من نحن | اتصل بنا | الخميس 20 يناير 2022 09:07 صباحاً
منذ 4 ساعات و 23 دقيقه
  تنفيذا لقرار المحافظ رقم (٨٤)عقد وكيل محافظه عدن رئيس اللجنة الإشرافية العليا الاستاذ عبدالرؤوف السقاف اجتماع ضم مدير عام الصيدلة والتموين الطبي بوزارة الصحة ومدير مكتب الصحة بعدن، ومدير الرقابة والتفتيش بالهئية العليا للادوية الدكتور علي الشعيبي ومدير مديرية
منذ 7 ساعات و 6 دقائق
  قالت السلطات المصرية ان  رجال الجمارك بالإدارة الرابعة  بمبنى الركاب رقم 1 بمطار القاهرة الدولي برئاسة محمد حفظى تمكنوا من ضبط محاولة تهريب كمية من نبات القات المخدر بالمخالفة لقانون مكافحة المخدرات رقم 182 لسنة 1960 وقانون مزاولة مهنة الصيدلة رقم 127 لسنة 1955 وتعديلاتة
منذ 7 ساعات و 23 دقيقه
  أكد الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور نايف الحجرف، على ضرورة الضغط على مليشيا الحوثي الانقلابية، من قبل المجتمع الدولي لوقف الإرهاب الحوثي وللانخراط الجاد في العملية السلمية لحل الأزمة اليمنية وفقاً للمرجعيات الثلاث، المتمثلة في المبادرة
منذ 17 ساعه و 3 دقائق
  وجه محافظ محافظة شبوة اليوم عوض العولقي بخروج قيادة معسكر مرة مع ضباطها وأفرادها من المعسكر، وتسليمه لقوات دفاع شبوة (النخبة الشبوانية).   مصدر خاص من معسكر مرة، أكد أن المحافظ العولقي بتصرفه هذا قد تجاوز توجيهات رئاسة الجمهورية وقيادة وزارة الدفاع ورئاسة هيئة
منذ 17 ساعه و 21 دقيقه
    بعث التجمع اليمني للإصلاح بالعاصمة المؤقتة عدن، برقية عزاء ومواساة، إلى رئيس المكتب التنفيذي للإصلاح بالمحافظة نائب رئيس الكتلة البرلمانية، النائب إنصاف مايو، في وفاة الفاضلة شقيقته. وتقدم إصلاح تعز بخالص العزاء والمواساة للنائب مايو، ولعائلته الكريمة أفراد أسرة
2021 الحصاد المُر في عدن.. عام بلون الدّم وطعم الحنظل
20 حالة طلاق يوميا في عدن
تفاصيل التفاصيل .. هكذا قتل عبدالفتاح اسماعيل وهكذا اخفيت جثته !!
اغتيالات عدن.. إرهاب المليشيات المسكوت عنه ..!
اخبار تقارير
 
 

حُليس.. في الذكرى الخامسة لمصرع الابتسامة..’’بروفايل‘‘

عدن بوست - عدن_ أحمد رامي: الأحد 15 أغسطس 2021 01:41 صباحاً

حُليس.. في الذكرى الخامسة لمصرع الابتسامة.. عن كاتم الصوت الذي يسرق أرواح الأبرياء في ظل محاكم التفتيش بعدن ’’بروفايل‘‘

 

في مدينة كريتر ’’المدينة القديمة‘‘ لعدن كانت البداية بالنسبة للطفل ’’صالح‘‘ حين رأي النور في 27 أكتوبر من العام 1962م لتبدأ حياته المفعمة بالسفر بين محطاته العمرية مُتنقلًا بين الصفوف الدراسية مثابرًا بقدر الحلم الذي كان يحمله منذ صباه.

ما إن تنقل بين المستويات الدراسية الابتدائية والثانوية فأمسك القدر بيده ليجد نفسه أحد طلاب كلية ناصر للعلوم الزراعية؛ حيث الاخضرار وعبق الفل وزهو الأركيد؛ وهو ما شكل ذائقة الشاب كان هذا في ثمانينيات القرن الماضي؛ حيث كان مثابرًا في تخصصه بقسم ’’البساتين‘‘ ومعه عُجن ذائقته بالزعفران.

سارع الشاب ’’صالح‘‘ الخُطى للمساجد حيث كان أحد تلاميذ الشيخ عمر باكثير والشيخ محمد عبد الرب جابر وأخرين ممن كان يستدير حولهم لدراسة كتب البخاري ومسلم؛ إلى جانب هذا كان هو الأخر واعظا وإمامًا للمسجد في كريتر؛ كانت عيون الناس ترمقه بإعجاب؛ ترمي عليه السلام كيف لا وهو الشاب الزاهد والنبيل.

ما إن تخرج مهندسًا زراعيًا عمل الرجل بمحافظة شبوة والتي شغل فيها أيضًا خطيبًا وإماما فيما كان يتردد على مدينة المكلا بحضرموت حيث كان منازل صديقه ’’ محسن باصرة‘‘ بحي السلام بالمدينة قبلته ،
إلا أن العام 1990م إبان قيام الوحدة اليمنية والتي كانت نقطة فارقة في حياته ومعها عاد إلى عدن ليكمل معها دراسته ليلتحق بسلك التربية والتعليم.

ما إن فتحت التعددية السياسية في اليمن وتحديدًا في عام ’’90‘‘ شرع ’’حُليس‘‘ في تأسيس حزب الإصلاح في عدن بمعية زملاء له حينها وتولى فيه دفة القيادة بين الفترة (1994 -1990)كرئيس أول مكتب تنفيذي بعدن فيما تنقل بعدها بين دوائر التنظيم والتأهيل والإرشاد وإدارة قطاع الطلاب والقضاء في الإصلاح إلى جانب عضويته في مجلس شورى الحزب .

كان حليس مرشح التجمع اليمني للإصلاح في العام 1997م تلك الانتخابات التي خاض غمارها أمام مرشح المؤتمر الشعبي العام ’’محمد مرشد ناجي‘‘ وقتئذ والتي حسمها الأخير لصالحه وبروح أبناء عدن تقبل الرجل الخسارة لإيمانه بالتنافس الشريف؛ وشغل الرجل وقته مدربًا في بناء القدرات والتنمية البشرية.

للرجل الكثير من الإسهامات المجتمعية ورفع كفاءة الشباب، فيما الجانب الإنساني أولاه الكثير من وقته إلى عمله السياسي والتربوي؛ كان الرجل سياسيًا مؤمنًا بحق الاختلاف حاله كعدن التي آمنت بأبنائها اليهود والهندوس والفرس والمسيحيين والمسلمين على حدٍ سوء قبل أن يذبح التعايش والنسيج الاجتماعي بسكاكين الفرقة الإجتماعية.

حاز الرجل على درجة الماجستير في التسامح والوسطية كما حاز على احترام الناس سياسيين كانوا أو عاديين؛ حيث كان الرجل خطيب مسجد الرضا بمديرية المنصورة؛ومايزال الناس يتذكرون خطبته وهو يصور الموت برحلة إلى بلاد الأفراح.
عاش الرجل أفراح المدينة وأتراحها في الحرب (2015) كما هو الحال في السلم كان للرجل موقفًا مشرفًا في دعوة الناس لمواجهة مليشيات الحوثي بعدن إبان اجتياحها.

لم يكن الرجل وهو صاحب الـ’’54‘‘ عامًا يعلم أن محاكم التفتيش في عدن تترصد له للإيقاع به حاله كحال طابور طويل من أبناء المدينة الذي سرق كاتم الصوت أرواحهم ضمن موجة تحريض مارسها النظام الجديد في عدن والذي يستمد قوته من الخارج؛ كان أغسطس منتصفه (2016) أخر ايام الرجل الذي استطاع مجهولون تصفيته رميًا بالرصاص لتبك المدينة معها بمرارة كما لو كانت خنساء أخرى.

استطاع زوار الليل و أجناد الردى تغييب الكثير من أبناء المدينة التي توشحت بالسواد كبغداد العباسية ولبث الناس تعدد القتلى يوماً بعد يوم بلا حيلة فطال القتل والتصفيات خطباء وأئمة المساجد ورجال المقاومةوعسكريين وقضاة وطابور طويل من أبناء المدينة التي أمنت بالتعايش الديني والسياسيي والثقافي والفكري لسنوات خلت.

وحده القاتل مازال طليقًا فيما العدالة ضلت طريقها ومذ ذلك الحين مازالت المدينة تستحضر المأساة سنويًا وأضحت ذكرى التصفيات التي تقوم بها محاكم التفتيش تنكىء ذوي من تصيدهم كاتم الصوت حال أبناء ’’حُليس‘‘؛ وفي ذكرى مقتله الخامسة تمر الذكرى على البراء ؛ أسماء؛ إبراهيم كحال الأطفال محمود وجلنار إبان ماسأة خوارزم.

وعلى تخوم المأساة؛ فقد تعرضت التعددية السياسية إلى انتكاسة حقيقية بسبب نزوة النظام الطارئ والذي يستقوي بالسلاح فيما ذهب كوادر الإصلاح الذين قاتلوا إلى جانب ابناء عدن إلى المقابر وحصدتهم عيون العسس وكاتم الصوت والسيارات المفخخة فتعرضوا للقتل والاختطاف والإخفاء والتنكيل والترهيب فيما فجرت المقرات وأحرقت ودُهمت الكثير من بيوت قيادات الإصلاح بعدن بل أن البعض منهم لا يعلم بمصيره أحد والذين مُلئت بهم السجون السرية المبثوثة على مديريات محافظات عدن.

وبحسب إحصائية رسمية للإصلاح فإن ’’14‘‘ عملية اغتيال طالت كوادره منذ 2015م و’’4‘‘ حالات اعتقال وإخفاء قسري و’’6‘‘ حالة مداهمات واقتحامات لمقراته من قبل مليشيات المجلس الانتقالي المدعومة إماراتيًا؛ وإزاء ذلك كشفت منسقية مناصرة ضحايا الاغتيالات بعدن ووثقت في مارس من العام 2020 مقتل ’’200‘‘ شخص ضمن عملية الاغتيالات شهدتها عدن قُيدت جميعها ضد مجهول.

telegram
المزيد في اخبار تقارير
  دعت البعثة الإماراتية بالأمم المتحدة في رسالة لمجلس الأمن، إلى إدانة هجمات الحوثيين بشكل قاطع.   وقالت البعثة الإماراتية بالأمم المتحدة إن "هذا التصعيد غير
المزيد ...
اطلع معالي الدكتور محمد سعيد الزعوري وزير الشؤون الإجتماعية والعمل في حكومة المناصفة رئيس اللجنة الوطنية لتنفيذ قرار مجلس الوزراء بشأن القرار الأممي 1325 المرأة
المزيد ...
الحصاد المُر.. هذا ما يمكن أن نصف به العام الماضي (2021) في العاصمة اليمنية المؤقتة (عدن)، التي عاشت خلاله فصولاً مرعبة مع حوادث القتل والاغتيالات والتفجيرات، أحالت هذه
المزيد ...
‏ استقبلت قيادات عسكرية وأمنية رفيعة في محافظة شبوة اليوم الاثنين، قوات العمالقة القادمة الى المحافظة من جبهة الساحل الغربي في محافظة الحديدة. وكان في مقدمة
المزيد ...
‏ قالت محافظة شبوة كلمتها بشأن مايتردد من تسريبات حول احتمالية تغير محافظها، محمد صالح بن عديو، بمسيرات جماهيرية حاشدة أكدت التمسك به واشادت بمواقف رئيس
المزيد ...
بحث وزير الشؤون الاجتماعية والعمل الدكتور محمد سعيد الزعوري، مع وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية الكويتي عبدالعزيز شعيب تعزيز سبل التعاون في جملة من المجالات بين
المزيد ...

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
ركز كثيرون على ما اعتبروها بلادة الرئيس والزعيم الجنوبي اللواء عيدروس بن قاسم الزبيدي عندما قال ان شبوة تقع
لايلام على تلك الغلطة او الفضيحة.. الرئيس عيدروس لوحده.. فتلك معلومة جغرافية يعرفها الطلبة من صف سادس ابتدائي..
منذ وصلت قوات العمالقة محافظة شبوه وهي هدفا سهلا للحوثي وخاصة صواريخ سكود ومسيرات إيران.. رغم التغطية الجوية
بداية فإن الوصف في العنوان هو لله وحده.. لكن مجازا يمكن اطلاقه على العميد احمد علي عبدالله صالح والكفيل بوخالد
  في السنوات الأخيرة تصدرت الدراما التركية وخاصة التاريخية الشاشات العربية، وبسبب العاطفة الإسلامية
قبل ايام تم اقالة بن عديو ،بن عديو للذي لايعرفة محافظ محافظة شبوة  الشخصية والوطنية الموالية للرئيس اليمني
لقد أقال هادي رجال اكثر وطنية من بن عديو.. فلماذا هدا الحزن الكبير في كل اليمن على اقالة محافظ محافظة. أقال
  كنت قد وعدت في وقت سابق اني سأكتب عن سر قوة كحافظ شبوة الأستاذ محمد صالح بن عديو، وهاقد جاءت الفرصة لذلك
تصدقوا ان اقالة نايف البكري من منصب محافظ عدن في سبتمبر 2015 كان بذريعة ان بقائه في منصبه هو العائق الوحيد لبدء
في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد. اقتصاديا وسياسيا وعسكريا. لم يكن الرئيس هادي خالي الوفاض من اجتراح
اتبعنا على فيسبوك