من نحن | اتصل بنا | الثلاثاء 05 يوليو 2022 01:45 مساءً
منذ 7 ساعات و 57 دقيقه
  وزع مشروع الحماية ودعم سبل العيش للنساء والفتيات الممول من صندوق الأمم المتحدة للسكان وتنفيذ الوصول الإنساني فرع شبوة صباح اليوم وزع منح التمكين الاقتصادي لعدد 28 مستفيدة من دورات التدريب المهني في مجالي الخياطة والكوافير خلال النصف الأول من هذا العام.   وخلال حفل
منذ 19 ساعه و 33 دقيقه
      اصدرت قبائل مديرية مودية والمنطقة الوسطى أبين بيان استنكار     وتلقت (عدن بوست) نسخة من البيان الذي جاء فيه:   بسم الله الرحمن الرحيم   الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف المرسلين وعلى اله وصحبه اجمعين وبعد:   بيان استنكار من قبائل وابناء
منذ 22 ساعه و 23 دقيقه
باشرت الفرق الفنية أعمال المسح الميداني لمشروع شارع السواعي بمديرية المعلا بتمويل وإشراف صندوق صيانة الطرق والجسور المركز الرئيسي-العاصمة عدن.   وقامت مؤسسة الشاطئ للهندسة والمقاولات بأعمال المسح الميداني للمشروع تمهيدا للبدء بالعمل.   وجاء أعمال المسح الميداني
منذ 23 ساعه و 8 دقائق
عُقد اليوم بالعاصمة عدن الإجتماع الأول للجنة الإستشارية الخاصة بأعمال الخطة الوطنية لتنفيذ أجندة المرأة والسلام والأمن في اليمن والهيكلية المؤسساتية وشروطها المرجعية التي نظمتها وزارة الشؤون الإجتماعية بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة الإنمائي، برئاسة الدكتور محمد سعيد
منذ يوم و 6 ساعات و 34 دقيقه
  تُشارف المؤسسة العامة للطرق والجسور فرع لحج بتمويل صندوق صيانة الطرق والجسور المركز الرئيسي-العاصمة عدن على استكمال الأعمال التكميلية بجولة الشهيد نبيل القعيطي الكراع سابقا بمديرية دار سعد.   وتقوم المؤسسة بأعمال طلاء البردورات والطلاء الارضي ومرور المشاه وتركيب
محمية الحسوة في عدن.. من حديقة خلابة إلى مكب للنفايات ووكر للجريمة
2021 الحصاد المُر في عدن.. عام بلون الدّم وطعم الحنظل
20 حالة طلاق يوميا في عدن
تفاصيل التفاصيل .. هكذا قتل عبدالفتاح اسماعيل وهكذا اخفيت جثته !!
مقالات
 
 
الثلاثاء 04 يناير 2022 07:16 مساءً

لماذا كل هذه الخسائر في صفوف العمالقة بشبوه

بشار الصبيحي

منذ وصلت قوات العمالقة محافظة شبوه وهي هدفا سهلا للحوثي وخاصة صواريخ سكود ومسيرات إيران.. رغم التغطية الجوية الكثيفة. وامتلاكها لسلاح نوعي من الصواريخ الحرارية والمدفعية الثقيلة.

لكن احد قادة العمالقة صباح اليوم حاول يفسر اسباب سقوط الشهداء بشكل كبير من خلال حديثه لقيادة التحالف في مطار عتق ومما قاله (ننقله بتصرف هنا) :

ان حملة التصوير والنشر والدعاية  منذ حركة العمالقة من المخاء كانت قاصمة (لنا) من ناحيتين.

الأولى انها أعطت الحوثة تفاصيل كبيرة عن حجم القوة ونوعها وسلاحها وحتى شخوص قادتها وافرادها وكيفية حركتها وتحشيدها مما جعلهم يستعدون لاستقبالنا ولديهم معلومات كثيفة.

بينما نحن جئنا عميانا للمنطقة وضاعف من عمانا تجنيبنا القيادات الميدانية التي كانت تقاتل الحوثي في شبوه طيلة السنوات السابقة وتعرف تفاصيل الأرض والمواقع وخريطة مسرح العمليات وهم أصحاب الأرض وابناؤها.

من ناحية ثانية تأثر افرادنا بدعاية ان الجيش والاصلاحيين قد سلموا بيحان للحوثي دون قتال ولم يقاوموا فيها وان الحوثي سينسحب منها اذا حضرنا نحن هناك لانه غير مستعد للحشد والقتال ومنشغل بجبهة مأرب.

وهذا كان فخا وقعنا فيه. واعتمدنا على تدخل التحالف جوا وانه سيحسم المعركة بسرعة.

مما جعل حشودنا اهدافا سهلة للعدو من اول وهلة وصلنا فيها لأننا لم نستفد من القوة السابقة في شبوة لترتيب تموضعنا بكل امان وسرية.

وأضاف القائد انهم بصدد خطة بديلة لترتيب الصفوف والالتحام اكثر مع قوات الجيش في محور عتق وبيحان واستقدام اللواء مفرح بحيبح قائد محور بيحان ليقود المعركة نظرا لخبرته الكبيرة في هذه الجبهة.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
  منذ الأزل وحتى الآن مازال التعليم الجامعي يواجه في بلدنا الكثير من الصعوبات سياسة واقتصادية أو بسبب
  انتشرت في الآونة الأخيرة ظاهرة أطفال الشوارع في شوارع عدن بشكل لاحظه سكان المدينة; ولا يخف على أحد من
    أغلقت أجهزة الدولة صحيفة "النداء" ثم سمحت بعودتها عقب أيام، أسعدنا خبر العودة وقال لي الأستاذ محمد
كان هناك أمل يراودني بين الحين والآخر بأن الإخوة في المجلس الانتقالي سيعملون على تصحيح العلاقة مع أبناء عدن
مدير إدارة مدير تحرير بقناة عدن الفضائية  4 يونيو 2022      أكثر من سبع سنوات مضت على فترة إقامة قناة
طالعنا ما نشر في مختلف وسائل التواصل الاجتماعي حول قرار رئيس المجلس السياسي الموجه لرئيس الوزراء والذي أمره
اليوم عرفت من هو طحنون الصلاحي الذي أعاد ما وجده في أحد المنازل في الجبهة الشرقية بتعز والتي كانت عبارة عن
  مرضى زارعي الكبد والكلى في مدينة عدن والوافدين إليها بعد أن خسروا كل مايملكون وتحملهم تكاليف العملية
في عام 2017  قام الرئيس منصور بزيارة المؤسسة التي يعمل بهاالعبدلله،كنافي استقبالة مع بقية
تعقيدات المشهد اليمني وتشابك مدخلاته ومخرجاته لا تصعب على المحللين من خارج اليمن فقط بل حتى على معظم ابناءه.
اتبعنا على فيسبوك