من نحن | اتصل بنا | الأربعاء 30 سبتمبر 2020 10:52 مساءً
منذ ساعتان و 28 دقيقه
كرمت مؤسسة التواصل للتنمية الإنسانية عصر اليوم الشيخ مهدي سالم العقربي نظير جهوده وتسهيلاته لإنشاء وتجهيز مركز علي الصحي بمنطقة بئر احمد  وقام الشيخ مهدي سالم العقربي عصر اليوم  بزيارة تفقدية لمركز علي الصحي واطلع على التجهيزات الطبية المتكاملة والحديثة للمركز
منذ 3 ساعات و 51 دقيقه
    التقى الكابتن رائد علي نعمان رئيس اتحاد الملاكمة اليوم الاربعاء  اللجنة العليا لاتحاد الملاكمة.   وفي اللقاء الذي عقد بمقر  ديوان عام وزارة الشباب والرياضة  ناقش رئيس الاتحاد مع اللجنة  تشكيل اللجان العاملة لتسيير البطولة للموسم الرياضي ٢٠٢٠ م  ووضع
منذ 6 ساعات و 57 دقيقه
في يوم مضني حمل بين اوقاته كثير من المهام عبر الفرق والمختصة , لترتيب اوضاع العام الدراسي الجديد , عقدت فيه عدد من الاجتماعات في مديريات المحافظة ....أقرت قيادة مكتب التربية والتعليم بمحافظة عدن .. كل تفاصيل قرار لجنة الطوارئ المكلفة من قبل وزارة التربية والتعليم , وذلك من خلال
منذ 8 ساعات و 21 دقيقه
  طالب مركز الدراسات والاعلام الاقتصادي بضرورة انهاء الانقسام في إدارة السياسة النقدية في البلد وإلغاء كافة الاجراءات الأحادية التي اثرت سلبا على استقرار العملة اليمنية محذرا بأن استمرار انهيار قيمة العملة سيؤدي حتماً إلى آثار اقتصادية كارثية.  وتضمنت النشرة
منذ 9 ساعات و 17 دقيقه
من جمهورية السودان الشقيق كتب العميد الركن الخضر صالح مزمبر مدير دائرة شؤون الأفراد والاحتياط العام بوزارة الدفاع تغريدة خص بها الإعلامي العسكري المعروف علي منصور مقراط رئيس تحرير صحيفة وموقع الجيش الذي يتعرض لحملة إعلامية مشبوهة.  عرفت هذا الصحفي منذ سنوات طويلة في

 alt=

الانتقالي بين سندان مجاراة الشارع ومطرقة اتفاق الرياض
البنك المركزي يقر إجراءات حازمة لوقف تدهور العملة
شركة سبافون تعلن نقل مقرها للعاصمة عدن وتزف بشري لمشتركيها 15 يوم الاتصالات مجانا وتبشر بالجيل الرابع.
27 عاما على “أوسلو”.. أين كانت فلسطين وكيف حققت إسرائيل ما لم يكن وارداً وقتها؟
مقالات
 
 
الجمعة 21 يونيو 2019 06:34 مساءً

الإمارات وسياسة التدمير تحت لافتة "محاربة الإخوان"

محمد مصطفى العمراني

لم تمض سوى أيام على زيارة رئيس حكومة الشرعية اليمنية د معين عبد الملك للإمارات حتى حركت الإمارات أدواتها في جزيرة سقطرى ممثلة بمليشيا النخبة للسيطرة على ميناء الجزيرة وعندما لم تنجح هذه التحركات وقيام قوات الأمن بطرد هذه المليشيا من الميناء وجهت الإمارات مليشياتها للبس الزي المدني والخروج بمظاهرة ضد محافظ سقطرى الأستاذ رمزي محروس ووزير الثروة السمكية السقطري فهد كفاين ومن أسمتهم " الإخوان ".
 
وفي محافظة شبوة  اليمنية وجهت الإمارات مليشيا النخبة التابعة لها للسيطرة على مدينة عتق عاصمة المحافظة في إطار خطة تهدف إلى إسقاط ما تبقى من مدن الجنوب اليمني ومناطقه بأيدي مليشيا النخبة وحصار قوات الجيش والأمن الموالية للشرعية وفرض واقع جديد فيها وعندما باءت تلك المحاولة بالفشل وقامت قوات الأمن بمحاصرة مليشيا النخبة في محكمة الاستئناف بمدينة عتق شنت وسائل الإعلام الممولة من الإمارات حملة على محافظ شبوة باعتباره من " الإخوان " وبزعم ان القوات الحكومية في شبوة تابعة للفريق علي محسن الأحمر وتتلقى توجيهاته منه وغيرها من الأكاذيب والافتراءات ففي إعلام أدوات الإمارات كل من يواجه مخططات العنف والفوضى في الجنوب ويفرض النظام والقانون هو من " الإخوان " ويجب قتاله ولو كانت قوات وطنية ومن أبناء تلك المناطق فطالما وهي توالي الحكومة الشرعية وتأتمر بتوجيهات فهي من الاخوان وتابعة للتنظيم الدولي وتتبع المرشد العام للإخوان ووو إلخ .
 
* تدمير اليمن تحت لافتة " محاربة الإخوان "  
 
ترفع الإمارات لافتة محاربة التيارات الإسلامية في العالم العربي وفي مقدمتها الإخوان وتحت لافتة " محاربة الإخوان " دعمت الإمارات الجنرال المتقاعد  خليفة حفتر في ليبيا لينقلب على الشرعية ودعمت انقلاب الجنرال عبد الفتاح السيسي في مصر وتدعم الآن العسكر في السودان للانقلاب على الثورة المدنية السلمية وهكذا حدث ويحدث في اليمن حيث يجري الآن في الجنوب مخطط إماراتي تخريبي تحت لافتة " محاربة الإخوان"  فقد وجهت الامارات مليشياتها التي تمولها للسيطرة على المدن والموانئ تحت لافتة " محاربة الإخوان " لتمرير اجندتها ولإرهاب واسكات اي قوى وطنية تعارضها وابتزازها بهذه التهمة فالإمارات تعتبر كل من يقف أمام مخططاتها لتصفية الشرعية والتمكين للمجلس الانتقالي ومليشيات الحزام الأمني والنخبة وضرب الأمن والاستقرار ونشر الفوضى والعنف والاغتيالات كما يحدث في عدن وتحاول تعميمه في كافة مناطق الجنوب كل من يقف أمام هذا المخطط الإماراتي هو إخوان ويجب قتاله .!

وهكذا يتم إرهاب الحكومة الشرعية والقوى الوطنية والكذب على الدول الإقليمية والمجتمع الدولي بأن ما يحدث هو " محاربة الإخوان " حيث تستغل الإمارات التوجه الأمريكي والسعودي لمحاربة " الإخوان " لتنفيذ مخططاتها وتطبيق أجندتها في الجنوب حيث تغدو السيطرة العملية على الأرض لمليشيا الحزام والنخبة وبعدها توجههم للسيطرة على ما تبقى من المدن الهامة والموانئ والمناطق والجزر ثم فرض واقع إعلان فك الارتباط وطرد الشرعية وترحيل ما بقي لها من قوات وألوية محاصرة أو دمجها في مليشيا النخبة والحزام أو تسريحها وتصبح الإمارات هي الآمر الناهي والمتحكم بكل شي وهي محاولات فاشلة تصدى لها أبناء شبوة وأبناء سقطرى وحضرموت وهناك بوادر ثورة عارمة في الجنوب ضد التواجد الإماراتي الذي لم ينتج عنه سوى العنف والفوضى والاغتيالات والسجون واذلال أبناء اليمن والسيطرة على ثرواتهم ومقدراتهم .
 
* تحية لمحافظي سقطرى وشبوة 
 
لقد ضرب محافظ سقطرى الأستاذ رمزي محروس برفضه تحركات مليشيا النخبة التخريبية في سقطرى مثالا رائعا للمسؤول الصادق صاحب الحس الوطني الذي يحب وطنه ويقوم بواجبه كما فعل محافظ شبوة الأستاذ محمد بن عديو الأمر ذاته حين رفض جر محافظته إلى الفوضى والعنف ووجه بإيقاف مليشيا التخريب والفوضى الشبوانية فلهم منا كل التحية والتقدير والاحترام وعلى كل مسؤول أن يقادي بهذه النماذج الصادق وينحاز لوطنه ويواجه مليشيا التخريب ويقضي على مخططاتها . 
 
* تساؤلات عن موقف الحكومة الشرعية
 
كما على الحكومة الشرعية وقوات الجيش والأمن ان تتنبه لهذه المخططات الإماراتية الفوضوية وتقطع الطريق عليها وتخمدها وأن تتحمل مسؤولياتها وتقوم بواجبها وتقف وقفة صادقة أمام ما يحدث في الجنوب وترفع الغطاء عن ممارسات الإمارات وأدواتها وتكاشف الشعب بما يحدث وأن لا تكتفي بإرسال الوساطات والتوجيهات بإزالة التوتر لأن بقاء هذه المليشيات الخارجة عن سيطرة الحكومة والتي تتبع الإمارات وادواتها في كل شي وسيطرتها على مناطق هو كارثة ستتضاعف تبعاتها يوما بعد يوم فهل نرى موقف حكومي صادق ومسؤول ؟! 
 
 وعلى كل الأحرار والشرفاء في مناطق الجنوب ان يعوا ان الإمارات لا تريد لهم الخير والأمن والاستقرار ولو كانت تريد لهم الخير لدعمت الحكومة وأجهزتها العسكرية والأمنية والشرطية وصرفت الميزانية التي تصرفها على هذه الشخصيات والمليشيات على مشاريع للبنية التحتية يستفيد منها المواطن .
 
* تساؤلات أبناء الجنوب
 
اليوم بعد مضي سنوات من التواجد الإماراتي في عدن ومناطق الجنوب يتساءل أبناء الجنوب :  ماذا جنينا من وجود الامارات ومليشياتها وقواتها غير الفوضى والعنف والاغتيالات والسجون السرية وغير ضرب الأمن والاستقرار واحداث الفتنة بين أبناء المنطقة الواحدة ؟!
 
ماذا قدم قادة الانتقالي لأبناء الجنوب غير الخطابات والمزايدات والمكايدات والوعود الأكاذيب ؟!
لقد فشل عيدروس وبن بريك وهم في السلطة ولديهم الشرعية والدعم المحلي والإقليمي والدولي فماذا قسموا للمواطن غير الوهم والأكاذيب والفشل الذريع ؟!.
 
على أبناء الجنوب ان يحذوا حذو أبناء سقطرى وشبوة وحضرموت الأحرار ويفشلوا مخططات الإمارات وادواتها ويقفوا صفا واحدا أمام مليشياتها ومخططاتها الإجرامية حتى تستقر مناطقهم بعيدا عن التوتر والفوضى والعنف والتخريب ولا نامت أعين الجبناء.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
من جمهورية السودان الشقيق كتب العميد الركن الخضر صالح مزمبر مدير دائرة شؤون الأفراد والاحتياط العام بوزارة
في رمضان عام 223 هجرية لبى الخليفة العباسي المعتصم بالله نداء امرأة مسلمة اسمها شراة العلوية اعتدى عليها جنود
  ثلاثون عاما هي عمرُ التجمعِ اليمني للإصلاح ، في ممارسة العملِ السياسي . ومنذ انطلاقته سطعَ قويا سياسيا ،
  نجح المبعوث الأممي في تحويل أخطر الجرائم التي يصنفها القانون الدولي الإنساني، "جرائم التعذيب والقتل تحت
تمر هذه الأيام الذكرى الثامنة والخمسين لثورة 26 سبتمبر اليمنية المباركة التي نقلت البلاد من عهد الحكم
  ٢٦ سبتمبر ثورة عظيمة ، والذين قاموا بها وضحوا من أجلها عظماء .. ما يؤكد عظمة هذه الثورة هو ما يجتاح اليمن
عَزلت الإمامة اليمن، وصنعت منه بلداً يتهيب الجديد، ويتوجس منه الغريب. ينظر سكانه للأجنبي نظرةً ملؤها الحذر
بعد 5 سنوات من الوهم اعتقد أنه حان وقت المصارحة لأنفسنا ولأبناء شعبنا في الجنوب، بل أؤكد أن هذه المصارحة تأخرت
تعاني حضرموت من ازمة خانقة في الخدمات منذ سنوات وفي الفترة الاخيرة ازدات حدة تلك الازمة ،وهذا يعود لاسباب
    جماعة الحوثيين مكون أيديولوجي صغير ظهر قبل عقد ونصف فقط في الأرياف النائية من صعدة في أقصى شمال
اتبعنا على فيسبوك