذلك الوطن والأرض التي يمشون عليها..!


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
من جمهورية السودان الشقيق كتب العميد الركن الخضر صالح مزمبر مدير دائرة شؤون الأفراد والاحتياط العام بوزارة
في رمضان عام 223 هجرية لبى الخليفة العباسي المعتصم بالله نداء امرأة مسلمة اسمها شراة العلوية اعتدى عليها جنود
  ثلاثون عاما هي عمرُ التجمعِ اليمني للإصلاح ، في ممارسة العملِ السياسي . ومنذ انطلاقته سطعَ قويا سياسيا ،
  نجح المبعوث الأممي في تحويل أخطر الجرائم التي يصنفها القانون الدولي الإنساني، "جرائم التعذيب والقتل تحت
تمر هذه الأيام الذكرى الثامنة والخمسين لثورة 26 سبتمبر اليمنية المباركة التي نقلت البلاد من عهد الحكم
  ٢٦ سبتمبر ثورة عظيمة ، والذين قاموا بها وضحوا من أجلها عظماء .. ما يؤكد عظمة هذه الثورة هو ما يجتاح اليمن
عَزلت الإمامة اليمن، وصنعت منه بلداً يتهيب الجديد، ويتوجس منه الغريب. ينظر سكانه للأجنبي نظرةً ملؤها الحذر
بعد 5 سنوات من الوهم اعتقد أنه حان وقت المصارحة لأنفسنا ولأبناء شعبنا في الجنوب، بل أؤكد أن هذه المصارحة تأخرت
تعاني حضرموت من ازمة خانقة في الخدمات منذ سنوات وفي الفترة الاخيرة ازدات حدة تلك الازمة ،وهذا يعود لاسباب
    جماعة الحوثيين مكون أيديولوجي صغير ظهر قبل عقد ونصف فقط في الأرياف النائية من صعدة في أقصى شمال
اتبعنا على فيسبوك