من نحن | اتصل بنا | الثلاثاء 19 يناير 2021 10:46 مساءً
منذ 16 ساعه و 58 دقيقه
يحسب بعض جماعات المصالح وشقاة اليومية ان فيسبوك وتويتر من يصنع الرأي العام في اليمن، وان بيانات الكيانات الكرتونية اكبر من طنين بعوضة بأذن فيل.. لو ان بياناتكم تغير من الأمر شيئا لعوقبتم عليها يوم كانت مدافع (الحركة الفتية) تدك ثكنات الجيش في العاصمة صنعاء وتقتلع علم
منذ 22 ساعه و 48 دقيقه
دشنت مبادرة إعمار عدن الشبابية بالشراكة مع إدارة الصرف الصحي بمديرية الشيخ عثمان مشروع مد شبكة الصرف الصحي لمنطقة سيسبان المحاريق الشعبية. وبحسب القائمين على المشروع الذي تنفذه مبادرة إعمار عدن الشبابية فإن المشروع يستهدف 20% من سكان منطقة سيسبان المحاريق وذلك بحسب
منذ يوم و 13 ساعه و 41 دقيقه
  من يتابع مايحدث في الجنوب من صراع سياسي وعسكري سيدرك بجلاء ان الصراع موجه ضد الجنوب والجنوبيين من دعاة "الجنوب" ذاته. منذ سنوات وانا ابحث عن الشمال في هذا الصراع فلا اجد . اندلعت المعارك في عدن عقب حرب ٢٠١٥ بين قيادات جنوبية وفصائل جنوبية ابتدأ من معركة المطار الى معركة
منذ يوم و 13 ساعه و 44 دقيقه
  أحدثت قرارات الرئيس هادي الأخيرة-بخصوص تعيين نائب عام، ورئيس لمجلس الشورى-ضجة كبيرة متكئة على خلفيات قانونية واجتماعية. دعونا نقول إن هذه الضجة باعثة على الأسى، نظراً لأنه في الوقت الذي تُحمل فيه البلاد كلها على كف عفريت، يُدقق من يحدثون الضجيج في مدى مشروعية استحقاق
منذ يوم و 13 ساعه و 45 دقيقه
    قام رئيس الهيئة العامة للأراضي والمساحة والتخطيط العمراني انيس بن عوض باحارثة بزيارة لفرع هيئة الاراضي بعدن. وطاف باحارثة بمختلف مكاتب وادارات فرع الهيئة بعدن ، وتفقد سير العمل واستمع من الموظفين الى آلية عمل الفرع والتحديات التي يواجهونها.  الى ذلك عقد رئيس

 alt=

برلماني يمني يُحذر من إعلان الحكومة الجديدة قبل الغاء الاستحداثات العسكرية في سقطرى
إعلان الحكومة خلال أسبوع.. التحالف العربي يقول إنه بدأ نشر مراقبين في أبين لفصل القوات.
بن عديو يعيد شبوة للواجهة بعد سنوات من التهميش والحرمان ... تقرير
"إمارات ليكس" تكشف خفايا وآليات تمويل الإمارات تنظيم القاعدة في اليمن عبر بنك "أبو ظبي الاول"
مقالات
 
 
الأحد 29 نوفمبر 2020 11:23 مساءً

انتقاليُ ترامبَ وانتقاليُ الجنوبِ .

أبو الحسنين محسن معيض

 

لدى ترامبُ فريقٌ انتقاليٌ يتحركُ بضراوةٍ متشبثا بالسلطة ، مدعياً الظلم الانتخابي ضده من منافسِه الديمقراطي . ولدى جنوبُ اليمنِ مجلسٌ انتقالي ينشطُ ساعيا للحكم ، طالبا الخلعَ من الوحدة اليمنية . والفريقُ والمجلسُ لديهما قواسمُ يتشاركانها نحو تحقيقِ أهدافهم الذاتيةِ ، بعيدا عن أمنِ الشعبِ وتنميةِ الوطنِ .

- كلاهما يؤكدان فوزَهما وأحقيتهما بالسلطةِ ، إقتراعا أو تفويضا . ومن خلال تويتر ووسائلِ التواصل ينسجون النصرَ ، تخديرا لمؤيديهم .

- كلاهما يدعي الظلمَ وتزويرَ الواقعِ ، وقلبَ الطاولة على استراتيجيةِ خططهما الهادفةِ إلى الحريةِ والعدالةِ للمواطن ، والتقدمِ والسيادة للوطنِ . ولكنَّ واقعَ الأحداثِ يبينُ غيرَ ذلك .

- كلاهما يعانيان من معارضةِ أعضاءٍ وقياداتٍ في مكونيهما ومطالبهم بالمراجعة والتصحيح . ويخسران محافظاتٍ وولاياتٍ كانت تحت يديهما ، ويفقدان أنصارَهم فيها ، بفعل ممارسة قياديةٍ خاطئةٍ ، وأساليبَ عقيمةِ الجدوى .

- كلاهما انتقاليٌ ، ولكن للخلف وكسبِ الوقتِ ، ودونَ ما يثبتُ جدارتَهم بتحقيق طموحِ وآمالِ المؤيدين . مما أحدثَ ضررا بمصداقية أهدافِهم ، وإساءةً للقضايا الوطنيةِ العادلة وللديمقراطيةِ المزعومةِ .

- كلاهما لم يستعدْ لمواجهة طوارئ الأحداثِ وحمايةِ المكتسبات وتلبيةِ متطلباتِ الشعب ، والتي أدت إلى نزعِ يد الثقةِ فيهما ، كجائحةِ كورونا في امريكا ، والخدماتِ والأمن بعدنَ .

- كلاهما لديه جماعةُ عنفٍ وتجمعاتُ فوضى للترهيب ، وأوراقُ ضغطٍ ضد المنافسين ، ووسائلُ تشويهٍ للخصوم ، وأدواتُ تطويعٍ للمعارضين ، وما من شأنه تحقيق أهدافهم .

- كلاهما لديه خطابٌ مقززٌ ، يبثُ التعصبَ العرقيَ ويرسخ الإنتماءَ المناطقيَ . متسولا بذلك حماسةَ المتعصبين وقاهرا به نزاهةَ الوطنيين ، وممزقا به لحمة المجتمعِ ، ومفرقا ترابطه الإنساني وتراحمه العاطفي .

- كلاهما يمارسُ قرارَ التعيين والعزلِ في فترة انتقاليةٍ محدودةِ السلطةِ ، ضاربين بالدستور عرضَ الحائطِ ، مخالفين مرجعيتهم التنظيمية والشرعيةِ ، وضوابط الهيكلِ القيادي للدولةِ .

- كلاهما يتجاوز عن فاسدين ومجرمين وجب تقديمهم للعدالةِ ، ويخفي أدلةَ ضلوعِهم في جرائمِ قتلٍ وتخريبٍ ونهبٍ للوطن والشعبِ .

- كلاهما يخالفُ البروتوكولَ المتعارفَ عليه في إدارة السلطةِ ومسؤولية الحكمِ . ترامبُ يهينُ علانيةً دولا وحكاما ، وعبر تويتر يعينُ ويعزلُ ويهجو ويذمُ . والانتقالي يدعي حكما مستقلا وهو يقبعُ تحتَ علمِ الشرعيةِ ، ويخضعُ لقرار التحالف عامةً ، وأوامر الإمارات خاصةً .

- كلاهما تحركهما منظمةٌ عالميةٌ شيطانيةٌ ، تديرُ دفةَ الأحداثِ نحو رسمِ خارطة النظامِ العالمي الجديدِ ، وهذا يتطلبُ طمسَ كلِ قوةٍ وطنية مؤثرةٍ ، ومحو كلِ جماعةٍ فاعلةٍ ، واستئصالَ كلِ فكر راقٍ . لتبقى وحدها تتحكمُ في قدر الأممِ ومصيرِ الأمةِ وحدود الأوطانِ ومآثرِ التاريخِ ، وفي صناعةِ الحياة والتقاليد . وفي طريقهم ينثرونَ فيروسَ الإبادةِ لإعادة التوازن ، ويختبرون رضوخَ الناسِ لما يرسمونه ويقررونه ، في وقت ومكان عبادتهم وأعرافهم وأنشطتِهم المختلفةِ ، وليَقُلْ لهم الكلُ سمعنا وأطعنا . وفي تلك النقطةِ الأخيرةِ ، وللأمانة الأدبيةِ ، فليسَ الانتقاليُ الجنوبيُ وحده من ينهجُ تلك التبعيةَ المُذِلةَ ، ولكنَّ الكُلَ - شرعيةً وحوثيةً - انتقاليون كذلك . إلى أين ، ولمَنْ ، وإلى متى؟ . جميعُهم لا يملكون لنا جوابا ، ولا يدرون عنا ذهابا وأيابا .

أبو الحسنين محسن معيض


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
يحسب بعض جماعات المصالح وشقاة اليومية ان فيسبوك وتويتر من يصنع الرأي العام في اليمن، وان بيانات الكيانات
  من يتابع مايحدث في الجنوب من صراع سياسي وعسكري سيدرك بجلاء ان الصراع موجه ضد الجنوب والجنوبيين من دعاة
  أحدثت قرارات الرئيس هادي الأخيرة-بخصوص تعيين نائب عام، ورئيس لمجلس الشورى-ضجة كبيرة متكئة على خلفيات
  شكرًا فخامة الأخ الرئيس، على تكليفنا برئاسة مجلس الشورى، لقد مارستم حقكم الدستوري، وترجمتموه بما رأيتم
  الشاردون ، أناس يقطنون مدينة القدس ، وأطلق عليهم هذه الصفة نظراً لشرودهم وفرارهم من طائفتهم اليهودية
  التصالح قيمة من القيم الانسانية الرائعة .. والتسامح هو جذر منظومة هذه القيم .. حاصل جمع التصالح والتسامح لا
  منذ مطلع العام الحالي (2021م)، أي خلال 12 يوما فقط، قام محافظ شبوة، محمد بن عديو، بتدشين عدد من المشاريع
  في يونيو من العام 2019 قدت سيارتي في طريقي من مدينة عدن إلى مدينة سيئون برفقة 3 من الشباب . في الطريق إلى
  ضمن برنامجِه الانتخابي 2006 أعلنَ الرئيسُ صالحٌ عن توليدِ الكهرباءِ بالطاقةِ النوويةِ . وفي المهرةِ أعلنَ
ذكر الأخ عيدروس الزبيدي في ظهوره البارحة على قناة سكاي نيوز الإماراتية نقطتين بشكل مكرر وهي : أن اتفاق الرياض
اتبعنا على فيسبوك