من نحن | اتصل بنا | الأربعاء 08 فبراير 2023 06:56 صباحاً
منذ 12 ساعه و 4 دقائق
  أكد مدير عام البرنامج الوطني للتعامل مع الألغام في اليمن العميد امين العقيلي ان مشروع "مسام"  من انحج المشاريع الإنسانية التي تعمل  في مجال نزع الألغام في اليمن.      وقال العقيلي خلال الإجتماع الذي عقده مدير عام مشروع "مسام" الاستاذ "اسامه القصيبي" بقادة الفرق
منذ 19 ساعه و 15 دقيقه
قامت الدكتورة لوين كليب مدير عام الإدارة العامة للأُسر المنتجة وتنمية المجتمع أمس بزيارة لمؤسسة سواعد الخير الإنسانية التي تنشط في قطاعات التعليم والصحة وسُبُل العيش والتمكين والإيواء وقطاعات أخرى مختلفة. ورحّب الدكتور علي الدويل رئيس مجلس إدارة المؤسسة بزيارة فريق
منذ 22 ساعه و 22 دقيقه
التقى معالي وزير الشؤون الإجتماعية والعمل الدكتور محمد سعيد الزعوري بمكتبه صباح اليوم بنائب الممثل المقيم لصندوق الأمم المتحدة للسكان السيد هشام نهرو. وفي اللقاء رحّب الوزير بالنائب الجديد لممثل الصندوق في العاصمة عدن، متمنياً لهُ التوفيق والنجاح في مهامه الإنسانية،
منذ يوم و 4 ساعات و 37 دقيقه
عقدت اللجنة الأولمبية اليمنية، اجتماعاً اليوم الثلاثاء بالعاصمة عدن، برئاسة الدكتور يحي الشعيبي النائب الأول لرئيس اللجنة، وبحضور نظميه عبدالسلام نائب رئيس اللجنة والشيخ احمد العيسي رئيس الاتحاد اليمني لكرة القدم عضو مجلس الإدارة، وحسين العزاني عضو مجلس الادارة وعددا
منذ يوم و 9 ساعات و 47 دقيقه
  أفادت مصادر إعلامية، بفقدان اثنين يمنيين وإصابة ثمانية آخرين في الزلازل المدمر في تركيا.   ووفق إحصائية أولية نشرها اتحاد الطلاب اليمنيين في تركيا "فإن هناك 58 يمنياً تضرروا من الزلزال بينهم إثنين مفقودين في مدينة كهرمان مرعش التركية في حين أصيب ثمانية آخرين في مدينتي
عدن 2022.. أزمات معيشية واغتيالات وانتهاكات وسلطة أمنية غير موحدة
محمية الحسوة في عدن.. من حديقة خلابة إلى مكب للنفايات ووكر للجريمة
2021 الحصاد المُر في عدن.. عام بلون الدّم وطعم الحنظل
20 حالة طلاق يوميا في عدن
منوعات
 
 

سلوكيات شائعة تسبب فشل الزواج..تعرف عليها

عدن بوست - وكالات: الأحد 24 يناير 2021 06:28 مساءً

 

 

لا شك في أن الزواج والحياة الأسرية في جميع المراحل تتطلب تضحية يومية، فالزواج رحلة ممتعة ولكنها محفوفة بالمخاطر، والمخاطر هنا ليس المقصود بها الأزمات الكبرى التي تهدده مباشرة، إنما السلوكيات التي تبدو بسيطة، وتنصب فخاخاً يومية يسهل على الزوجين الوقوع بها، ينتهي الزواج إلى الفشل بسببها.

 

وفي ما يلي 4 سلوكيات شائعة تسبب فشل الزواج، تجنبيها لتحافظي على حياتك الزوجية ناجحة ومستقرة.   1- المقارنة بالآخرين مقارنة زوجك برجل آخر، أمر يحمل في طياته إهانة مباشرة لزوجك وتحقيراً لذاته، وبعض الزوجات يعقدن مقارنات بين أزواجهن ورجال آخرين من أجل تحفيز الأزواج على بذل المزيد من الجهد من أجل الأسرة، ولكن حتى إن نجح الأمر في البداية، فإن الشعور بالإهانة يدفع الزوج إلى الشعور بالإحباط أيضاً، فيتوقف عن محاولة إرضاء زوجته، ويتوقف حتى عن سلوكياته الجيدة الطبيعية المعتادة.

 

أيضاً مقارنة الحياة الزوجية بحياة الآخرين هي نوع من الحماقة والسطحية، إذ لا يمكن معرفة حقيقة حياة زوجين، سواهما، فما يظهر أمام أعين الناس ليس بالضرورة حقيقة. والمقارنة عموماً هي نوع من التململ والامتعاض، وهي مشاعر سلبية تطرد الرضى والسعادة من الحياة الزوجية، لذا عليكِ التركيز على الإيجابيات الموجودة في زوجك وفي حياتك الزوجية، والكف عن عقد مقارنات لن تفيدك، ولن تزيدك سوى غضباً وتمرداً.   2- تجاهل احتياجات شريك الحياة التعالي على احتياجات شريك الحياة هو أمر غير منطقي، حيث إن الزواج علاقة مشاركة بين طرفين يعمل كل منهما على تلبية احتياجات الآخر وإشباع رغباته، لذا فإن الغرور والتكبر والتعالي على احتياجات شريك الحياة لن يؤدي سوى إلى عدم الرضى والتعاسة وطبعاً فشل الزواج.   3- التوقعات غير الواقعية الزواج ليس فيلماً سينمائياً يقوم على الخيال الحالم، وإنما هو حياة واقعية يعيشها الزوجان بكل ما تشمله من أفراح وأزمات. الكثير من الأزمات سوف تواجهكما خلال سنوات الزواج، بعضها قد يعرقل مسيرة الحب والتفاهم لفترة مؤقتة، وبعضها قد يشعركِ أنكما وصلتما لنقطة الصفر في التفاهم، ولكن الحكم على حياتك الزوجية بهذه الطريقة ليس منطقياً وليس عادلاً. عليكِ وضع توقعات تستند إلى الواقع حتى تشعري بالرضى عن حياتك الزوجية، ولا يصيبك الهلع جراء المرور بأزمة مهما كانت كبيرة، فسوف تمر، وتأتي أيام ترتفع فيها مستويات السعادة والتفاهم، فقط تحلي بالصبر والحكمة.   4- انتظار المقابل الحياة الزوجية تبادلية بين الزوجين، فكل طرف يمنح الآخر أشياء، في مقابل الحصول على أشياء أخرى، ولكن عملياً الأمر ليس بهذه النديّة، لا تنتظري مقابلاً مساوياً لكل ما تقدمينه لزوجك في الحال، فالعلاقة بين الزوجين لا تُقاس بهذه الطريقة، امنحي زوجك كل ما تستطيعين من حب ودعم، ولا تتنازلي عن حقوقك، ولكن لا تجعلي الأمر أشبه بمقايضة، "قدمت لكِ هذا، وأنا في انتظار المقابل الآن"! كوني معطاءة دون حساب، وسوف تفاجئين برد فعل من زوجك، أفضل مما تتوقعين.

telegram
المزيد في منوعات
  أعلن مهرجان برلين السينمائي الدولي عن اختيار الفيلم اليمنى "المرهقون" للمخرج عمرو جمال للمشاركة في نسخته الـ73 المقرر انعقادها في شهر فبراير 2023، حيث سيحصل على
المزيد ...
      حصل المتسابق اليمني “عمر معاذ محمد الانسي” على المركز الأول في مسابقة “مرتل مكنون” التي نظمتها شبكة قنوات المجد السعودية وجمعية مكنون لتحفيظ
المزيد ...
    أمرت النيابة العامة في مصر بسجن 5 أطفال، لمدة 4 أيام على ذمة التحقيق معهم لارتكابهم جريمة ضرب شخص مما أفضى إلى موته.   وكانت النيابة العامة تلقت بلاغًا
المزيد ...
    شهدت ولاية تاميل نادو الهندية مؤخرا حادثة غريبة، حيث عاد رجل إلى منزله بعد مرور 24 ساعة على دفنه.   وفاجأ مورثي البالغ من العمر 55 عاما عائلته بعدما عاد
المزيد ...
    لا شك في أن الزواج والحياة الأسرية في جميع المراحل تتطلب تضحية يومية، فالزواج رحلة ممتعة ولكنها محفوفة بالمخاطر، والمخاطر هنا ليس المقصود بها الأزمات
المزيد ...
  بعث عميد كلية التربية بالضالع د/خالد عبده الحميدي برقية عزاء ومواساه إلى أسرة الدكتور علي مثنى جاء فيها: ببالغ الأسى والحزن تلقينا بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره
المزيد ...

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
    في حضرة التكريم التلالي ، الذي أقيم صباح الأربعاء وقدم هوية وعمق سنوات العطاء التي قدمت من صلب شخصيات
لأننا بلا قانون ينظم فضاء النشر الجديد ( واقعاً ) سادت الفوضى وسائل التواصل ( السوشيال ميديا) .. لقد فتحت هذه
الحقيقة الموجعة أن جنوب اليمن أصبح في قبضة الحوثيين من خلال المسؤولين الخونة في حكومة الشرعية وفي قيادة
    رحل عنا طيب الذكر الشاعر والأديب/ أحمد ناصر جابر " الجابري " رحمة الله تغشاه رحل عن دنيانا الفانية
ردا على أحمد الشامي مدير شركة النفط بشبوة، الذي لفق الاكاذيب وحاول تحريف الحقيقة بتدبيج المدائح لولي نعمته،
قرأت كغيري مقالاً لسيادة الرئيس السابق لجمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية ( البائدة )الأخ / علي ناصر محمدعنون
  "لا يمن بدون حضرموت", هكذا تحمل التأكيدات الامريكية و الأوروبية وحتى الإماراتية، الداعمة لوحدة اليمن
متعودون على التعرض للفبركات والحملات المغرضة، والأكاذيب، ونفهم دوافعها، وسبق وتعرضنا حتى للرصاص من
إذ كان لابد لغياب الرؤية الواضحة وعدم الفهم الكامل بمتطلبات العقد السياسي ومعنى قرار الإنخراط في خطوة تمكينه
نقترب من مرور 24 ساعة على الحادث الذي تعرض له رئيس فرع الانتقالي الجنوبي في حضرموت العميد سعيد أحمد المحمدي،
اتبعنا على فيسبوك