من نحن | اتصل بنا | السبت 06 مارس 2021 04:46 مساءً
منذ 16 ساعه و 15 دقيقه
قتل جندي وأصيب 11 آخرون بجروح متفرقة جراء انفجار طائرة مفخخة استهدفت مُعسكر الأصابح التدريبي التابع لللواء الرابع مشاة جبلي . وقالت مصادر عسكرية ان طائرة مفخخة استهدفت ضهر اليوم السبت تدريبات عسكرية لقوات من الأمن الخاص في معسكر الأصابح التابع للواء الرابع مشاه جبلي بمدينة
منذ يوم و 8 ساعات و 6 دقائق
  أقال وزير النقل في الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، عبد السلام حميد، مدير ميناء سقطرى رياض سليمان، عقب أيام من كشفه تفريغ باخرة إماراتية معدات عسكرية في الميناء .   وأصدر الوزير حميد، وهو قيادي في المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً، قرارا نشرته الوزارة
منذ يوم و 8 ساعات و 18 دقيقه
    تعتبر الألعاب الشعبية في تهامة إحدى أهم مظاهر الموروث الثقافي في اليمن، والتي تعتبر جزءًا لا يتجزأ من نسيج المجتمع وتكوينه الثقافي والحضاري، كما تختلف الألعاب الشعبية عن بعضها من حيث الشكل والمضمون وطريقة اللعب؛ ويمارسها الكبار والصغار على حدٍّ سواء؛ وإن كان
منذ يوم و 12 ساعه و 28 دقيقه
تنفيذاً لتعليمات وزير الدفاع الفريق الركن محمد علي المقدشي، عطفا على توجيهات فخامة رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة المشير الركن عبد ربه منصور هادي، سيّر محور طور الباحة العسكري، اليوم الجمعة الدفعة الثالثة من القوات القتالية كتعزيزات عسكرية لجبهات مأرب.
منذ يومان و 16 ساعه و 19 دقيقه
  تباينت تصريحات قيادات جماعة الحوثي بعد الكشف عن لقاء جمعهم بالمبعوث الأمريكي إلى اليمن في العاصمة العُمانية مسقط في الـ26 والعشرين من شهر فبراير الماضي.   وسادت تصريحات قيادة الجماعة إرباك وتباين كبيربن ما بين التأكيد الضمني والنفي أو الزعم بأنه لم يكن لقاءً

 alt=

الكشف عن لقاءت حوثية أمريكية بمسقط
مؤتمر المانحين يهدف إلى جمع 3.85 مليار دولار لسد الاحتياجات الإنسانية في اليمن
نيويورك: إتحاد الغرف "التجارية" يحذر في رسالة الى "غوتيريس" من تداعيات الاخذ بتوصيات الخبراء
5 سنوات من التجريف في عدن بعد سيطرة التشكيلات المسلحة
مقالات
 
 
الاثنين 15 فبراير 2021 04:26 مساءً

قصة طاغيتين وحذاء!!

محمدعلي محسن

 

نيرون أحرق روما في عشرة أيام، وقف في برج شاهق وبعيد ، منشدًا اشعار هيومروس ، ومتمتعًا بصيحات الألم ، وبأنين قتلاه ، وهم هنا الآف من رعيته، ثلاثة ارباع المدينة، ممن حصدتهم لعنة سلطان معتوه ومريض نفسيًا. 

 

فكيف لا يستلذ برؤية روما وأهلها وهما في لظى جحيمه وكيف لا يغني ويطرب وهو الحاكم الشرير الذي قتل أمُّه " أجروبينا " وزوجته " أوكتافيا " وابنه ، فلم ينج من جنونه قريبـًا أو صديقًا ،فمعلمه ومربيه الفيلسوف والحكيم " سينيكا " تلميذ افلاطون كان جزاؤه الموت منتحرًا .

اربعة اعوام فقط كانت كافية لأن يبطش ويحرق ويتسيَّد الرعب ارجاء المدينة، فملايين السيَّاح يزورون روما في الحاضر ، ومنهم من يقف مشدوهًا أمام هول الفظائع التي اقترفها الطاغية المريض، فمازالت ذكراه ماثلة بجثامين جماعية تتوسد المقابر والكهوف والانفاق .

كما وسيظل نيرون خالدًا بولعه وهوسه بحرق ضحاياه ، وبقذفهم للحيوانات المفترسة كي تمزِّقهم وتلتهمهم على وقع صفير وصيحات الجمهور في الساحة المعروفة ب" الاستاديم " . وبرغم ويلات هذا الحاكم المجنون مات منتحرًا، بعد ان فاض صبر أهل روما ونبلاؤها الذين قرروا عزله واعتباره عدوًا للشعب. 

 

وقبل نيرون ابتلت روما بطاغية مأفون اسمه " كاليجولا " الأمير المختل الذي اغلق مخازن الحبوب ، ومنع الغذاء عن شعبه لمجرد رغبة جامحة في رؤية المجاعة تفتك بهم ؛ لقد شعر بالملل من رغد الرومانيين وازدهارهم ،فكان له ما اراد .

فكيف لا تصير البلدة الغنية فقيرة بين عشية وضحاها ،وكيف لا تزهق الآف المهج بسبب نزوة شاذة ، وبفعل سدنة من المنافقين والمطبلين والخانعين ؟؟؟ . 

ومما يتذكره التاريخ ان هذا الأمير المختل ذهب يومـًا لمجلس الشيوخ متطيـًا جواده ، بل وأكثر من ذلك اصدر مرسومًا قضى بتعيينه عضوًا في مجلس الشيوخ .

 

ومع هذا الإذلال قوبل مرسومه بتصفيق وترحاب المنافقين والخائفين من نبلاء روما ، فشجعه لفعل ما هو أكثر احتقارًا ومهانة ، إذ دعا كامل اعضاء الشيوخ لحضور وليمة تنصيب حصانه . 

جاؤا للمكان في الموعد المحدد، وكانت المأدبة عبارة عن تبن وشعير ، وفي اطباق ذهبية ، فأمرهم بالتهام العلف ، ففعلوا مثلما يفعل حصانه ، بل واضفوا على ضيافتهم شيئًا من البهجة والمرح المتزندق .

نبيل واحد ، وشيخ واحد اسمه " براكوس " رفض ذينك الإذلال ، وتلك المهانة ،فلم يحتمل كاليجولا ممانعة النبيل المحترم، فأعلن عزله وتنصيب جواده بدلا عنه، ووسط تهليل الحاضرين .

فخلع " براكوس " حذاؤه وقذف بها وجه حصان الأمير كاليجولا وصاح قائلا : يا اشراف روما افعلوا مثلي استردوا شرفكم المهان " .

 

كان حذاؤه رصاصة للخلاص من سلطان مختل ، وكانت كلماته المرتجلة كافية لاشعال جذوة الغضب في صدور من أذلَّهم وأمعن في احتقارهم ، فسقط ذاك الكابوس من على جواده ومن سلطانه وجبروته. 

 

نعم في لحظات سقط " كاليجولا " ، فلم تتحد روما مثلما توحدت عقب سقوطه، فما من أحدٍ - بما فيهم حراسته - إلَّا وشارك في مأثرة الخلاص منه .

كما وأطلق العنان لعوام القوم في روما كيما يحتفون بنهاية الطاغية ، إذ خرجوا للتعبير عن فرحهم فمنهم من بصق في وجهه ،ومنهم من أقتلع تماثيله،ومنهم من أكتفى بالمشاهدة. 

 

العبرة من قصة الطاغيتين هي انه في احايين قليلة صرخة واحدة تكفي لزلزلة الطغيان ايـًا كان قمعه وظلمه، وما فعله براكوس كان واحدًا من الافعال الخالدة في ضمير البشر .

 

فما من شعب إلُّا ولديه نماذجه من الحكام المصابين بعاهات نفسية ،وكانت الدول الحديثة وضعت حدا لجنون الحاكم بحيث بات السلطان مشروطًا بخدمة المجتمعات .

 

كما ومقيدًا بتقاليد وقوانين تحول دون سطوة الحاكم المهووس بجنون العظمة أو السادية او الاضطهاد او سواها من الامراض النفسية التي رآها العالم متجسدة في " ادولف هتلر " و " ستالين " و " بول بوت " و " موسوليني " و " بنيوشيه " و " عيدي أمين " و " بشار الاسد " و " القذافي " والقائمة طويلة. 

 

وللأسف ان هذه العينة من البشر المفترض ان يكونوا بعيدًا عن السلطة أو في المستشفيات النفسية نراهم ماثلون كحٰكُّام وطليعة وزعامة ما يعرف الان بدول العالم المتخلف ثقافيًا ومجتمعيًا وسياسيًا. 

 

محمد علي محسن


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
  محمد البخيتي قبل ايام اعلن النفير العام، أما المناسبة فهي لتحرير قرية مأرب ،وفق وصفه .    اذا كانت
        هجوم مرتزقة إيران الجمعة الماضية على مأرب كان الأقوى، شاركت فيه قيادات وفرق نخبة دربها الحرس
استضاف المنتدى الأمريكي اليمني في مدينة ديربورن ولآية متشجن لقاء خاص بعضوين من مجلس النواب اليمني احداهم عن
  منذ توليه الرئاسة، وإيران تكرر اختبارها عزيمة جو بايدن بشن هجمات على عدة جبهات في أقل من ثمانية أسابيع.
    من المهم اليوم أن يكون السيف والقلم شركاء في صناعة النصر، وهذا هو الواجب في هذه الأثناء. فإن من الله
  نيرون أحرق روما في عشرة أيام، وقف في برج شاهق وبعيد ، منشدًا اشعار هيومروس ، ومتمتعًا بصيحات الألم ،
  خلاصة الخلاصة: المجاميع الكبيرة التي حشدها الحوثي لغرض إحداث الصدمة في مأرب، تم التعامل معها، وتم رفد
قبل اربعين يوما ، وفي ظهر ال30 من شهر ديسمبر 2020 ، فجعنا جميعا بوفاة أخا عزيزا على قلوبنا الا وهو الاخ الحبيب
انطلاقاً من مخرجات مؤتمر الحوار الوطني الذي انعقد بالفترة:(18/مارس/2013م-25/يناير/2014م)،المتضمنة:349صفحةً بالكتاب
    لازالت مأرب والجوف تتصدى للحوثيين ببسالة، صمود بطولي قلَّ نظيره في تاريخنا، وتضحيات تعانق السماء،
اتبعنا على فيسبوك