من نحن | اتصل بنا | الثلاثاء 20 أغسطس 2019 06:34 مساءً
منذ يوم و 11 ساعه و 36 دقيقه
نفذت قيادة القوات المشتركة لتحالف دعم الشرعية في اليمن مساء أمس عملية عسكرية نوعية لتدمير عدد من الأهداف العسكرية المشروعة، عبارة عن كهوف تستخدمها مليشيا الحوثي الإرهابية لتخزين الصواريخ البالستية والطائرات بدون طيار والأسلحة ، وتقع في فج عطان ومعسكر العمد بصنعاء.وقال
منذ يوم و 23 ساعه و 54 دقيقه
خلال فترة الأربعة أيام من الاشتباكات التي شهدتها مدينة عدن مؤخرا، كان السؤال المطروح حينها وبعدها يتعلق بموقف الحكومة السعودية من تلك الاشتباكات ودورها الحقيقي فيها. وحتى الآن ليست هناك من إجابة مقنعة لذلك السؤال. المنطق السياسي البسيط يستنتج بتعارض تلك الأحداث مع مصلحة
منذ يومان و 12 ساعه و 22 دقيقه
التقت صباح امس الاحد الاستاذة مايسة عشيش رئيسة شعبة التدريب والتأهيل وبحضور الاستاذ  نبيل عبد المجيد رئيس شعبة التعليم العام في  مكتب التربية والتعليم في محافظة عدن رؤساء الشعب ومديري الادارات ورؤساء الاقسام في مكتب التربية والتعليم بالمحافظة وحلال اللقاء هنئة عشبش
منذ 3 ايام و 10 ساعات و 58 دقيقه
تداول ناشطون واعلاميين يمنيين صباح اليوم الاحد بشكل واسع انباء تتحدث عن عودة أحد المقربين من الرئيس الراحل علي عبدالله صالح الى العاصمة المؤقتة عدن . وقال مغردون ان يحيى الشعيبي وصل الى عدن من اجل منحه منصب جديد لقيادة المرحلة القادمة كشخصية توافقية بين الشرعية والمجلس
منذ 3 ايام و 11 ساعه و 14 دقيقه
إعلان وزارة الداخلية والخارجية والمالية تعليق اعمالها في عدن نتيجة طبيعية ومتوقعة للإنقلاب على مؤسسات الجمهورية اليمنية في عدن.  لايعقل ان يتم الانقلاب على هذه المؤسسات ووصفها  بمؤسسات دولة الاحتلال ومن ثم يتم مطالبة هذه المؤسسات بالعمل بصفتها السابقة وهي الجمهورية

 alt=

سيول خورة في شبوة تترك ال غالب بدون مصدر للعيش
تقارب إماراتي حوثي.. هل هناك مخطط لاجتثاث حزب الإصلاح والشرعية؟
مالا تعرفه عن الشيخ هاني بن بريك
حملات الإيقاع بين الرئيس والإصلاح والمملكة.. تناقض الأهداف والأدوات
محليات
 
 

بيان صادر عن مساهمي شركة "سبأفون" أعضاء الجمعية العمومية للشركة

عدن بوست - صنعاء: الأربعاء 07 أغسطس 2019 12:08 صباحاً

يندد مساهمي الشركة اليمنية للهاتف النقال "سبافون" بما تعرضت له الشركة مؤخرا من قبل جماعات مسلحة تابعة لسلطات صنعاء التي قامت الاربعاء الماضي ٣١-٧-٢٠١٩م بالاستيلاء المسلح على مقر الشركة الرئيسي ومرافقها وشبكتها وانظمتها الواقعة بصنعاء والمناطق التابعة لسيطرتهم وترهيب الموظفين والعاملين بالشركة.

كما يندد المساهمين بجميع الإجراءات غير القانونية التي قامت وتقوم بها سلطات صنعاء منذ ذلك الحين تجاه الشركة ومنتسبيها، وتكذب المزاعم والأخبار المصطنعة التي يرددها مقتحموا الشركة التابعين لسلطات صنعاء.
فيؤكد مساهمو الشركة بعدم انعقاد اجتماع الجمعية العمومية لمساهمي الشركة خلال هذا العام ولم يتخذ اي قرارات من مساهمي الشركة بتغيير اعضاء مجلس الإدارة الحاليين او رئيس المجلس او المدير العام التنفيذي للشركة. ولايزال مجلس الادارة الرسمي للشركة وادارتها في حالة انعقاد مستمر للتعامل ومواجهة هذه الاجراءات بحسب القانون وما يحفظ حقوق الشركة ومساهميها وموظفيها.

ان اقتحام الشركة بالقوة المسلحة والاستيلاء عليها من قبل الجماعات المسلحة المقتحمة لشركة سبأفون هو استهتار بالقوانين وبالدولة وأجهزتها والقضاء ، واعتداء على أملاك وأموال مملوكة للغير والاستيلاء عليها بالقوة المسلحة وانتحال شخصية المساهمين ورئيس واعضاء مجلس الادارة مما تشكل جميعها افعالاً جنائية وجرائم مكتملة الأركان.

كما ان استخدم التدليس والتزوير كغطاء لهذه الاجراءات السافرة باستنادها لمزعوم اجتماع وهمي للجمعية العمومية للشركة بينما الامر لا يعدو اكذوبة كبرى لا تمت للحقيقة بصلة واصطناع اوراق ومستندات غير صادرة من هيئات الشركة الشرعية. وحقيقة ما حصل هو السطو بالقوة وخارج إطار القانون والدستور لحقوق مساهمي الشركة المحليين والدوليين الذين ساهمو واستثمرو في الجمهورية بموجب القانون وتحت ظل ضمانات الدستور وقوانين الاستثمار للجمهورية اليمنية.

وسيعمل مساهمي الشركة على أتخاذ كافة الاجراءات القانونية ضد كل من اقترف هذه الجرائم او تعاون في تحقيقها بحق الشركة ومساهميها وموظفيها، او انتحل شخصية المساهمين او اعضاء المجلس او رئيسه والمدير التنفيذي او أي صفة ادارية او قانونية اخرى بغير وجه حق وخارج اطار القانون، والمسئولين عن ذلك من الافراد والاشخاص والجهات الاعتبارية الرسمية وغير الرسمية، بما في ذلك استخدام كل ما يكون للمساهمين والشركة من حقوق وضمانات قانونية لحماية الاستثمارات التي تقررها الاتفاقيات الثنائية والقوانين النافذة والضمانات الدستورية.
-المساهمون اعضاء الجمعية العمومية لشركة سبافون:

١- شركة البحرين للاتصالات السلكية واللاسلكية – بتلكو
٢- مجموعة هائل سعيد أنعم
٣- شركة أتحاد المقاولين العالمية
٤- مجموعة الأحمر للتجارة والصناعة والوكالات التجارية
٥- كهلان مجاهد أبو شوارب

telegram
المزيد في محليات
نفذت قيادة القوات المشتركة لتحالف دعم الشرعية في اليمن مساء أمس عملية عسكرية نوعية لتدمير عدد من الأهداف العسكرية المشروعة، عبارة عن كهوف تستخدمها مليشيا الحوثي
المزيد ...
نقلت مليشيات الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات دبابات وأسلحة من معسكرات تابعة للحكومة اليمنية في عدن إلى مواقع بمنطقة يافع في لحج. ومنذ سيطرتها على معسكرات
المزيد ...
دعت الحكومة اليمنية، اليوم الأحد، وزرائها إلى للقاء تشاوري في الرياض غداً الإثنين للوقوف على المستجدات الأخيرة والإجراءات التي يجب اتخاذها عقب انقلاب ما يسمى
المزيد ...
اعلن المجلس الانتقالي الجنوبي أن التفاهمات التي توصل إليها مع التحالف العربي تقضي بانسحاب قواته من المرافق الخدمية فقط في مدينة عدن اليمنية، ولا تشمل الانسحاب من
المزيد ...
أصدرت قيادة قوات الدعم والإسناد قرارا، اليوم الأحد، قضى بتكليف قائدا جديدا للواء الأول دعم وإسناد بديلا لقائده السابق العميد "منير اليافعي أبو اليمامة" الذي استشهد
المزيد ...
علق القيادي الجنوبي البارز علي هيثم الغريب وزير العدل على أحداث انقلاب عدن الذي تبناه المجلس الانتقالي التابع للإمارات ممثلا بنائب رئيس المجلس هاني بن بريك. حيث
المزيد ...

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
خلال فترة الأربعة أيام من الاشتباكات التي شهدتها مدينة عدن مؤخرا، كان السؤال المطروح حينها وبعدها يتعلق
إعلان وزارة الداخلية والخارجية والمالية تعليق اعمالها في عدن نتيجة طبيعية ومتوقعة للإنقلاب على مؤسسات
لا توجد لدى النخب السياسية اليمنية شمالاً وجنوباً ثنائيات حقيقية مقدسة من مثل: الوحدة والانفصال، والإسلامية
واقف بينهم دون ثبات رغم إسناد جسده بساقين خشبيتين تتكئ عليهما إبطاه المتعرقة؛ الحرج لمنظره الرث المتسخ يجعل
لدي قناعة راسخة بنيتها على معلومات مؤكد أن ما حدث في عدن الخميس الماضي من استهداف لمعسكر الجلاء بطائرة مسيرة
أواخر يناير من العام 1986 كنت طفل في الرابعة من عمري، حينما قررت أسرتي الرحيل عن عدن تحت وطأة التهجير القسري
عبدربه منصور هادي , تم انتخابه في 21 فبراير 2012م , رئيسا توافقيا لليمن , خلفا للمتنازل عنها ـ كرها ـ علي عبدالله
ستظل عدن تتذكر هذه الحقبة التي تسلط فيها وعليها السيئون والفاسدون في الارض , وعبثوا في الارض فسادا وانتهاك
لافتٌ ذلك المشهد المصور الذي تناقله اليمنيون أخيراً ويظهر مجموعة من عناصر جماعة الحوثي، يقفون أمام كمية من
لح علي بعض زملائي بالسؤال عما جرى في جدة وفي القاهرة، قلت لهم وأقول لمن ينتظر دون سؤال، إننا نحاول الوصول إلى
اتبعنا على فيسبوك