من نحن | اتصل بنا | الاثنين 28 سبتمبر 2020 09:56 مساءً
منذ 19 ساعه و 9 دقائق
أكد قائد محور مران اللواء عبدالكريم السدعي، أن ثورة السادس والعشرين من سبتمبر 1962 استمرار للكفاح والصمود على طريق الدفاع عن أهدافها حتى هزيمة المشروع الإمامي والقضاء عليه. وقال اللواء السدعي في تصريح نشره موقع الجيش ”سبتمبر نت”، إن كافة القوى الوطنية التي تواجه
منذ 21 ساعه و 12 دقيقه
في رمضان عام 223 هجرية لبى الخليفة العباسي المعتصم بالله نداء امرأة مسلمة اسمها شراة العلوية اعتدى عليها جنود من الروم في عمورية فصاحت " وامعتصماه " فحرك الخليفة المعتصم الجيوش وحاصر عمورية حتى فتحها نجدة لتلك المرأة المسلمة وفي عام 250 هجرية هجم الأحباش النصارى على جزيرة
منذ 21 ساعه و 34 دقيقه
في رمضان عام 223 هجرية لبى الخليفة العباسي المعتصم بالله نداء امرأة مسلمة اسمها شراة العلوية اعتدى عليها جنود من الروم في عمورية فصاحت " وامعتصماه " فحرك الخليفة المعتصم الجيوش وحاصر عمورية حتى فتحها نجدة لتلك المرأة المسلمة وفي عام 250 هجرية هجم الأحباش النصارى على جزيرة
منذ يوم و 41 دقيقه
   عقد معالي وزير الشباب والرياضة الأستاذ نايف البكري صباح اليوم لقاء موسع ضم رؤوساء الأندية وقيادة الكشافة والمرشدات بمحافظة مأرب.   وخلال اللقاء نقل معالي الوزير البكري تحيات القيادة السياسية وعلى رأسها المشير الركن عبدربه منصور هادي واشاد بالجهود الجبارة التي
منذ يوم و ساعه و 20 دقيقه
  ثلاثون عاما هي عمرُ التجمعِ اليمني للإصلاح ، في ممارسة العملِ السياسي . ومنذ انطلاقته سطعَ قويا سياسيا ، راسخاً دعويا ، يحظى بشعبيةٍ واسعة بين أوساطِ المجتمعِ . وتنبه الخصومُ سريعا إلى ما يمثله الإصلاحُ من تهديدٍ على مراكزهم ونفوذهم ، ولكنهم أدركوا أنهم لن يهزوا شعبيتَه

 alt=

البنك المركزي يقر إجراءات حازمة لوقف تدهور العملة
شركة سبافون تعلن نقل مقرها للعاصمة عدن وتزف بشري لمشتركيها 15 يوم الاتصالات مجانا وتبشر بالجيل الرابع.
27 عاما على “أوسلو”.. أين كانت فلسطين وكيف حققت إسرائيل ما لم يكن وارداً وقتها؟
أدانت عودة الإنتهاك في عدن..سام: على المجلس الانتقالي في عدن الإفراج عن الدكتور القباطي وجميع المعتقلين فوراً
ثقافة و فنون
 
 

إزدهار الشعر الحضرمي رغم الحرب في اليمن

عدن بوست - إدوارد فوكس – الفنار للإعلام: الجمعة 26 يوليو 2019 07:35 مساءً

في مؤتمر عُقد في القاهرة في وقتٍ سابق من هذا الشهر، بدأت مجموعة من الباحثين والشعراء وممثلي الحكومة اليمنية التي تتخذ من عدن مقرًا لها عملية إدراج لون تقليدي من الشعر اليمني في سجل اليونسكو للتراث الثقافي غير المادي.

 

إلى جانب كسب الاعتراف الرسمي، يعد التقدم بهذا الطلب خطوة للحفاظ على استمرار حيوية الممارسات الثقافية القيمة، حيث يجب أن يشتمل الطلب على "خطة للحماية".

 

ويعد الدان الحضرمي شكلاً تقليديًا من الشعر المرتجل، وعادة ما يكون مصحوبًا بالغناء والرقص والآلات الموسيقية، والذي يتم القاؤه بانتظام في التجمعات الاجتماعية في منطقة حضرموت بجنوب اليمن.

 

قال جان لامبرت، أحد منظمي المؤتمر والباحث في متحف الإنسان في باريس، "تعود تقاليد المسابقات الشعرية العامة بين العرب إلى عصور ما قبل الإسلام". مشيرًا بذلك إلى مسابقات الشعر الأسطورية التي كانت تعقد في سوق عكاظ في مكة منذ قرون سبقت قدوم النبي محمد. أضاف، "لكن من بين التقاليد المستمرة، يعتبر هذا التقليد مثيرًا للاهتمام بشكل خاص لأنه لا يزال مفعمًا بالحياة وله طقوس وإجراءات خاصة به."

 

يُقدّم الدان الحضرمي في جميع أنحاء اليمن، وقد انتشرت شعبيته، في شكلٍ معدّل، في إندونيسيا وماليزيا. كما أنجزت عالمة الموسيقى العراقية شهرزاد قاسم حسن تسجيلات للدان الحضرمي تم إصدارها على قرص مضغوط في عام 1998.

 

تعبّر كلمة "دان" عن مقطع موسيقي بدون معنى لفظي، على غرار المقاطع "دو ري مي" المستخدمة في الموسيقى الأوروبية، أو عبارة "يا ليل" المستخدمة في بعض أنواع الارتجال الغنائي العربي. عند أداء الدان، ينشد المغني لحنًا باستخدام مقطع لفظي، ويتناوب المشاركون في تكرار أبيات مرتجلة مستوحاة من اللحن. يقول لامبرت، أن المشاركين، في أبياتهم، عادةً ما يقدمون ملاحظات شعرية عن الحياة – "الله والإنسان، الإنسان والمصير، الحكمة والفلسفة، السعادة والتعاسة."

 

الحفاظ على الحضور الثقافي

 

يقول لامبرت، المتخصص في الموسيقى اليمنية التقليدية، إن الدافع وراء عقد المؤتمر والحملة لإدراج الدان الحضرمي في سجل اليونسكو للتراث الثقافي غير المادي، هو الحاجة إلى الحفاظ على حضور اليمن في الثقافة الدولية في وقت الأزمة الراهنة.

 

قال "عانى أصدقائي اليمنيون لسنوات بسبب الحرب، لكنهم بدأوا في التعافي الآن، على الرغم من أن الحرب لم تتوقف. بسبب الحرب، يشعرون أن من واجبنا حماية ثقافتنا، لأنها ستكون أفضل وسيلة لإعادة بناء اليمن بعد الحرب."

 

يقول لامبرت إنه قد تم اختيار الدان الحضرمي من بين الأشكال الثقافية اليمنية الأخرى المحتملة لأن منطقة حضرموت لم تتضرر نسبيًا بسبب الحرب الأهلية في البلاد. شارك لامبرت في محاولة سابقة لإضافة شكل موسيقي إلى سجل اليونسكو يمثل جزء مختلف من البلاد، وتمثل ذلك في إدراج الغناء الصنعاني، وهي مجموعة من الأغاني تغنى في التجمعات الاجتماعية، في عام 2008.

 

وأضاف لامبرت بأن إدراج التراث الثقافي غير المادي في سجل اليونسكو "إجراء طويل للغاية وشديد البيروقراطية وقد يستغرق الأمر سنوات."

 

قالت لوسيا إغليسياس كونتز، المتحدثة باسم اليونسكو، إن مسألة الإدراج في سجل اليونسكو أمر يجب أن تطلبه حكومات الدول المشاركة بشكل رسمي. وكتبت في رسالة بالبريد الإلكتروني، أن الدولة التي قدمت الطلب، تحتاج إلى وصف النموذج بالتفصيل وتحديد قيمته في التراث الثقافي للبلد.

 

كتبت كونتز "يتوجب عليهم أيضًا إعداد خطة حماية، وإثبات كون مجتمعات الممارسين تمنحهم موافقتها الواعية" بهدف الإدراج في السجل. قالت، "بمجرد تقديم الترشيح، يتم فحصه من قبل مجلس تقييم للخبراء ويتم تقديم الكلمة الأخيرة من قبل اللجنة الحكومية الدولية لصون التراث الثقافي غير المادي، وهي هيئة مستقلة تجتمع مرة واحدة كل العام."

 

 ترحيب حذر

 

في حالة الدان الحضرمي، يحظى الطلب بدعم الحكومة اليمنية المُعترف بها دوليا ومقرها حاليا في عدن. وقد حضر مروان دماج، وزير الثقافة في الإدارة التي تتخذ من عدن مقرًا لها، مؤتمر القاهرة.

 

رحبت نجوى عدرا، أخصائية في الثقافة اليمنية في الأكاديمية النمساوية للعلوم، بحذر بمشروع إدراج الدان الحضرمي في سجل اليونسكو.

 

قالت "يتوقف كل هذا على ما سيحدث بعد الصراع. إذا ما كانوا سيتقدمون بطلب إلى اليونسكو، فأية دولة ستتقدم بطلب الإدراج؟"

 

وأضافت عدرا "في ظل الصراع الراهن، يتم الحفاظ على التقاليد على نحوٍ مفاجئ. لقد توقعنا جميعًا أن تنهار التقاليد مع الحرب، لكن يبدو أن أجزاء اليمن الأكثر مقاومة هي تلك التي حافظت على تقاليدها."

 

ففي أجزاء كثيرة من جنوب البلاد، تم الحفاظ على التقاليد على الرغم من الصراع أو مقاومة له. قالت، "إنها وسيلة للتكيف تقريبا. لقد تم تنشيط ممارسات كانت على وشك الاحتضار. إنها وسيلة لتأكيد هويتك في وجه التهديد الجيوسياسي."

 

كما أعربت عدرا عن أملها في أن تولي الجامعات اليمنية اهتمامًا أكبر من اهتمامها الحالي بالتراث الثقافي للبلاد. كتبت في رسالة بالبريد الإلكتروني، "يمكن أن تساعد محاضرات عن التراث في الجامعات على تطوير خطاب بين صانعي السياسات والشباب بخصوص قيمة حماية هذه التقاليد."

telegram
المزيد في ثقافة و فنون
  اعلن اليوم في مأرب عن مبادرة هي الاولى من نوعها، تتمثل في منح كل مولود يصادف مولده يوم ال26 من سبتمبر درع ثورة سبتمبر المجيدة. واوضح رئيس منتدى جذور للفكر
المزيد ...
  منحت جامعة عدن الأحد 20 سبتمبر 2020 م درجة الماجستير بامتياز مع مرتبة الشرف للباحث في القسم العام بكلية الحقَوق جامعة عدن سعيد مسلم هلال السقطري عن رسالته العلمية
المزيد ...
أصدرت دار أمواج للنّشر والتّوزيع الأعمال القصصيّة الكاملة للأديبة د. سناء الشّعلان في ثلاثة مجلّدات ضخمة احتوت على المنجز القصصيّ كاملاً لها بعد أن صدر سابقاً في
المزيد ...
  أعلنت مؤسسة أفق للتعليم والتنمية عن فتح باب التقدم لجائزة أفق للإبداع والإبتكار للعام 2020م    وستمنح الجائزة لهذا العام في المجالات التالية:   1. مكافحة
المزيد ...
عن دار أمواج الأردنيّة للنّشر والتّوزيع بالتّعاون مع مركز "التّنور" الثّقافيّ الفنلنديّ أصدر الأديب العراقيّ المهجريّ عباس داخل حسن رئيس مركز "التنّور" كتابه
المزيد ...
    في أمسية مميزة من أمسيات المهرجان الوطني للمسرح بالمكلا تم عرض مسرحية إعدام عند الفجر للمخرج أحمد اليافعي وسط حضور جماهيري كان متفاعل مع كل مشهد
المزيد ...

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







علوم و تكنولوجيا
لا تزال الدعوات إلى حذف تطبيق الفيديوهات القصيرة "تيك توك" أو حظره مستمرة من حكومات الدول حول العالم،
قال المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية في مصر، إن العالم سيشهد، الأحد، خسوفا "شبه ظلي"
اتخذ المسئولون بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، قرارا عاجلا خوفا من تفشي فيروس "كورونا"، حيث أمرت إدارة
كشفت شركة موغو فيجن الأمريكية عن تطوير عدسة لاصقة ذكية، تدعى عدسة "موغو" يمكن تفعيلها بالعين، وتحتوي العدسة
بادر التطبيق الصيني الشهير "تيك توك"، إلى طمأنة مستخدميه، من خلال الإعلان عن عدد الطلبات التي تلقاها من
‏ يُخطط ”واتس آب“ لإضافة بعض الميزات الجديدة إلى تطبيق الدردشة الذي يحظى بشعبية كبيرة في 2020، بما في
يتجه تطبيق التراسل الفوري "واتساب" إلى إحداث تحول كامل في شكله وطريقة استخدامه، وذلك بفضل التحديث الجديد الذي
رفعت شركة محاماة أمريكية دعوى قضائية تتهم شركتي آبل، وسامسونج، بتجاوز إشعاع التردد اللاسلكي في الهواتف
اتبعنا على فيسبوك