من نحن | اتصل بنا | الأربعاء 16 أكتوبر 2019 06:17 مساءً
منذ يوم و ساعتان و 31 دقيقه
تحدى واقعه ليواصل تعليمه بالذهاب متكئاً على عكازه للمدرسة.. نازح بآلامه المُبْرحة من ريف تعز الموجع بآلام الحرب، إلى أحياء عدن الموجعة بآلام متعددة الأسباب.. عبدالله عبدالفتاح طفل لم يتجاوز الثالثة عشرة من العمر، شاء القدر أن يكون معاقا بساقه اليمنى، لكن القدر شاء له أن
منذ يوم و ساعتان و 54 دقيقه
ﺩﺷﻦ اليوم ﻣﻮﻗﻊ "الجنوب الآن" ﺍﻟﺒﺚ ﺍﻻﻟﻜﺘﺮﻭﻧﻲ ﻟﻸﺧﺒﺎﺭ ﻛﺈﻧﻄﻼﻗﺔ ﺭﺳﻤﻴﺔ ﻟﻠﻤﻮﻗﻊ. ﻭﺃﻭﺿﺤﺖ ﻫﻴﺌﺔ ﺗﺤﺮﻳﺮ ﺍﻟﻤﻮﻗﻊ ﺃﻧﻬﺎ ﺗﺴﻌﻰ ﺟﺎﻫﺪﻩ ﻟأن ﻴﻜﻮﻥ ﻣﻮﻗﻊ "الجنوب الآن" ﻣﺘﺎﺑﻌﺎ ﻟﻜﻞ ﺟﺪﻳﺪ ﻭﻣﺴﻬﻤﺎ ﻓﻲ ﻧﻘﻞ ﺍﻟﺤﻘﻴﻘﺔ ﻟﻠﺠﻤﻬﻮﺭ وقراءة للأحداث
منذ يوم و ساعتان و 54 دقيقه
نفى المتحدث الرسمي بإسم الحكومة راجح بادي، صحة الأنباء التي تحدثت عن تحديد موعد لتوقيع اتفاق مع ما يسمى " المجلس الانتقالي". وأكد راجح بادي عدم تحديد أي موعد لتوقيع الاتفاق، معتبراً ما يتم تداوله بهذا الشأن بأنه " عارٍ عن الصحة ". كما نفى وبشدة ما يتم تداوله فيما يتعلق ببنود
منذ يوم و 3 ساعات و 6 دقائق
وقع محافظ محافظة أرخبيل سقطرى الاستاذ رمزي محروس مع مندوب شبكة استجابة صباح اليوم بروتكول تعاون وشراكة لتنفيذ مجمع الكويت التربوي التعليمي بالمحافظة. وفي التوقيع التي تشرف عليه جمعية الشيخ عبدالله النوري الخيرية وتمويل فريق عطاء المراءة الكويتية وتنفيذ مؤسسة استجابة
منذ يوم و 3 ساعات و 7 دقائق
وافق الاتحاد البحريني لكرة القدم على خوض منتخب اليمن لكرة القدم مباريات الجولتين 6و8 من التصفيات الآسيوية المزدوجة لكأس العالم وآسيا مع سنغافورة يوم 19 نوفمبر ومع أوزباكستان يوم 31 مارس في المنامة. وأعلن الاتحاد اليمني الثلاثاء موافقة الاتحاد البحريني إجراء المباريات في

 alt=

الإمارات ترفض مبادرة سعودية للتوفيق بين الشرعية والانتقالي
نجل ”علي سالم البيض“ الأكبر يخوض معركة جديدة في ”صنعاء“ (تفاصيل)
حقيقة عملية الحوثي في "محور نجران" وسقوط الألوية الثلاثة (تفاصيل كاملة)
صحيفة أمريكية : السعودية توافق على عرض حوثي لوقف الحرب
مقالات
 
 
الأحد 29 سبتمبر 2019 06:00 مساءً

التحالف الفاجر وجريمة الفاخر!

خالد الرويشان

حين تصبح البلاد مجرد قبرٍ كبيرٍ كئيب! 
15 ضحية بصواريخ  التحالف من أسرةٍ واحدة في بيتٍ واحد في مديرية قعطبة / الفاخر  من آل الحالمي في محافظة الضالع  صباح الأمس

تم دفن الأسرة كاملةً اليوم في قبرٍ ضخمٍ كبير! .. يا للصورة المريعة .. خلاصة حياتنا اليوم!
هذه هي اليمن اليوم! .. مجرد قبرٍ كبير لشعبٍ بكامله! 
صواريخ التحالف! 
التحالف! هذه الكلمة الغير مسؤولة 
نريدُ مسؤوليةً محددةً واضحة عن الجريمة! 
هل صواريخ السعودية؟ أم هي صواريخ الإمارات؟ 
الآن يريد الشعب اليمني أن يعرف يا هادي! 
لم يعد ثمة صبر على صمتك الخائب! 
إلى متى نتكلم ونتهم وأنت صامت أيها الأخرس؟!

تكلم .. وإذا لم تفعل فأنت شريك القتلة! 

هؤلاء هم ضحايا أسرةٍ بريئة واحدة في بيتٍ واحد!   
  
1- عباس علي حمود الحالمي العمر: 38 سنة. 
2- حماس عباس علي حمود الحالمي العمر: 11 سنة. 
3- فرح عباس علي حمود الحالمي العمر: 9 سنوات 
4- يسرى عباس علي حمود الحالمي العمر: 6 سنوات 
5- عبدالله عباس علي حمود الحالمي العمر: ثلاثة أشهر "رضيع".
6- زوجة عباس علي الحالمي 
7- تغريد سيف محمد مسعد الحالمي العمر: 30 سنة. 
8- عبدالناصر علي حمود الحالمي العمر: 31 سنة. 
9- زوجة عبدالناصر الحالمي "ياسمين مصلح مثنى عازب" العمر 27 سنة 
10- جمال عبدالناصر علي حمود الحالمي العمر سنة واحدة.  
11- فاطمة عبدالناصر علي حمود الحالمي العمر: سنتين 
12- زوجة عبدالغني الحالمي "سمية عبدالغني الصيادي" حامل بطفل في الشهر التاسع  
13- سعاد عباس علي حمود الحالمي
14- علي عبدالغني علي حمود الحالمي
15- وضاح عبدالقوي الصيادي

- الجرحى:
1- وليد عبدالله مقبل المرح
2- عبدالكريم عبدالله مقبل المرح

اليك ياالله المشتكى


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
عدن مقبلة على تسوية سياسية كبيرة ومن لن يناله منها نصيب سيذهب إدراج الرياح سوى كان كيانا سياسيا أو قياديا لذا
سألني احدهم هذا المساء مارايك بالحملة المفاجئة التي شنها المطبخ الإعلامي للمجلس الانتقالي على الرئيس هادي
دخل وزير ثقافة حكومة المنفى مروان دماج مع مرافقيه، مطعما بالمكلا وهو متوجس يتلفت يمينا ويسارا عله يرى خطرا ما
سلام الله عليك يا خديجة.. سلام الله عليك يا ريحانة أمي وأم أبي، سلام عليك يا زهرة القلب، يا نسمة الروح، يا
على هامش حضوري البارحة حفل استقبال السفارة الصينية باليمن "مقرها الرياض مؤقتا" للعديد من الشخصيات السياسية
اللحظات التي انطلقت فيها عاصفة الحزم كانت عصيبة جدا على الحوثيين.   خلال ساعات تم السيطرة على أجواء اليمن.
رفضت الرئاسة والحكومة اليوم مسودة اتفاق قٌدمت لها لحل مشكلة الانقلاب على مؤسسات الدولة في عدن ويتضمن تعديلات
السيطرة على وزارة الداخلية وكبح جهود الميسري هي من أهم أهداف المحرك الحقيقي لنفير الانتقالي وما الجنوب الا
اصطف جنوب اليمن كله من شرقه إلى غربه، شباباً وطلاباً ونقابات عمالية ومرأة وقبائل ومقاتلين وأدباء وفنانين
حين تصبح البلاد مجرد قبرٍ كبيرٍ كئيب! 15 ضحية بصواريخ  التحالف من أسرةٍ واحدة في بيتٍ واحد في مديرية قعطبة
اتبعنا على فيسبوك