من نحن | اتصل بنا | الأحد 13 أكتوبر 2019 07:49 مساءً
منذ 18 ساعه و 45 دقيقه
هنأ المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح بمحافظة عدن، أبناء المحافظة، وكافة أبناء الشعب اليمني، بحلول الذكرى الـ56 لثورة 14 أكتوبر المجيدة، والذكرى الـ57 لثورة 26 سبتمبر.وعبر إصلاح عدن –في بيان بمناسبة ذكرى ثورة أكتوبر- عن اعتزازه بالانتماء لتلك الأجيال التي شقّت للوطن
منذ يوم و 13 ساعه و 47 دقيقه
التقى الاستاذ جلال ذيبان مدير ادارة التعليم الاهلي والخاص في مكتب التربية والتعليم – عدن رؤساء اقسام التعليم الاهلي والخاص في مديريات محافظة عدن بحضور الاستاذ نبيل عبد المجيد رئيس شعبة التعليم الام في مكتب التربية والتعليم – عدن وبهدف اللقاء الى تفعيل دورهم العملي
منذ يوم و 13 ساعه و 54 دقيقه
افتتح مدير مكتب التربية والتعليم عدن د . محمد الرقيبي الخميس مدرسة ابن سيناء في مديرية التواهي بعد اختتام مشروع انجاز اعادة بنائها وتأهيلها والذي اتى بدعم من وزارة التعاون الاقتصادي والتنمية الالمانية وبتنفيذ من منظمة كير العالمية ضمن مشروع تعزيز الفرص المتكافئة للتعليم
منذ يوم و 17 ساعه و 42 دقيقه
قال رئيس الدائرة الإعلامية والثقافية بالتجمع اليمني للإصلاح بمحافظة المهرة، الأستاذ محمد سعيد كلشات، إن إعلام الإصلاح يسير في خط جمع الكلمة وحضور المحافظة إعلاميا بصورة تليق بمكانتها وأهميتها. وأوضح في مقابلة مع صحيفة "النور" الصادرة عن الدائرة الإعلامية والثقافية
منذ يوم و 20 ساعه و 16 دقيقه
أعلنت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، في تقرير لها، اليوم السبت 12  أكتوبر 2019، إلى أن قرابة مائة ألف لاجئ وصلوا اليمن خلال العام الجاري. وأضافت المنظمة الأممية في تقريرها إلى أن أكثر من 97 ألف لاجئ وصلوا إلى اليمن خلال الثمانية الأشهر الأولى من العام الجاري، على الرغم

 alt=

الإمارات ترفض مبادرة سعودية للتوفيق بين الشرعية والانتقالي
نجل ”علي سالم البيض“ الأكبر يخوض معركة جديدة في ”صنعاء“ (تفاصيل)
حقيقة عملية الحوثي في "محور نجران" وسقوط الألوية الثلاثة (تفاصيل كاملة)
صحيفة أمريكية : السعودية توافق على عرض حوثي لوقف الحرب
اقتصاد
 
 

مخاوف من سيطرة إسرائيل على موارد الغاز المصري وتصديره

عدن بوست - العربي الجديد: الجمعة 26 يوليو 2019 07:31 مساءً

يثير استيراد مصر للغاز الإسرائيلي في وقت تتزايد فيه كشوفاتها وإنتاجها من الغاز الكثير من التساؤلات في الشارع المصري. وتجدّدت المخاوف من سيطرة الاحتلال على سوق غاز مصر بالتزامن مع الاجتماع الوزاري الثاني لمنتدى غاز شرق المتوسط الذي يعقد مساء اليوم في القاهرة، بمشاركة وزير طاقة الاحتلال الإسرائيلي، يوفال شتاينتس.

 

وكان رئيس دولة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتياهو، وصف تصدير الغاز الإسرائيلي لمصر بانه يحقق الرفاهية للشعب الإسرائيلي في تغريدة نشرتها " العربي الجديد" الأسبوع الماضي.

 

وقال وزير الطاقة الإسرائيلي يوفال شتاينتز قال، أمس، إن صادرات الغاز الإسرائيلي ستبدأ بعد 4 شهور وستصل إلى 7 مليارات متر مكعب في غضون 10 سنوات.

 

وما يثير استغراب الشارع المصري أن لدى مصر أكبر حقل لا نتاج الغاز في منطقة البحر المتوسط، وهو حقل ظهر للغاز على البحر المتوسط. كما أن احتياطيات الغاز المصري تقدرها نشرة "غاز يوروب"بحوالى 30 ترليون قدم مكعب. وتنوي إسرائيل، حسب التصريحات التي أدلى بها وزير الطاقة الإسرائيلي على هامش منتدى غاز المتوسط بالقاهرة الذي عقد يوم الأربعاء ، إعادة تصدير نصف كميات الغاز التي ستصدرها لمصر في شكل غاز مسال إلى أوروبا.

 

وقال الوزير الإسرائيلي على هامش منتدى الغاز بالقاهرة، أن نصف الغاز الإسرائيلي المستورد سيستخدم للاستهلاك المحلي، فيما سيتم تسييل النصف الآخر واعداده للتصدير، كما تحدث عن التعاون المستقبلي بين الحكومة المصرية وإسرائيل لتصدير الغاز . وهذا التصريح أثار تساؤلاً في الشارع المصري حول ما إذا كانت إسرائيل ستقوم بالسيطرة على موارد الغاز المصري المكتشف حديثاً واستخدامه لرفاهية شعبها بدلاص من رفاهية الشعب المصري.

 

ويذكر أن تحالف شركات إسرائيلية ومصرية كانت قد وقعت في سبتمبر/ أيلول الماضي، اتفاقاً  لشراء حصة 39% من أنبوب غاز المتوسط بقيمة 15 مليار دولار. وهو ما يعني حسب تفسيرات خبراء سيطرة هذا التحالف الذي تقوده الشركات الإسرائيلية على تسويق وتصدير الغاز المصري. وبالتالي منح نتنياهو فرصة الضغط السياسي أكثر على مصر في قضايا حيوية بالمنطقة.

 

ويذكر أن إنتاج مصر من الغاز الطبيعي ارتفع إلى ثمانية مليارات قدم مكعب يومياً، ما أدى إلى تحقيقها الاكتفاء الذاتي واستئناف التصدير.

 

وعلى صعيد تزايد موارد الغاز المصري، أعلنت وزارة البترول والثروة المعدنية المصرية، يوم الثلاثاء، عن كشف جديد للغاز الطبيعي في دلتا النيل، بمعدل إنتاج يصل إلى 20 مليون قدم مكعب غاز يومياً.

 

وذكرت الوزارة، في البيان، أن "شركة بترول بلاعيم (بتروبل) حققت كشفاً للغاز الطبيعي بمنطقة امتياز القرعة بدلتا النيل، وجار حالياً العمل على وضعه على الإنتاج بمعدلات تصل إلى 20 مليون قدم مكعب غاز يومياً".

 

وأوضح رئيس الشركة عاطف حسن، أن عملية حفر البئر الاستكشافي في منطقة امتياز القرعة أسفرت عن اكتشاف الطبقات الحاملة للغاز الطبيعي خلال عمليات حفر البئر، التي بدأت أعمالها في مايو/ أيار الماضي، وتم إنجازها بأقل تكلفة اقتصادية ممكنة.

 

ولفت إلى أن الاختبارات التي أجريت للبئر المكتشفة أسفرت عن معدلات إنتاج مبدئية 17 مليون قدم مكعب غاز يومياً، حيث يجري الإسراع في ربط البئر بتسهيلات الإنتاج القائمة في المنطقة ومحطة معالجة الغاز، تمهيدا لنقل الغاز عبر الشبكة القومية للغاز الطبيعي.

 

 

من جانبها، أعلنت شركة (إيني) الإيطالية العملاقة للنفط يوم الأربعاء، أنها بدأت الإنتاج في حقل نفط جنوب مليحة في الصحراء الغربية المصرية، على بعد نحو 130 كلم شمال واحة سيوة.

 

ووفقاً لبيان نشرته الشركة الإيطالية على موقعها الإلكتروني، فإن الإنتاج الحالي من بئري النفط يبلغ نحو 5000 برميل يومياً، ومن المتوقع أن يصل إلى 7000 برميل يومياً بحلول سبتمبر/ كانون الأول  2019.

 

وبحسب إيني، فسوف يتم نقل النفط لمعالجته في منشآت مصنع مليحة التي تديرها شركة (عجيبة)، وهي إحدى شركات قطاع البترول المصري، وتأسست في العام 1981 كشركة تشغيل وعمليات تابعة للهيئة المصرية العامة للبترول.

 

وأضافت الشركة الإيطالية، أنه من المخطط الآن حفر آبار استكشافية أخرى في مناطق قريبة من منطقة الاستكشاف في حقل مليحة، الذي تم اكتشافه في العام 2018.

 

وأوضحت إيني، في البيان، أن عجيبة، وهي شركة التشغيل نيابة عن الأولى والهيئة المصرية العامة للبترول، قامت أخيرا باكتشافين إضافيين للنفط في حقل قريب في منطقة امتياز حقل مليحة في الصحراء الغربية، وتحديدا في منطقتي بسمة وشيمي.

 

وفيما يتعلق بمنطقة خليج السويس، فقالت إينى إنها نجحت من خلال شراكتها مع الهيئة العامة المصرية للبترول وعبر شركة بتروبل فى الوصول إلى طبقة جديدة فى اكتشاف جنوب سدرى، والذى أدى إلى كشف بترولى جديد. ولفتت إلى أن الاكتشاف الجديد تم من خلال بئر Sidri-23، وتبلغ الاحتياطيات المقدرة له حوالى 200 مليون برميل من النفط.

 

وتستهدف مصر جذب استثمارات بعشرة مليارات دولار في قطاع النفط خلال العام الجاري، حسب وزير البترول طارق الملا. وأعلنت مصر، في فبراير/شباط الماضي فوز شركات محلية وعالمية، من بينها إيني، بـ 12 امتيازا للتنقيب عن النفط والغاز الطبيعي في خليج السويس والصحراء الغربية والشرقية.

telegram
المزيد في اقتصاد
واصلت الأسهم الاوروبية، اليوم، خسائرها بعد أكبر تراجع أسبوعي هذا العام، إذ سلطت بيانات ضعيفة للطلبيات الصناعية في ألمانيا الضوء على المخاوف من ركود يلوح في الأفق
المزيد ...
أعلنت السعودية، عن منحة إنسانية جديدة بمبلغ 500 مليون دولار أمريكي، دعماً للعمل الإنساني في اليمن.     ووفق وكالة الانباء السعودية الرسمية "واس"، وقع المستشار
المزيد ...
كشف مسؤول في البنك المركزي اليمني، عن أسباب تراجع العملة الوطنية أمام العملات الأجنبية، خلال الأيام القليلة الماضية.  وقال شرف الفودعي عضو مجلس إدارة البنك
المزيد ...
أكد أحمد الفضلي، محافظ البنك المركزي اليمني، السبت 21 سبتمبر/أيلول، في أول تصريح له بعد تعيينه محافظاً، أول من أمس، أن استراتيجيته في المرحلة المقبلة سوف تعتمد على
المزيد ...
خفضت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية تقديراتها لنمو الاقتصاد العالمي هذا العام لأدنى مستوى منذ اندلاع الأزمة المالية في 2008، لتصل إلى 2.9 في المائة؛ أي أقل بنسبة 0.3
المزيد ...
اتفقت الحكومة الشرعية مع مجموعة البنك الدولي على تعزيز مهام البنك المركزي اليمني الهادفة إلى تحقيق استقرار أسعار الصرف، وذلك من خلال توجيه مساعدات منظمات المجتمع
المزيد ...

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
عدن مقبلة على تسوية سياسية كبيرة ومن لن يناله منها نصيب سيذهب إدراج الرياح سوى كان كيانا سياسيا أو قياديا لذا
سألني احدهم هذا المساء مارايك بالحملة المفاجئة التي شنها المطبخ الإعلامي للمجلس الانتقالي على الرئيس هادي
دخل وزير ثقافة حكومة المنفى مروان دماج مع مرافقيه، مطعما بالمكلا وهو متوجس يتلفت يمينا ويسارا عله يرى خطرا ما
سلام الله عليك يا خديجة.. سلام الله عليك يا ريحانة أمي وأم أبي، سلام عليك يا زهرة القلب، يا نسمة الروح، يا
على هامش حضوري البارحة حفل استقبال السفارة الصينية باليمن "مقرها الرياض مؤقتا" للعديد من الشخصيات السياسية
اللحظات التي انطلقت فيها عاصفة الحزم كانت عصيبة جدا على الحوثيين.   خلال ساعات تم السيطرة على أجواء اليمن.
رفضت الرئاسة والحكومة اليوم مسودة اتفاق قٌدمت لها لحل مشكلة الانقلاب على مؤسسات الدولة في عدن ويتضمن تعديلات
السيطرة على وزارة الداخلية وكبح جهود الميسري هي من أهم أهداف المحرك الحقيقي لنفير الانتقالي وما الجنوب الا
اصطف جنوب اليمن كله من شرقه إلى غربه، شباباً وطلاباً ونقابات عمالية ومرأة وقبائل ومقاتلين وأدباء وفنانين
حين تصبح البلاد مجرد قبرٍ كبيرٍ كئيب! 15 ضحية بصواريخ  التحالف من أسرةٍ واحدة في بيتٍ واحد في مديرية قعطبة
اتبعنا على فيسبوك