من نحن | اتصل بنا | الخميس 29 فبراير 2024 12:53 صباحاً
منذ ساعه و 45 دقيقه
نشرت مؤسسة فجر الأمل الخيرية للتنمية الأجتماعية تقريرها السنوي للعام المنصرم، والذي وصل عدد المستفيدين إلى اربعمائة وستة وعشرون الف وسبعمائة وثلاثة نسمة من مشاريعها التي تنوعت حسب المجالات والمشاريع الآتية:مشروع الأمن الغذائي وقد وصل عدد المستفيدين في هذا المجال مائة
منذ ساعتان و 27 دقيقه
   اختتمت مبادرتا بصمة عدن وأستطيع، بالتعاون مع الشبكة الوطنية للمبادرات المجتمعيةوالشبابية، بالعاصمة عدن، حملة توعوية ضد المخدرات في مدارس مديرية البريقة. استهدفت الحملة طلاب مدرسة المستقبل الأهلية، وتهدف إلى نشر الوعي حول مخاطر المخدرات وآثارها السلبية على الفرد
منذ 4 ساعات و 17 دقيقه
التقت المديرة التنفيذية لصندوق الرعاية الإجتماعية الأستاذة نجلاء الصيّاد بمكتبها صباح اليوم مدير عام صندوق الرعاية بمحافظة عدن الأستاذ ماجد الشاجري. وناقش اللقاء أهمية الإلتزام بتنفيذ قرار مجلس إدارة الصندوق بوقف تجديد عقود المباني الإستثمارية بموجب التعميم الصادر عن
منذ 8 ساعات و 38 دقيقه
دشنت كلية الطب والعلوم الصحية في جامعة العلوم والتكنولوجيا بمحافظة عدن، اليوم الأربعاء المخيم الطبي المجاني الأول، في مقر الجامعة بمدينة إنماء بمحافظة عدن.حيث يستقبل المخيم من الساعة الثامنة صباحا وحتى الساعة السادسة مساء مختلف الحالات المرضية، لكل الفئات العمرية، ذكورا
منذ يوم و ساعتان و 51 دقيقه
عقدت اللجنة الإستشارية للحماية الإجتماعية صباح اليوم، بالعاصمة عدن، اللقاء الحادي والعشرون لها برئاسة معالي وزير الشؤون الإجتماعية والعمل الدكتور محمد سعيد الزعوري رئيس اللجنة، بحضور ممثلي الوزارات والمنظمات والمؤسسات الوطنية المحلية المنضويين في عضوية اللجنة. وفي
عدن 2022.. أزمات معيشية واغتيالات وانتهاكات وسلطة أمنية غير موحدة
محمية الحسوة في عدن.. من حديقة خلابة إلى مكب للنفايات ووكر للجريمة
2021 الحصاد المُر في عدن.. عام بلون الدّم وطعم الحنظل
20 حالة طلاق يوميا في عدن
مقالات
 
 
الأربعاء 10 يناير 2024 04:42 مساءً

مجلس حضرموت ومجلس الشرق.. تخادم مدروس

سالم باوزير

لكل القرأ الأعزاء... هذه وجهة نظر شخصيه لاتستند على معلومات من مكوني مجلس حضرموت الوطني ومجلس الأقليم الشرقي ، لكنها قرأتي أبنيها على وقائع على الأرض مع حسن ظني في كل الاعضاء المشكلين للمجلسين أنهم يسعون لخدمة القضية الحضرمية وحقوق مجتمعاتها .

نجحت حضرموت ونجح رجالها في تجاوز المعرقلين لقضيتها ؟!

لو أفترضنا هذا الأعلان عن ميلاد مجلس الأقليم الشرقي تم قبل هذا التوقيت وقبل مناورة تأسيس مجلس حضرموت الوطني ، هل سيحضى بهذا الزخم الذي صاحب هذا التأسيس الٱن ؟.
أظن أن الجواب لا ، لأن الجميع في حضرموت غير مستعد وغير مهيأ ، ولأن الأوصياء الشماليون والجنوبيون مستعدين للتصدي له وأجهاض هذا التوجه ،،،

وتأخير ميلاد مجلس حضرموت الوطني أيضاً أعتبره تكتيك لأشغال أولئك عن الحراك الذي كان يدور في تلك المحافظات الشرقية ،،
هذا الحراك للمخلصين للقضية الحضرمية في أثناء حواراتهم في الرياض كانوا في قرارة أنفسهم يعلمون أن قضية حضرموت ليست هي قضية محافضتها الحالية ، فلو أنتهوا بأتمام تدشين المجلس الوطني الحضرمي وأعلان رئاسته ربما يكونوا قد حسموا أمر القضية وقصروها على حضرموت المحافظة فقط ، لذلك رأينا التلكوء في أتمام الأنجاز وأعلان رئاسة المجلس الوطني الحضرمي ، لكنهم الٱن وبعد أنطلاق مسيرة الأقليم الشرقي سيكون مجلس حضرموت الوطني لو اكتمل مهيأً ليكون القلب النابض بالحياة لحضرموت وجيرانها شركاء القضية الحضرمية ،،

يبدو ان كل الأحداث يتم أخراجها بتسلسل مدروس ومتقن نحو هدف أكبر من طموح بعض نخبنا ويبهت أعداء القضية الحضرمية لدرجة ترى ردود أفعالهم مرتبكة وغير مستوعبين ما يحدث !!!.
حتى أن منهم من يجيٌر هذا التوجه الجديد للشمال والبعض يتهم به الأحزاب ، والواقع أنه يندرج في سياق مقررات الحوار الوطني الذي عقد في صنعاء ، والذي أنقلب عليه الشمال والجنوب بأحزابهم وقامت الحرب بسبب تلك الخرجات التي كان من ضمنها أعلان الأقليم الشرقي المكون من حضرموت وشبوة والمهرة وسوقطرة وأجزم أن هذا هو السبب للأنقلاب على تلك المخرجات ، وهم الٱن يظنون أنهم قد تجاوزوا تلك المخرجات خصوصاً فيما يتعلق بالأقليم الشرقي الذي هو أصل القضية الحضرمية ليتفاجأوا بهذا الأنبعاث الجديد في الوقت الذي هم فيه غير مستعدين للمواجهة !!!.

لو نظرنا إلى أعضاء مجلس الأقليم الشرقي لوجدنا أن منهم من هم اعضاء في مجلس حضرموت الوطني ، فالأمر في تقديري لايعدو كونه تكتيك وتنسيق وتوزيع أدوار بذكاء وبأخلاص للهوية الحضرمية وقضيتها حتى لو ظهر من ينفي هذا الأمر من متحدثي المجلسين ، ،

قد يقول قائل لو كان كلامك صحيح لما سمى المجلس الجديد أسمه بأسم مجلس الأقليم الشرقي ولم تذكر حضرموت فيه ؟!
والجواب أرى أنه هنا جانب من جوانب التكتيك الذكي ، فهذا المسمى يبعد عنهم شبهة التخادم مع مجلس حضرموت الوطني ، وأيضا تهيئة لقبول المجتمع لهذا التوجه ، ونحن نعلم أن هذا المجتمع والكثير من النخب لايزالوا غير مهيئون ولا مستعدين لهذا المستوى من الطموح ،،

الٱن وبعد هذا التسارع في الأحداث والنجاح الذي تحقق للقضية الحضرمية بأمكان مجلس حضرموت الوطني أعلان رئاسته وأستكمال دوائره والأستعداد للتنسيق مع مجلس الأقليم الشرقي ، وعلى كافة المكونات الحضرمية أن تتحمل مسؤوليتها وتأخذ الأدوار التي تخدم القضية الحضرمية ومصلحة حضرموت العليا ....

ونطلب ونتمى على النخب الحضرمية أن يعوا هدفهم وقضيتهم فلا ينجروا خلف عواطفهم والأعلام المضلل الذي زرع في فكر البعض منهم قناعة الحزبية الضيقة ، فلايحكموا على هذه الكينات بوجود أشخاص محسوبون على أحزاب سياسية لايتفقون معها ، فالجميع هنا حضارم يخدمون قضيتهم ولا يخدمون أحزابهم ،،


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
  ‏التقيت بهذا الرجل في زيارتي الأخيرة الى الرياض وكان لقاءنا الأول حيث لم يسبق لي ان التقيته من قبل ، وقد
يقدر روبرت ماكنمارا أن ما يقارب (160) مليون انسان قد قتلوا في الحروب خلال القرن العشرين السابق، وبهذه يكون
تعد الصناعة النفطية من اهم الصناعات في تعزيز اقتصادات الدول نظرا لضخامة العائد المادي لهذه الصناعة ولكثرة
إنَّ دعوة الإنتقالي لمليونية من أجل حماية النخبة الحضرمية تحمل في مضمونها متناقضاتٍ .. ؟! :- فإن كانوا يقصدون
ما نراه من حراك أجتماعي وسياسي وأحتجاجات جماهيرية ومبادرات لتأسيس كيانات مدنية وقبلية في أجزاء مختلفة من شرق
تتكشَّف خيوط الصراع الدائر في اليمن منذ تسع سنوات، شيئًا فشيئًا، خفاياها وأهدافها وعبث الدول الإقليمية بها؛
من يعرف  إنصاف مايو يستغرب كيف يُستهدَف بالإغتيال، حتى وفق مقاييس الإستهداف الغريبة المستهترة 
حتى وإن تباينت ردود الأفعال تجاه إشهار المجلس الموحد للمحافظات الشرقية، إلا أنه على ما يبدو يمتلك ما يؤهله
لكل القرأ الأعزاء... هذه وجهة نظر شخصيه لاتستند على معلومات من مكوني مجلس حضرموت الوطني ومجلس الأقليم الشرقي ،
  برهنت #عملية_طوفان_الأقصى، بعد قرابة الثلاثة أشهر، هشاشة الجيوش التي تدعي بأنها كبرى ولا يمكن كسرها؛
اتبعنا على فيسبوك