من نحن | اتصل بنا | الأحد 23 يونيو 2019 06:51 مساءً
منذ يوم و 18 ساعه و 6 دقائق
التقى قائد ما تسمى الإستخبارات العسكرية لمليشيات الحوثي الإنقلابية ، المدعو ” أبو علي الحاكم ” أمس، بقيادي مؤتمري كبير وشيخ قبلي من مديرية نهم بمحافظة صنعاء، بعد أن كان قد أعلن في وقت سابق إنشقاقه عن المليشيات، وإنضمامه إلى الحكومة الشرعية ، وقوات الجيش الوطني
منذ يوم و 18 ساعه و 19 دقيقه
لاستعادة رسالة محذوفة، يحتاج المستخدمون ببساطة إلى حذف واتساب وإعادة تثبيته من متجر التطبيقات. وبعد تحميله، ما على المستخدمين إلا تسجيل الدخول واستعادة جميع الدردشات من النسخة الاحتياطية، والتي تحوي جميع الرسائل المحذوفة. يمكن استخدام هذه الخاصية غير المعروفة؛ لأن
منذ يوم و 18 ساعه و 32 دقيقه
قال محافظ البنك المركزي حافظ معياد ان ” البنك يعد حاليا نظام إلكتروني لمتابعة حركة سير عمليات الاعتمادات المستندية مباشرة من قبل البنك التجاري أو العميل”. وناقش محافظ البنك، اليوم الأحد، خلال الاجتماع الدوري بين البنك المركزي والبنوك التجارية والإسلامية آلية العمل
منذ يوم و 18 ساعه و 37 دقيقه
كثيراً ما شكى اليمنيون بأن جزءا كبيرا من المساعدات التي تقدر بمليارات الدولارات، تسرق من قبل الحوثيين، وأن عملية النهب المستمرة منذ سنوات تتم أمام مرأى ومسمع المنظمات، التي تصر كثير منها على التزام الصمت أمام هذه الجريمة لأسباب مختلفة على رأسها الحرص على استمرار تدفق
منذ يوم و 18 ساعه و 39 دقيقه
حرّرت قوات الشرعية مواقع جديدة شمال الضالع، وأكّد الناطق الرسمي باسم القوات المشتركة ماجد الشعيبي لـ «البيان»، تنفيذ عملية عسكرية أسفرت عن تحرير موقع وقصبة الدوير الاستراتيجي بالكامل، ومقتل عشرات الحوثيين بينهم مشرف الميليشيا في موقع الدوير، والاستيلاء على كمية من

 alt=

شاهد بالصورة.. قيادي مؤتمري كبير يؤدي قسم الولاء والطاعة لـ"الحوثي" بعد أن إنضم للشرعية(الأسم تفاصيل)
عاجل :نجاة قائد عسكري بارز في شبوة من محاولة اغتيال من قبل مسلحين
الجنرال علي محسن الأحمر : من يفكر بغير الدولة الإتحادية فهو على خطأ ويعمل لخدمة المشروع الإيراني
هيرست: من قتل محمد مرسي؟
اخبار تقارير
 
 

الحوثي.. الأقربون الأولى بالوظيفة

عدن بوست - المشاهد: الأحد 19 مايو 2019 02:52 صباحاً

حالة من الجدل خلفتها حركة التعيينات الأخيرة التي أجراها الحوثيون في أجهزة الدولة السيادية الأمنية لأقرباء زعيم الجماعة، وفق ما بات يتداوله العامة ب”حوثنة” الوظيفة العامة في مناطق سيطرتها.
وشملت تعيينات رئيس المجلس السياسي الأعلى للحوثيين مهدي المشاط، هذه المرة، مفاجأة بتعيين عبدالكريم أمير الدين الحوثي، عمّ زعيم الجماعة، وزيراً للداخلية، خلفاً لعبدالحكيم الماوري الذي توفي في أحد مستشفيات بيروت، الشهر الماضي.
وعين الدكتور إسماعيل محمد علي المحاقري وزيراً للشؤون القانونية، والدكتور القاسم محمد عباس شرف الدين رئيساً لجامعة صنعاء، وكلاهما محسوبان على الأسرة التي باتت أكثر نفوذاً في شمال ووسط وغرب اليمن.
وورد اسم القيادي الحوثي البارز عبدالكريم أمير الدين الحوثي، في المرتبة الـ12 ضمن قائمة المطلوبين الـ40، التي أعلنها التحالف في نوفمبر 2017، ورصد 15 مليون دولار لمن يُدلي عنه بمعلومات تمكن من اعتقاله.
واعتقل عبدالكريم الحوثي من قبل الأمن السياسي، في عهد الرئيس السابق علي عبدالله صالح، بتهمة التخطيط لقلب نظام الحكم، ثم أُفرج عنه بوساطة قطرية آنذاك، ليغادر اليمن لعدة سنوات، ليعود مع بداية الانتفاضة الشبابية في اليمن عام 2011.
ويدير وزارة الداخلية في حكومة الحوثيين بشكل فعلي عبدالحكيم الخيواني المكنى بـ”أبو الكرار”، والذي عينه الحوثيون في 2017، نائباً لوزير الداخلية، دون امتلاكه أي مؤهلات، رغم عدم انتسابه للسلك الأمني.
وأظهرت وثيقة حصل عليها “المشاهد” ترقية 36 جندياً من الأسر الهاشمية من رتبة جندي إلى لواء وعقيد أبرزهم الخيواني.

وينص القانون اليمني فيما يخص الرتب العسكرية على أن لا تمنح رتبة لواء حتى يخدم الفرد في السلك العسكري ما لا يقل عن 35 سنة كما ينص على أن لا يتبوأ رتبة عقيد كل من لم يخدم في السلك العسكري 25 سنة

حوثنة وتجريف للوظيفة


منذ تعيين مدير مكتب زعيم الجماعة مهدي المشاط، رئيساً للمجلس السياسي للجماعة، أصدر أكثر من 100 قرار بتعيين محسوبين على الجماعة في مجلس الشورى، بهدف السيطرة على المؤسسات .
ويرى الصحفي والباحث في الشأن السياسي، نبيل المصباحي، أن تعيينات الحوثيين الأخيرة وما سبقها من تعيينات، تأتي في إطار مساعي الجماعة ل”حوثنة” المؤسسات والقبض على الوظيفة العامة، وتشديد سيطرتها على المراكز الحساسة.
وقال لـ”المشاهد” إن تعيين عبدالكريم الحوثي، عم زعيم الجماعة، وزيراً للداخلية، يأتي في سياق “سطو الجماعة المستمر على المناصب العليا في مؤسسات الدولة، واحتكارها في أسرة الحوثي والدائرة المقربة منها”.
ووزع الحوثيون المواقع الحساسة في السلطة على رموز العائلة والمقربين من الجماعة، لترسيخ وجودهم في الحكم، خصوصاً بعد قتلهم الرئيس السابق علي عبدالله صالح، الذي كان يقف حجرة عثرة أمام تنفيذ مخططاتهم الساعية للتفرد بالحكم، بحسب المصباحي.
ويهدف الحوثي من تعيين عمه عبدالكريم الحوثي وزيراً للداخلية، إلى إحكام السيطرة التامة داخل الأسرة الحوثية، خصوصاً بعد أن بات الأخير في مقام نائب زعيم الجماعة، و”حاكم الظل” في العاصمة صنعاء.
وفرض الحوثيون عدداً كبيراً من الموظفين داخل المؤسسات الحكومية، خلال السنوات الماضية، عن طريق سياسة “الإحلال الوظيفي” القائمة على إقصاء الكوادر المنتمية لمكونات أخرى أو غير الموالية للجماعة، بآخرين يدينون بالولاء المطلق لهم.

توريث ومحسوبية


وعين الحوثي، خلال السنوات الماضية، أقاربه في مناصب هامة، كشقيقه يحيى وزير التربية والتعليم، وشقيقه الأصغر عبدالخالق قائد الحرس الجمهوري، وابن عمه محمد علي الحوثي رئيس اللجنة الثورية العليا، وإبراهيم أحمد الحوثي، رئيس قطاع الرقابة في البنك المركزي، وزيد الحوثي رئيس مؤسسة الجرحى، وهاشم الحوثي وكيلاً لأمانة العاصمة، والعلامة يحيى الحوثي وكيلاً مساعداً لوزارة الأوقاف، وقاسم الحوثي رئيس دائرة الإدارة المحلية برئاسة الجمهورية، بالإضافة الى أمين عبدالكريم الحوثي، مديراً لمكتب رئيس مصلحة الضرائب، وشقيقه عبدالله رئيساً لدائرة الأشغال العسكرية.
وفي مايو الماضي، عين “المشاط” علي بن حسين بدر الدين الحوثي، نجل مؤسس الجماعة، وكيلاً لوزارة الداخلية لقطاع الأمن والشرطة، ومنحوه رتبة لواء، رغم عدم انتسابه للسلك الأمني، في سياق سعيهم لإحكام السيطرة على المؤسسات الأمنية والعسكرية.
وفي الشهر نفسه، عين القيادي الحوثي علي يحيى علي شرف الدين، نائباً لوزير التعليم العالي والبحث العلمي، وطه المتوكل وزيراً للصحة، وهو متزوج من شقيقة زعيم الجماعة عبدالملك الحوثي، ويعد من المرجعيات الدينية للحوثيين.
وسبق أن عينت جماعة الحوثي قائدها العسكري، اللواء عبدالله يحيى الحاكم، المكنى بـ”أبو علي الحاكم”، رئيساً لدائرة الاستخبارات العسكرية، واللواء عبدالقادر قاسم أحمد الشامي، رئيساً للجهاز المركزي للأمن السياسي.
وحذر المصباحي من خطورة هذه الخطوة الحوثية التي قد تمتد تداعياتها لسنوات، مشيراً إلى أن هذه التعيينات ستمثل عبئاً على الدولة في المستقبل في حال التوصل إلى تسوية سياسية أو توقيع اتفاق سلام ينهي الحرب الدائرة في البلاد.

قرارات باطلة


أعتبر المحامي وعضو النيابة السابق عبدالقوي سرحان قرارات التعيين في السلك القضائي أو مؤسسات الدولة الأخرى، الصادرة عن جماعة الحوثي، لأقاربهم أو لموالين لهم باطلة، لأنها صدرت من غير ذي صفة دستورية وقانونية وما بني علي باطل فهو باطل.
وقال لـ”المشاهد” إن الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً هي صاحبة الحق في التعيينات سواء في السلطة القضائية أو التنفيذية لافتاً الى أن الرئيس هادي وحده، من يمتلك الصلاحيات لإصدار قرارات التعيينات وفقا للدستور والقوانين النافذة.
وطالب فريق الحكومة اليمنية الاقتصادي المشارك في المباحثات الغير مباشرة مع الحوثيين برعاية أممية في عمّان، بإلغاء كافة القرارات والتعيينات الصادرة عن الحوثيين في مختلف قطاعات ومؤسسات الدولة، خصوصاً الإرادية منها، حتى تتمكن الحكومة من دفع الرواتب لموظفي الدولة في الحديدة والمحافظات الأخرى.

telegram
المزيد في اخبار تقارير
وصل نائب رئيس الجمهورية نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الفريق الركن علي محسن صالح الأحمر، اليوم الخميس، إلى محافظة مأرب للاطلاع على المستجدات الميدانية وجهود
المزيد ...
يحتفي رواد الشبكات الاجتماعية بالرئيس المصري الراحل محمد مرسي منذ موته قبل يومين بوصفه "الرئيس الشهيد" على اعتبار أن هذا الرجل حقق منزلة بعد موته لم يكن ليحققها
المزيد ...
شكلت دعوة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للكونغرس الأمريكي بإرسال قوة عسكرية لمحاربة تنظيم القاعدة في جنوب اليمن مفاجأة للجنوبيين، الذين يرون أن قضيتهم كادت تضيع
المزيد ...
الاستاذ يحيى علاو شخصية من الشخصيات الوطنية والإعلامية الخالدة في أذهان اليمنيين، تسع سنوات مرت على رحيله ،  ولكن بصماته في الساحة الإعلامية والثقافية لا تزال
المزيد ...
بحث وزير التخطيط و التعاون الدولي الدكتور نجيب العوج، اليوم، في العاصمة الاماراتية أبوظبي، مع وزير الموارد البشرية والتوطين الإماراتي ناصر بن ثاني الهاملي، سبل
المزيد ...
في الوقت الذي توقفت فيه المشاريع الاستثمارية في اليمن بفعل الحرب، تخرج محافظة لحج (جنوبي البلاد) من بين ركام الحرب، محققة قفزات ونجاحات كبيرة في مختلف القطاعات
المزيد ...

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
كثيراً ما شكى اليمنيون بأن جزءا كبيرا من المساعدات التي تقدر بمليارات الدولارات، تسرق من قبل الحوثيين، وأن
من لم يخرج من الماضي لن يصل إلى المستقبل،ومن لم يتعلم من الخطأ لن يشفع له الاعتذار،لذا لن تجد تفسيرا للإصرار
اغلب الجنوبيين ما صدَّقوا ولقوا خصوما يلقون عليهم فشلهم وخيبتهم ، فلا تعثر على منشور أو أخبر أو أزمة أو حتى
لم تمض سوى أيام على زيارة رئيس حكومة الشرعية اليمنية د معين عبد الملك للإمارات حتى حركت الإمارات أدواتها في
من المؤكد أن الغالبية الساحقة من أبناء اليمن يشعرون بغضب شديد إزاء سياسات التقسيم التي يمارسها البعض،
قال لي مرة أحد الكُتاب الأفاضل : لا تهدي نسخا من مؤلفاتك لأحد فلن يقرأ إلا من يشتري ولن يشتري إلا من يريد أن
حافياً وسط العاصفة وبين الناس! رمز البلاد وحارس سقطرى رمزي محروس أنت محروس بأبناء سقطرى الكرام الذين خبروك
بعض الاطراف الجنوبية هللت لما حدث في شبوة وقرأنا عشرات الدعوات للنخبة للهجوم على قوات الجيش وآخرين اتخذوا
1. النهاية المأساوية لحياة مرسي، رئيس مصر السابق، تعطينا صورة قاتمة عن نظام العدالة، نظام السياسة، ونظام
1. النهاية المأساوية لحياة مرسي، رئيس مصر السابق، تعطينا صورة قاتمة عن نظام العدالة، نظام السياسة، ونظام
اتبعنا على فيسبوك