من نحن | اتصل بنا | الأربعاء 29 يناير 2020 01:05 صباحاً
منذ 54 دقيقه
يواصل البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن العمل على العديد من المشاريع الحيوية لخدمة أهالي محافظة أرخبيل سقطرى اليمنية؛ في عدة قطاعات منها المياه، والصحة، والتعليم، والثروة السمكية، والكهرباء والطاقة، والنقل والطرق، والمطارات والموانئ. كما يبذل البرنامج جهوده لمساعدة
منذ يوم و 5 ساعات و 10 دقائق
أكدت رئيسة رابطة أمهات المختطفين، أمة السلام الحاج، "أن قضية المختطفين والمخفيين قسرًا، قضية إنسانية، ولا تخضع للمزايدات السياسية". وأعربت في تصريح لها عن أسفها "لتجاهل السلطات المتعاقبة في عدن لقضية المخفيين قسرًا". مؤكدة أن هذا التجاهل سبّب المعاناة الكبيرة لأمهات وذوي
منذ يوم و 5 ساعات و 53 دقيقه
السلام عليك يا أبا يحيى ومحمد .. واسماعيل اللذي يحمل صورتك امام الناس ليشهدوا مظلمته بخطف ابيه منه وليشهد الله على خاطفيه والناس اجمعين .. السلام عليك ايها المهندس ، ابن المعلا الرصين الوقور .. لايسمع لك صوت الا صوت حق وسلام وبشرى للناس ، لايشهد احد الا بسمتك المسالم وحضورك
منذ يوم و 7 ساعات و 26 دقيقه
في إطار تشريفها حضور العديد، من الفعاليات الأدبية والثقافية والإنسانية شاركت الدكتورة اليمنية الواعدة أحلام الدميني البازار الخيري الذي، أقامته مؤسسة فوريو للتنمية والتدريب لقيادة السيارات بصنعاء تحت عنوان "أنقذوني" والذي، يهدف لمساعدة حالات مرضية إنسانية حيث تخلل
منذ يوم و 7 ساعات و 35 دقيقه
دشن المركز المركز الأميركي للعدالة مساء السبت حفل افتتاحه بمدينة ديربورن في ولاية ميتشغن بحضور عدد من الناشطين في مجال حقوق الإنسان والمحامين والسياسيين ورؤساء منظمات المجتمع المدني وأعضاء في كونغرس الولاية. وقال عبدالرحمن برمان رئيس المركز الاميركي للعدالة في كلمته بعد

 alt=

صحيفة لندنية: تحركات للمجلس الانتقالي الجنوبي تنسف اتفاق الرياض
مركز دراسات: آخر عمليات سليماني في اليمن تسليم الحوثيين منظومة دفاع جوي
استياء إماراتي من طارق عفاش ومحمد بن زايد يستدعي الأخير إلى أبو ظبي لهذه الأسباب ؟
مقتل سليماني يعزز الانقسام في المنطقة ويؤكد استحالة فكاك الحوثي من طهران
اقتصاد
 
 

إقتصادات العالم المتقدم تعتمد بشكل أساسي على العمال المهاجرين

عدن بوست -وكالات: السبت 02 نوفمبر 2019 06:51 مساءً

أصبحت قضية الهجرة خلال السنوات الأخيرة واحدة من القضايا المهمة المطروحة على جدول أعمال العديد من الدول، وبخاصة المتقدمة. وما بين الرفض الكامل لاستقبال المهاجرين، وخاصة «غير الشرعيين»، باعتبارهم عبئاً على المجتمع، والترحيب الكامل بهم لاعتبارات إنسانية أو للاستفادة منهم كقوة عمل شابة.
وكان رفض المهاجرين الدافع الرئيسي وراء حصول قرار خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي «بريكست» على تأييد الأغلبية في الاستفتاء الشعبي الذي أجرته البلاد في عام 2016. كما أن العداء المهاجرين شكّل أزمة كبيرة للمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل خلال ولايتها الرابعة والأخيرة. ويقول الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن نظام الهجرة الأمريكي «محطم»، ورغم اتفاق بعض معارضي ترامب معه نسبياً في ذلك، لا يوجد توافق على سبل إصلاح هذا النظام.

وتتضمن الأفكار المطروحة في أمريكا لإصلاح نظام الهجرة الاستفادة من تجربة كندا التي تستخدم نظام «النقاط» لتقييم المهاجرين المدفوعين بأسباب اقتصادية والذين يشكلون حوالي 60 %من إجمالي المهاجرين الذين يصلون إلى البلاد. وهذا النظام هو الذي جعل 27 % من سكان كندا يعتبرون المهاجرين عبئاً على اقتصاد بلادهم، وهي النسبة الأقل بين شعوب 18 دولة متقدمة شملها استطلاع رأي أجراه مركز «بيو» لاستطلاعات الرأي العام ونشر نتائجه في آذار/مارس الماضي. وفي اليابان، حيث يمثل الأجانب أقل من 2% من جملة السكان، لا وجود، تقريباً، للأفكار المؤيدة للمهاجرين. وقد بدأت الحكومة تحركاً حذراً لاستقطاب المزيد من الأجانب للعمل والإقامة في البلاد بسبب تراجع نسبة الشباب بين سكان اليابان. وقررت الحكومة مؤخراً منح الأجانب تصاريح إقامة تستمر 5 سنوات بهدف سد النقص في الأيدي العاملة في بعض القطاعات الحيوية. وفي المقابل، فإن سياسات دول أمريكا اللاتينية للتعامل مع المهاجرين القادمين إليها من فنزويلا، كانت مرتجلة ومتسرعة وتهدد بتنامي طبقة العمالة غير الرسمية ذات الأجور الزهيدة. واستعرضت وكالة «بلومبرغ» للأنباء تجارب ثلاث دول مختلفة مع ملف المهاجرين، وهي اليابان وكندا وكولومبيا.

رفض اللاجئين الدافع الرئيسي وراء حصول قرار خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

وحسب تقديرات منظمة العمل الدولية، يصل عدد العمالة المهاجرة في العالم إلى حوالي 164 مليون عامل، يلعبون دورا اقتصادياً واجتماعياً مهماً، سواء في دولهم أو في الدول التي يقيمون بها. فالعمال المكسيكيون يكدحون في مصانع تجهيز الدواجن بالولايات المتحدة، والهنود يعملون في مشروعات التشييد بدبي والفلبينيات يعملن في مجال تربية الأطفال في كثير من دول العالم.
والحقيقة أن العمال المهاجرين يعملون في أغلب الأحوال في مهن شاقة وأحياناً تتسم بالخطورة، وقد قاموا بتحويل حوالي 480 مليار دولار إلى أسرهم في أوطانهم الأصلية خلال عام 2017، وهو ما يرونه أمرا يجعل الأمر يستحق المخاطرة. وتقول المؤرخة سيندي هاهاموفيتش، مؤلفة كتاب «الأرض المحرمة» الصادر في عام 2011 عن برامج العمالة المهاجرة في العالم: «الفقر في الدول المصدرة للهجرة هو ما يجعل الأمور تمضي على هذا النحو».
ودفعت التحولات الديموغرافية، اليابان، صاحبة التاريخ الطويل في رفض المهاجرين، إلى إعادة النظر في سياساتها من أجل السماح بحضور مئات الآلاف من العمال الأجانب غير المدربين لسد النقص في الأيدي العاملة في قطاعات مثل التشييد والزراعة. فقد تأكد اليابانيون أنهم لن يستطيعوا سد النقص في الأيدي العاملة من خلال تشجيع توظيف النساء وتأخير سن التقاعد واستخدام الإنسان الآلي. وتتوقع اليابان انكماش عدد السكان في سن العمل بنسبة 23%خلال 25 عاماً، في حين يصل عدد الوظائف الخالية في البلاد إلى 3 وظائف لكل باحث عن وظيفة. وهناك أيضا التجربة الكندية في الاستفادة من العمالة المهاجرة، حيث تعتبر نموذجا مثاليا في تحقيق أقصى استفادة ممكنة من المهاجرين. وقد استقبلت كندا حوالي 321 ألف مهاجر العام الماضي وهو أعلى رقم منذ عام 1913. وشكل المهاجرون أسباب اقتصادية 60 %من إجمالي عدد المهاجرين إلى كندا العام الماضي. ولم تكن كندا في البداية تنتقي المهاجرين، لكنها تبنت في وقت لاحق نموذج «النقاط» لتقييم طالبي الهجرة، بعد أن أدرك الكنديون أن السماح بدخول المهاجرين القادمين من أوروبا بدون تدقيق لا يسهم بشكل إيجابي في اقتصاد البلاد، حسب ستيفاني بانغراث الأستاذة المساعدة التاريخ في جامعة ويـسترن في لنـدن.

كندا والهجرة بالنقاط

وبدأت كندا تطبيق نظام النقاط في عام 1967 حيث يتم منح طالب الهجرة عددا من النقاط على أساس السن والمستوى التعليمي والمهارات المهنية وإتقان اللغة الإنكليزية، ليتقرر بعد ذلك قبول الطلب أو رفضه. وساهم هذا الأسلوب في اختيار أفضل العناصر للهجرة إلى كندا والعمل بها. ويقول دانيال بيلاند، مدير معهد الدراسات الكندية بجامعة ماكغيل في مونتريال، إن هناك دعماً شعبياً واسعاً للمهاجرين الاقتصاديين في كندا نظرا لأهميتهم الاقتصادية والسكانية في ظل تراجع معدل الخصوبة والإنجاب في البلاد، وهو ما يهدد بظهور نقص حاد في الأيدي العاملة، حيث تشير التقديرات إلى أن كندا ستفقد حوالي 100 ألف عامل سنويا اعتبارا من عام .2026 كما يوجد في البلاد حاليا أكثر من 580 ألف وظيفة لا تجد من يشغلها.
ومن اليابان وكندا حيث توظيف العمالة المهاجرة من أجل خدمة الاقتصاد والمجتمع، إلى كولومبيا التي استقبلت مئات الآلاف من المهاجرين القادمين من فنزويلا، دون سياسات واضحة تحقق الاستفادة منهم، وهو ما أدى إلى ظهور مشكلات اقتصادية واجتماعية حادة في كولومبيا بسبب هؤلاء المهاجرين.

telegram
المزيد في اقتصاد
    الأسعار في مناطق حكومة صنعاء. الدولار شراء 583 إلى 585 ريال. السعودي شراء 154 إلى 154,5 ريال.   الدولار بيع 589 إلى 590 ريال. السعودي بيع 155,3 إلى 155,5 ريال.  
المزيد ...
        سجل ميناء عدن عام 2019م رقماً قياسياً هو الأكبر على الإطلاق في تاريخه، وساهمت منحة الرافعات السعودية التي قدمت إلى الميناء في زيادة الواردات الإغاثية
المزيد ...
    الأسعار في مناطق حكومة صنعاء. الدولار شراء 584 إلى 586 ريال. السعودي شراء 154,2 إلى 154,5 ريال.   الدولار بيع 588,5 إلى 589 ريال. السعودي بيع 154,8 إلى 150 ريال.  
المزيد ...
  أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني مساء الثلاثاء :   في صنعاء شراء الدولار 588 بيع الدولار 590 شراء السعودي 154.90 بيع السعودي 155.40 في عدن  شراء
المزيد ...
581.5 بيع 583.5153.3 بيع 153.6 نقدا الشبكات 582 بيع 584153.5 بيع 153.8 عدن 628 بيع 631165بيع 165.3
المزيد ...
أسعار صرف العملات الأجنبية أمام الريال اليمني اليوم الاحد 5 يناير 2020م ������ الأسعار في مناطق حكومة صنعاء.الدولار شراء 580 إلى 580,5 ريال.السعودي شراء 152,8 إلى 153
المزيد ...

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
السلام عليك يا أبا يحيى ومحمد .. واسماعيل اللذي يحمل صورتك امام الناس ليشهدوا مظلمته بخطف ابيه منه وليشهد الله
يمر العام الثاني على الاختطاف والاخفاء القسري للشخصية العدنية التربوية زكريا قاسم رجل البر والإحسان وعضو
تمر علينا الذكرى الثانية لاختطاف الاستاذ زكريا احمد محمد قاسم والمخفي قسريا منذ ٢٧ يناير ٢٠١٨ من قام باختطاف
 في 27يناير 2018م تم اختطاف: زكريا قاسم، وهوذاهب لأداء صلاة الفجر، وتمر السنون سريعا، وهاهما عامان كاملان،
عصر يوم الأحد العشرون من شهر يناير من العام الماضي 2019 قالت سهام احمد قاسم شقيقة الشخصية الاجتماعية والتربوية
▪وخيوط الفجر الأولى ترسل أشعتها لترسم صباحاً جديداً من صباحات عدن الاستثنائية الرائعة - كان " زكريا أحمد قاسم
لقد بلغ صمود المقاتلين وتضحياتهم وشجاعتهم في نهم عنان السماء. ثبتوا أمام زحف عدو زودته عوامل موضوعية وأخرى
  ـ سلامٌ تبخر , أمنٌ تدهور , اقتصادٌ تدمر . ـ وفاقٌ تبعثر , تصالحٌ تقهقر , حوارٌ تكسر . ـ وطنٌ تشطر , وطنٌ مؤجر ,
  في طريق عودتي من عتق إلى عدن أمس الاول مررنا بمنطقة المحفد النائية بمحافظة أبين. لفت نظري ونحن نمر بأحد
  أولويات الإنقاذ الوطني (3). قبل قليل وقعت عيني على حكمة بالغة الأثر، وجدت أنها تلخص كل ما سيأتي هنا، تقول
اتبعنا على فيسبوك