من نحن | اتصل بنا | الثلاثاء 16 يوليو 2019 07:35 مساءً
منذ 10 ساعات و 25 دقيقه
عثر مواطنون على جثة قائد سرية تابعة للواء الثالث تهامة بعد أربعة أيام من حادثة اختفائه في مديرية الخوخة جنوبي محافظة الحديدة غربي اليمن.  وقال مصدر محلي ان مواطنين عثروا على جثة حسن محمد حسن مركن قائد سرية في الكتيبة الثالثة باللواء الثالث تهامة بقرية المحرق في مديرية
منذ 10 ساعات و 35 دقيقه
لقي لاعب منتخب جنوب أفريقيا السابق مارك باتشلور مصرعه أمس الاثنين إثر تعرضه لإطلاق نار خارج منزله في جاهونسبرج وفقاً لما ذكرت تقارير صحفية محلية اليوم الثلاثاء. وتعرض باتشلور (49 عاما)، والذي لعب لكايزر تشيفز وأورلاندو بايرتس وماميلودي صنداونز في جنوب افريقيا، لإطلاق نار
منذ 10 ساعات و 41 دقيقه
أوجدت الإمارات على امتداد الخريطة اليمنية شبكة من الحلفاء المحليين وتشكيلات عسكرية موالية لها. ضمنت الإمارات بالمجلس الانتقالي الجنوبي وتشكيلات عسكرية موالية لها سيادتها على جنوب اليمن حالياً ومستقبلا. تحولت الأحزمة الأمنية وقوات النخبة بجميع المناطق الجنوبية إلى قوة
منذ 11 ساعه و 6 دقائق
نجا محافظ تعز نبيل شمسان ومحافظ لحج أحمد عبدالله التركي من حادث مروري اليوم في طريق هيجة العبد الواصل بين محافظتي تعز ولحج جنوبي غرب اليمن . وقال محافظ تعز نبيل شمسان أن الحادث وقع صباح اليوم أثناء تفقدهما مشروع إعادة ترميم طريق هيجة العبد، لافتاً إلى أنه بخير و عاد إلى عدن
منذ 11 ساعه و 10 دقائق
يستعد عملاق صناعة التقنيات الصينية Xiаomi لإطلاق هاتف جديد بمواصفات متطورة وسعر لا يتجاوز 300 دولار. وسيأتي هاتف Mi A3 الجديد بهيكل مميز مقاوم للماء والغبار، مزود بشاشة Super AMOLED بمقاس 6 بوصات، ودقة عرض (2240/1080) بيكسل، قادرة على عرض فيديوهات بدقة Full НD . وستكون الكاميرا الأمامية للهاتف

 alt=

معلم للإيجار.. حكاية المعلمين غير الأساسيين في محافظة شبوة
كاتب بريطاني: الإمارات انسحبت من اليمن بعد أن حققت أهدافها الخاصة
صنعاء.. الكهرباء التجارية إحدى مصادر تمويل الحوثيين
مسيرة حاشدة في سقطرى تؤيد إجراءات السلطة المحلية ومنددة بمحاولات نشر الفوضى في الجزيرة
اخبار تقارير
 
 

خريف الاستثمارات اليمنية يثمر في مصر

عدن بوست ـ هشام الحيا: الخميس 09 مايو 2019 02:51 صباحاً

في الوقت الذي تضرر فيه الاقتصاد اليمني، إلى حد كبير،من غادرة الشركات الأجنبية الاستثمارية من اليمن، تواصل رؤوس الأموال اليمنية الاستثمارية (شركات أو أفراداً) الهروب للاستثمار خارج اليمن.
وغادرت قرابة 70% من الاستثمارات المحلية، إلى عدد من البلدان، وفي مقدمتها مصر التي هيأت البيئة الاستثمارية المناسبة، ووفرت للمستثمرين تسهيلات وضمانات كبيرة، لتصل استثمارات اليمنيين فيها إلى أكثر من 12 مليار دولار، وفقاً لما نقلته مصادر إعلامية محلية عن رئيس مؤسسة يمن كابيتال للتنمية والبحوث، الدكتور منير حسن سيف.
وتجاوزت خسائر الاقتصاد اليمني بفعل الحرب 110 مليارات دولار، فضلاً عن الخسائر التي تكبدها بسبب مغادرة الشركات الأجنبية، وهروب الاستثمارات المحلية وأصحاب رؤوس الأموال من البلد، بحسب الخبير الاقتصادي أحمد شماخ، مشيراً إلى مغادرة نحو 35 شركة نفطية، وتوقف العديد من المصالح والمراكز الاستثمارية والوكالات التجارية الأجنبية.
هروب الأموال.. ضياع أم حفاظ عليه؟
غياب الاستقرار السياسي والاقتصادي والأمني في اليمن، شح العملات الصعبة، وصعوبة التحويلات المالية بسبب القيود التي فرضها التحالف العربي، عاملان رئيسيان لهجرة رؤوس الأموال للاستثمار خارج اليمن، حتى لا تتعرض أموالهم للضياع.
وزيادة نمو الاستثمارات اليمنية في مصر، ناتجة عن وجود الكثير من التسهيلات والضمانات التي تجعلهم يشعرون بالاطمئنان على مشاريعهم وأموالهم.
ويرى خبراء اقتصاديون أن هجرة المال اليمني تشكل خطورة كبيرة على الاقتصاد الوطني على المستوى القريب والمتوسط والبعيد، في ظل استمرار الصراع، وعدم وجود أي أفق واضح لحل قريب، وتراجع الاستثمار وحجم الإنتاج القومي، ويسهم في ارتفاع الأسعار، الأمر الذي سيصيب الاقتصاد الوطني بمقتل.
لكن آخرين يرون أن هروب المال اليمني إلى الخارج، يعد وضعاً طبيعياً، بل إيجابياً، كونه سيحافظ على تلك الأموال من الضياع في بلد لا توجد فيه الدولة القوية القادرة على حماية المصالح والممتلكات.
الخبير الاقتصادي الدكتور علي العسلي، أوضح في تصريح لـ”المشاهد” أن هروب رأس المال اليمني إلى الخارج، يعد أمراً طبيعياً في ظل الظروف الحالية التي يمر بها البلد، مؤكداً في الوقت ذاته على أن هروبه هذا يعد عاملاً مهماً، ليحافظ على ديمومته.
وطالما المال اليمني مستمر في الخارج، فهو جزء من الاقتصاد اليمني، وسيعود عند استتباب الأمن واستقرار البلاد، وتوفر بيئة استثمارية جيدة، بحسب الدكتور العسلي.

مجالات الاستثمارات اليمنية بمصر


ماتزال الاستثمارات اليمنية في الخارج طي الكتمان، باستثناء الاستثمارات التي هاجرت إلى مصر، وكشفتها مؤخراً تسريبات لوسائل إعلام محلية، وأكدها لـ”المشاهد” مصدر في الحكومة (طلب عدم الكشف عن هويته لأنه غير مخول بالتصريح للإعلام).
وأضاف المصدر أن استثمارات اليمنيين بمصر شهدت خلال السنوات الأربع الماضية، نمواً كبيراً، وشملت قطاعات عديدة، منها الصناعات الغذائية والمشروبات، والصناعات البلاستيكية، وقطاع العقارات، وامتدت مؤخراً إلى الاستثمار في قطاعات البترول والحفارات، موضحاً أن بعض الشركات اليمنية باتت من كبريات الشركات في مصر والشرق الأوسط، خصوصاً شركات صناعة الأواني الزجاجية، وصناعة السمن والصابون، والألمنيوم، ومصانع كبيرة لصناعة الكرتون ومصانع الملابس الجاهزة.
والاستثمارات العقارية للشركات اليمنية أو للأفراد في ازدياد مستمر في مصر، بحسب المصدر، مشيراً إلى أن اليمنيين باتوا يمتلكون أكثر من ربع مليون شقة سكنية ووحدة عقارية، وفي مناطق متفرقة من مصر، الكثير منها تم شراؤها خلال السنوات الـ5 الماضية.
وفي سياق متصل، أكد أيمن سامي، مدير شركة «جي إل إل» للاستثمارات والاستشارات العقارية في مصر، لصحيفة “الشرق الأوسط”، أنه تم إنشاء 40 ألف وحدة سكنية في القاهرة وحدها، وهو رقم لم يتكرر في مصر، حيث كان المعدل السنوي 15 ألف وحدة سكنية، وهو ما تربطه مصادر يمنية بحجم الاستثمار اليمني في العقارات بمصر.

حلول ممكنة


حاولت الحكومة اليمنية بالعاصمة المؤقتة عدن، أن تقنع الشركات الاستثمارية الأجنبية في اليمن بالعودة، لكنها فشلت في ذلك، باستثناء شركات قليلة جداً، لكن يبقى بمقدورها الحفاظ على الاستثمارات المحلية التي لم تغادر بعد، وعدم المغادرة منها، من خلال تطبيع الأوضاع الأمنية في المحافظات التي تقع تحت سيطرتها، وتوفير المناخ الاستثماري، وتقديم التسهيلات للمستثمرين، وإزالة أي عراقيل تقف أمامهم.
هل ستنجح الحكومة في اقناع المستثمرين بجدوي العودة والاسثتمار في اليمن، أم سيستمر رأس المال اليمني بالهروب إلى الخارج؟
سؤال يتردد بين المستثمرين، ولم يجد إجابة حقيقية على أرض الواقع حتى الآن.

telegram
المزيد في اخبار تقارير
المعلم سالم أحمد العجي (30 عاما) يقف الى جانب العشرات من زملائه حاملا لافتة مكتوبا عليها " نريد رواتبنا تستمر خلال الاجازة" وسط مدينة عتق عاصمة محافظة شبوة الواقعة
المزيد ...
علق الكاتب الفلسطيني المعروف، عبدالباري عطوان، على التقارير الأخيرة التي تحدثت عن الانسحاب الإماراتي التدريجي من اليمن. وسرد عطوان في مقال رصدته مواقع إخبارية ،
المزيد ...
نشر موقع "ميدل ايست آي" البريطاني مقالاً للكاتب الصحفي البارز"بيل لو" أرجع فيه سحب الإمارات العربية المتحدة لقواتها العسكرية من اليمن، إلى أن الإمارات ممثلة بمحمد
المزيد ...
بعد طول انتظار لحصتنا من المساعدات الطبية، حصلنا أخيرًا عليها وقد أوشكت فترة صلاحيتها على الانتهاء بدرجة لا يمكن معها استعمالها بشكل آمن”.. بادرنا علي موسى (40
المزيد ...
اكد رئيس هيئة الأركان العامة الفريق الركن بحري عبدالله النخعي، على اهمية انجاز عملية دمج الوية العمالقة ضمن وحدات الجيش الوطني، واستكمال ترقيم الوحدات، بناء على
المزيد ...
تواصل مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران تسخير كل مقدرات الدولة والمصالح العامة في مناطق سيطرتها، لصالح قيادات بارزة في الجماعة، كما تسعي لخصخصة القطاع
المزيد ...

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
أوجدت الإمارات على امتداد الخريطة اليمنية شبكة من الحلفاء المحليين وتشكيلات عسكرية موالية لها. ضمنت
ما بين الفشل والنجاح خطوة ,وفينا من يستطيع ان يخطوا ليتجاوز اسباب فشله لينجح , واخرين ما سوري الفشل والعجز
النخب السياسية اليمنية لاتؤمن بالديمقراطية في اطار اتباعها وذلك مدعاة لمحاصرة الفكر المتجدد كي لايخرج
  • بعد ان أرسل المحافظ محمد صالح عديو محافظ محافظة شبوة رسائل اطمئنان للمجتمع الشبواني
هذا تتمة مقالنا السابق " جبر الخواطر يا إصلاحنا الشاطر " , وفيه أُبينُ لمن ظنوا أن مقال " المتفلتون من الإصلاح "
قبل عام كلف الرئيس هادي وكيل محافظة شبوة محمد صالح بن عديو بمهمة الإشراف على ملف النفط والغاز في محافظة شبوة
وجد الحوثيون، منذ نشوئهم، في بعض الناشطين الإعلاميين والسياسيين من يبرر لهم ويساندهم حتى اجتاح الحوثيون
منذ اكثر من 4 سنوات والجنوب يعيش حالة اللادولة ، ويتسيد واقعه الانفلات الامني والفوضئ والعبثية المغرفة التي
أفضى تعقد مسارات الحرب في اليمن، بما في ذلك انسداد أفق الحل السياسي، إلى تنامي حروب التجزئة، إذ تشهد معظم
أمر الحوثيين مع مأرب عجيب... ما تعلموا الدرس، مثلما لم يتعلموه في الضالع... يحاولون الكيد لمأرب من داخلها ومن
اتبعنا على فيسبوك