من نحن | اتصل بنا | الاثنين 06 ديسمبر 2021 07:10 صباحاً
منذ ساعه و 14 دقيقه
    أكد وزير الأوقاف والإرشاد محمد عيضة شبيبة بأن الواجب الوطني هو إسناد أبطال الجيش الوطني والمقاومة الشعبية بكل الوسائل في معركة استعادة الدولة وإنهاء الانقلاب الحوثي الإيراني.   جاء ذلك خلال زيارة تفقدية لمقر مؤسسة وطن التنموية، التقى خلالها برئيس المؤسسة وفريق
منذ ساعتان و 11 دقيقه
  عاودت مليشيات الحوثي الانقلابية اليوم الأحد استهداف الأحياء السكنية في مأرب بالصواريخ البالستية.   وقالت مصادر محلية إن مليشيات الحوثي قصفت الأحياء السكنية بمأرب بأربعة صواريخ بالستية، في حين لم ترد معلومات عن سقوط ضحايا حتى كتابة الخبر.   وجاء القصف الحوثي ردا
منذ 10 ساعات و 12 دقيقه
    أعلن الجيش الوطني، الأحد، تكبيد مليشيات الحوثي الإيرانية خسائر لا حصر لها في معارك هي الأعنف جنوبي مأرب شمال شرقي اليمن.   وقال المركز الإعلامي للقوات المسلحة: "خاض أبطال الجيش مسنودين بالمقاومة وطيران تحالف دعم الشرعية، اليوم، معارك هي الأعنف ضد مليشيا الحوثي
منذ 15 ساعه و 50 دقيقه
خلال الايام الماضية تم تداول مقطع صوتي عبر وسائل التواصل الاجتماعي، منسوب لنصر شاذلي، على انه اتصال هاتفي جرى بينه وبين وزارة الخارجية الاماراتية. التسجيل احتوى على معلومات خطيرة جدا، تتعلق بنشاط هاني بن بريك وعلاقته بالارهاب والاغتبالات بحسب قول شاذلي. الغريب في الأمر ان
منذ 19 ساعه و 28 دقيقه
    دعا المجلس الأعلى للحراك الثوري الجنوبي إلى تشكيل حكومة طوارئ فوراً لإدارة البلد وانقاذ الاقتصاد والشعب من المجاعة.   وطالب الدكتور محمد عبدالهادي _ عضو رئاسة المجلس الأعلى رئيس الدائرة السياسية في تصريح صحفي، الرئيس عبدربه منصور هادي التدخل العاجل وبقوة لإنقاذ
تفاصيل التفاصيل .. هكذا قتل عبدالفتاح اسماعيل وهكذا اخفيت جثته !!
اغتيالات عدن.. إرهاب المليشيات المسكوت عنه ..!
حُليس.. في الذكرى الخامسة لمصرع الابتسامة..’’بروفايل‘‘
مهاجرون أفارقة يتخلون عن حلمهم في تخطي اليمن
مقالات
 
 
الاثنين 06 يوليو 2020 05:36 مساءً

نقلات ( شطرنج ) الانتقالي !

أبو الحسنين محسن معيض

 

( سري للغاية ) سيدي وتاج رأسي ...... .

- وفقا للتعليمات والأوامر ، ولتحقيق الهدف المنشود ، فقد أمرنا مُمَثِلَنا - حسب المخطط - بتنفيذ ما يلي :

- نَقْلِ الصفِ الجنوبي من القوة والترابط المليوني إلى التفتت والانتفاخ البالوني . ونقلِ عدالة قضيته من الثريا للثرى ، وتحقيق ما لم يستطعه ( صالحٌ ) بأمنه المركزي والسياسي .

- نقلِ الحراك الثوري الجنوبي جانبا ، في تقاعدٍ قسري . ونقلِ مخترقيه سابقا من مختلف مراتب المؤتمر التنظيمية إلى الوقوف معه حين يعتلي منصة التتويج الجنوبي ، ليصبحَ ممثلا وحيدا لاستعادة الحرية المسلوبة !.

- نقل المخالفين له والرافضين العمل معه ، من أحرار الجنوب ونشطائه ، وهاماته الدينية والإعلامية والثقافية ، وقادته أمنيا وعسكريا ومقاومةً ، من الحياة إلى الموت ، ومن الحرية للمعتقل ، ومن المواطنة للمنفى . ونقل كل من عارضه من رموز التأسيس الحراكي وغيرهم ، إلى التشويه ، خونة ، عملاء ، أخونجية ... .

- نقل قناعة ثلثي أبناء الجنوب من مطلب الانفصال إلى امكانية التعايش مع من كانوا ينعتونهم بالاحتلال ، ومن شعار استعادة الهوية إلى ضرورة ترسيخ الجذور . وذلك بالمزيد من الممارسات التي تجعل ما عانوه في 3 سنوات انتقالية ، يفوق 30 عاما وحدوية ، أو بزعمهم احتلالية .

- نقلِ سقطرى من اليمننة إلى الأمرتة ، ولو اضطر فليشهد أنها صومالية ، على أن تبقى يمانية . ونقلِ ميناء عدن من الخدمة العالمية إلى المعاش ، ولعيون دبي وجبل ( علي ) عليه أن ينقلَ وينقلَ وينقل ... .

- نقلِ الجنوب من فضل الانتماء لليمن ومآثر تاريخه إلى اسم بلا جذور ولا مجد ، إلا أنه يسبق اتحادَنا ببضع سنين ، وكفى به مجدا .

- نقل عدن من مدينة مدنية بهية إلى قرية عشوائية كالحة ، كانت دواءً فلتجعلوها وباءً . ونقل حالة بعض شبابها من البطولة إلى البطالة ، ومن المرجلة إلى البلطجة ، ومن الابداع للضياع ، ومن الثورات إلى المخدرات .

- نقل باعة البسطات والمتجولين من عدن إلى تعز مكدسين على ظهور الحافلات ، ونقل طارق والحرس إلى عدن مكرمين على هدير المدرعات الغازية لها بالأمس القريب .

- نقلِ نفسِه من خدمة وطنه مع الرئيس هادي ، إلى تبعية ( سيدي ) وخدمة مصالحه . ونقل توشحه علم اليمن وصورة رئيسه ، إلى حمل علمنا على كتفيه مزينا بصورة تاج رؤوسهم .

- كما أكدنا عليه التركيز على الآتي : 

- بذل الجهد اللازم بكل قوة وحزم لرفع راية وطننا وتحقيق مصالحنا ، مهما كلف ذلك من ثمنٍ في الأرواح ، وتدميرٍ للبنيان والاقتصاد .

- استخدام كافة الوسائل الممنوعة في هزيمة عدونا الأساس ( الإصلاح ) ، وعرقلة مسيرته وتشويه مواقفه . وخروجه من المشهد تماما .

- حشد أكبر قدر من رابطة المشجعين ، لدعمنا والتغطية على أخطائنا بدق طبولهم ، مع ضخٍ إعلامي مكثف ، عن منجزاتنا وخيرنا فيهم ، حتى تترسخ فيهم قناعةٌ ، أن دهان مدرسة قديمة قمنا به ، أعظمُ من تلك المدرسة التي شيدها غيرُنا ، وأكرمُ من شق طريق وبناء جسر قامت به الشرعيةُ .

- ونؤكدُ على اننا اتخذنا تجاههم كافةَ الاجراءات لضمان تنفيذِ مرادنا ، وعدم تمردهم وتخليهم عن أهدافنا ، مهما بلغ ببعضهم تأنيبُ ضميرٍ ، قد يؤدي بهم لرفض غاية وجودنا .

اطمئنوا .. ولا تشيلوا الهم .. فكلنا لكم فداءٌ ، وكلهم لكم خَدَمٌ . 

أبو الحسنين محسن معيض


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
خلال الايام الماضية تم تداول مقطع صوتي عبر وسائل التواصل الاجتماعي، منسوب لنصر شاذلي، على انه اتصال هاتفي
  مساء السادس والعشرين من نوفمبر عام ٢٠١٨ كانت شبوة واليمن مع حدث سيكون له فيم بعد أثر كبير في واقع شبوة
  تحل علينا اليوم الذكرى الثالثة لتعيين الاستاذ/ محمد صالح بن عديو محافظاً لمحافظة شبوه بقرار جمهوري من
  يقاسُ المرءُ بقيَمه وإنجازاته،لابطول عمره وكثرة أ قواله وتنظيراته، فثلاثُ سنوات فقط من يوم تسنم قيادة
  المعينون أكاديمياً في جامعة عدن يتجرعون هم وعائلاتهم الذل والهوان ظلماً منذ سنوات، فقد قضوا أجمل سنين
لقد تولى الاخ الاستاذ محمد صالح بن عديو زمام السلطة في محافظة شبوة بقرار جمهوري في شهر نوفمبر ٢٠١٨م، وكان وضع
الصحفي القدير علي منصور مقراط من الأقلام النزيهة التي تنتقد الواقع المهين الذي وصلت اليه البلاد ولم يقم يوما
  في احدى النقاشات مع ناشط انتقالي فيسبوكي حول رفض المبعوث الأمريكي لقاء اي من مسؤولي الانتقالي، قال
  مارب الارض رمز حضارتنا مارب الانسان مزيج الشرف والكرامة ومن يمم قلبه وهواه نحوها  مارب قبلتنا في محراب
تشرفت اليوم الأربعاء 10 نوفمبر 2021، بالمشاركة في اللقاء الموسع، الذي ضم طيف واسع من المكونات النقابية في ساحل
اتبعنا على فيسبوك