من نحن | اتصل بنا | الأربعاء 08 فبراير 2023 08:03 مساءً
منذ 3 دقائق
  عقد اليوم في العاصمة المؤقتة عدن الاجتماع التأسيسي للجمعية التعاونية السكنية لموظفي صندوق صيانة الطرق والجسور لانتخاب أعضاء الهيئة الإدارية للجمعية بحضور المهندس معين محمد الماس رئيس مجلس إدارة صندوق صيانة الطرق والجسور المركز الرئيسي بعدن و نائب رئيس مجلس الإدارة
منذ 13 ساعه و 10 دقائق
  أكد مدير عام البرنامج الوطني للتعامل مع الألغام في اليمن العميد امين العقيلي ان مشروع "مسام"  من انحج المشاريع الإنسانية التي تعمل  في مجال نزع الألغام في اليمن.      وقال العقيلي خلال الإجتماع الذي عقده مدير عام مشروع "مسام" الاستاذ "اسامه القصيبي" بقادة الفرق
منذ 20 ساعه و 21 دقيقه
قامت الدكتورة لوين كليب مدير عام الإدارة العامة للأُسر المنتجة وتنمية المجتمع أمس بزيارة لمؤسسة سواعد الخير الإنسانية التي تنشط في قطاعات التعليم والصحة وسُبُل العيش والتمكين والإيواء وقطاعات أخرى مختلفة. ورحّب الدكتور علي الدويل رئيس مجلس إدارة المؤسسة بزيارة فريق
منذ 23 ساعه و 29 دقيقه
التقى معالي وزير الشؤون الإجتماعية والعمل الدكتور محمد سعيد الزعوري بمكتبه صباح اليوم بنائب الممثل المقيم لصندوق الأمم المتحدة للسكان السيد هشام نهرو. وفي اللقاء رحّب الوزير بالنائب الجديد لممثل الصندوق في العاصمة عدن، متمنياً لهُ التوفيق والنجاح في مهامه الإنسانية،
منذ يوم و 5 ساعات و 44 دقيقه
عقدت اللجنة الأولمبية اليمنية، اجتماعاً اليوم الثلاثاء بالعاصمة عدن، برئاسة الدكتور يحي الشعيبي النائب الأول لرئيس اللجنة، وبحضور نظميه عبدالسلام نائب رئيس اللجنة والشيخ احمد العيسي رئيس الاتحاد اليمني لكرة القدم عضو مجلس الإدارة، وحسين العزاني عضو مجلس الادارة وعددا
عدن 2022.. أزمات معيشية واغتيالات وانتهاكات وسلطة أمنية غير موحدة
محمية الحسوة في عدن.. من حديقة خلابة إلى مكب للنفايات ووكر للجريمة
2021 الحصاد المُر في عدن.. عام بلون الدّم وطعم الحنظل
20 حالة طلاق يوميا في عدن
مقالات
 
 
الخميس 29 ديسمبر 2022 12:08 صباحاً

الجابري " شاعر الكلمة المعفرة بطيب الارض ..

محفوظ كرامه
 
 
رحل عنا طيب الذكر الشاعر والأديب/ أحمد ناصر جابر " الجابري " رحمة الله تغشاه رحل عن دنيانا الفانية .. 
 
رحل شاعرنا الذي يعتبر من شعراء أبين البارزين فهو أحد مؤسسي إتحاد الأدباء والكتاب اليمنيين فرع م/ أبين وله رصيد أدبي امتعنا فيه بأجمل قصائده مقروءة أو مغناه ومنها ما تغنى بها الفنان الكبير/ عوض دحان : 
 
يشتكي الجابري من نار في الجوف تلهب حرقته من لهيبه 
 
أو عندما تحدث عن معاناة أبين وأوضاعها فلم يصمت على ذلك فقال :
 
دخلت أبين ونالي منها مدة 
 
وشفت الحال فيها لايريح الحال         
 
صويه موليه مارود.  
 
ويستطرد بمفردات قصيدته الشهيرة الرائعة بكل ماتشكو منه أبين من أوجاع من الالام قائلا : 
 
وشفت الجرح فيها سال بالمدة   
 
ونكدها وكلكل كبدها كلكال
 
وخايف لايكلها الدود
 
تصيح في الملأ النجدة النجدة 
 
ولاحد جارها او حطها في البال   
 
ولااتحقق لها مقصود 
 
ولا حد في المصيبة مدها يده  
 
رموها كلهم في سلة الاهمال
               
وهي بنت الكرم والجود
 
وشفت عيالها كلين في حده 
 
على الورثة تعادوا وقطبوا لحبال 
 
ضحايا النار والبارود
 
عيال ابليس كل ليله يسو هده                    
 
إلى أن ختم قصيدته الجميلة بقوله : 
 
متى يابين متى باتكملي العده 
 
وباتتكحلي يازينة الاسبال
 
وبا تتبخري بالعود وباتتعطري من عطر بوهنده 
 
وباتتلبسي المخمل مع الدسمال 
 
وباترمي الثياب السود 
 
وقالت لي تنشادك بلغ حده 
 
كفى لاعاد تتألئل علي ائلال 
 
ولاتنشد بلا منشود 
 
وكلام أجمل من الجميل
 
فالشاعر " الجابري " قامة شعرية تخرج مفردات شعره من قوافي منغمة وذات مدلول عميق وبليغ .. 
 
فألف رحمة لك في ثراك الطاهر مبتهلين إلى المولى جلا في علاه أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان إنا لله وانا اليه راجعون ..

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
    في حضرة التكريم التلالي ، الذي أقيم صباح الأربعاء وقدم هوية وعمق سنوات العطاء التي قدمت من صلب شخصيات
لأننا بلا قانون ينظم فضاء النشر الجديد ( واقعاً ) سادت الفوضى وسائل التواصل ( السوشيال ميديا) .. لقد فتحت هذه
الحقيقة الموجعة أن جنوب اليمن أصبح في قبضة الحوثيين من خلال المسؤولين الخونة في حكومة الشرعية وفي قيادة
    رحل عنا طيب الذكر الشاعر والأديب/ أحمد ناصر جابر " الجابري " رحمة الله تغشاه رحل عن دنيانا الفانية
ردا على أحمد الشامي مدير شركة النفط بشبوة، الذي لفق الاكاذيب وحاول تحريف الحقيقة بتدبيج المدائح لولي نعمته،
قرأت كغيري مقالاً لسيادة الرئيس السابق لجمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية ( البائدة )الأخ / علي ناصر محمدعنون
  "لا يمن بدون حضرموت", هكذا تحمل التأكيدات الامريكية و الأوروبية وحتى الإماراتية، الداعمة لوحدة اليمن
متعودون على التعرض للفبركات والحملات المغرضة، والأكاذيب، ونفهم دوافعها، وسبق وتعرضنا حتى للرصاص من
إذ كان لابد لغياب الرؤية الواضحة وعدم الفهم الكامل بمتطلبات العقد السياسي ومعنى قرار الإنخراط في خطوة تمكينه
نقترب من مرور 24 ساعة على الحادث الذي تعرض له رئيس فرع الانتقالي الجنوبي في حضرموت العميد سعيد أحمد المحمدي،
اتبعنا على فيسبوك