من نحن | اتصل بنا | الجمعة 19 يوليو 2019 06:48 مساءً
منذ 16 ساعه و 3 دقائق
تخلصت جنوب إفريقيا من عنصرية البيض القناديل بعد صراع دام 250 سنة  وفي اليمن لم تتغير عنصرية الإمامة بعد صراع دام 1250 سنة ..وما يزال!  للسود في جنوب إفريقيا لغات متعددة وقوميات وأديان مختلفة  لكنهم توحّدوا جميعا تحت راية نيلسون مانديلا ضد عنصرية البيض الوافدين من
منذ 16 ساعه و 9 دقائق
ضبطت قوات الحزام الامني لحج (قطاع الخضراء) احد اللصوص الذي يمتهن سرقه الجوالات مصدر في قوات الحزام الامني لحج (قطاع الخضراء) اوضح ان عمليه الضبط اتت بعد تلقيها بلاغ من احد المواطنين يفيد عن سرقه جواله من احدى المحلات التجاريه ، تحركت على اثر البلاغ قوه الى مكان الحادث وفور
منذ 16 ساعه و 14 دقيقه
نجح مواطنون امس الخميس، في إحباط عملية اختطاف طفلة من أحد الاحياء السكنية في صنعاء. وقالت مصادر إن ثلاثة أشخاص على دراجات نارية حاولوا اختطاف الطفلة آية عبداللطيف جحزة ذات الـ10 سنوات من أمام منزل الأسرة في حي المشهد وسط صنعاء أثناء انتظارها لعودة والدها. وأضافت أن الطفلة
منذ 16 ساعه و 19 دقيقه
وزع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية حقائب صحية على الأسر النازحة في مخيم بني جابر بمديرية الخوخة. وجاء توزيع تلك الحقائب التي سيستفيد منه 128 أسرة في إطار مشروع المياه والإصحاح البيئي. ويواصل مركز الملك سلمان دعم وتمويل المشاريع الصحية التي تنفذها المؤسسات
منذ 16 ساعه و 24 دقيقه
قال فلكي يمني أن أول أيام موسم فصل الخريف حسب الموروث الفلكي في اليمن، بدأت اليوم الجمعة.وأوضح الفلكي محمد عياش، في بيان مقتضب نشره بصفحته على الفيسبوك، أن دخول أول معلم من نجوم الخريف اليوم الجمعة، وهو الــ "علب"، والذي ستستمر معهُ الأجواء المُتقلبة والمُغبرة نسبياً وفي

 alt=

حملات الإيقاع بين الرئيس والإصلاح والمملكة.. تناقض الأهداف والأدوات
توظيفُ الأقرباء فسادٌ يثقل كاهل الدولة الشرعية "وثائق"
معلم للإيجار.. حكاية المعلمين غير الأساسيين في محافظة شبوة
كاتب بريطاني: الإمارات انسحبت من اليمن بعد أن حققت أهدافها الخاصة
ثقافة و فنون
 
 

لطفي جعفر أمان: أيقونة «14 أكتوبر»

عدن بوست -عصام واصل: الأحد 14 أكتوبر 2018 01:24 صباحاً

«فضائي حر.. وطيري حر
وقلبي حر.. وشعبي حر
أجل.. قد صحونا.. لأول مرة
لنحيا الحياة.. لأول مرة
بلادي حرة».
بقصيدته «بلادي حرة» التي منها هذه الأبيات، استقبل الشاعر اليمني الراحل لطفي جعفر أمان (1928 – 1971) الاستقلال وشيع الاحتلال البريطاني الذي جثم على صدر الشطر الجنوبي من اليمن 128 عاما، لتصبح هذه القصيدة «أيقونة الثورة» وفاتحتها الأولى، ويصبح هو أحد أهم رموزها الثقافية.
بروز أمان إلى الذهن يتزامن مع بروز كل ذكرى للعيد الوطني «14 أكتوبر» من كل عام، شاعراً، ثائراً، ملتزماً بمبادئ وطنه وشعبه، محفزاً له ودافعاً إياه نحو الخلاص، شعراً ونثراً وموسيقى، رافضاً العبودية بشتى صورها ومفاهيمها، صارخاً بملء فمه وشِعره «ومتى كنا عبيد؟» داعياً إلى استمرارية الثورة ضد كل ظلم وظلاّمٍ، اجتماعياً وسياسياً وفكرياً.
لقد كان هاجس التثوير والثورة والتحرر والخلاص هو السائد في نصوصه، بل كان مدار كونه الشعري برمته، الذي اتخذه أسلوباً لمواجهة الظلم الاجتماعي والاستبداد السياسي والضعف والخنوع، وفي ذلك يقول الأكاديمي شهاب القاضي في حديث له مع «العربي»: «انطلاقا من بؤرة نصية يقول فيها (ومتى كنا عبيد؟) ظل الشاعر الكبير لطفي جعفر أمان يلون تجربته الشعرية في كل مجموع متنه الشعري تقريبا؛ رفضاً لكل أشكال العسف والاضطهاد والظلم الاجتماعي والسياسي للأفراد والجماعات، ويدعو إلى المقاومة والانتفاضة والرفض والانتصار لقضايا الإنسان وقضايا الشعوب، وبالذات شعب الجنوب الذي منحهما إخلاصه»، ويضيف «لقد تغنى بالطبيعة والإنسان ونافح الظلم وقواه المستأسدة من الاستعمار وأزلامه المحليين، الذين زرعوا في الناس قهرا؛ فكم قتلوا وكم جرحوا وكم أبكوا وكم شردوا... وفي يوم الاستقلال الوطني للجنوب وخروج المستعمر البريطاني، ما غنى شاعر، كما غنى لهذا اليوم المجيد».
حياة لأول مرة
لقد مَوْسَقَ أمان الوجود صبيحة الاستقلال، ورتل الدنيا شعراً يكاد يطير؛ شعراً أفاق على الوجود حراً طليقاً «لأول مرة» كما يقول، زجاه إلى شعب فاق هو الآخر حراً طليقاً «لأول مرة» منذ 128 عاما من الكفاح والزنازين والمقاومة والموت، وتجلى الصباح «لأول مرة»، وطار الفضاء وامتد وامتلك أجنحة، وقبَّلت الشمس الجباه، وأضاءت الحروف لأول مرة، يقول:
«على أرضنا بعد طول الكفاح
تجلى الصباح لأول مره
وطار الفضاء طليقاً رحيباً
بأجنحة النور ينساب ثره
وقبلت الشمس سمر الجباه
وقد عقدوا النصر من بعد ثوره
وغنى لنا مهرجان الزمان
بأعياد ثورتنا المستقره
واقبل يزهو ربيع الخلود
وموكب ثورتنا الضخم إثره
تزين أكليله ألف زهرة
وينشر من دمنا الحر عطره
ويرسم فوق اللواء الخفوق
حروفاً تضيء.. لأول مره».
بدايات الضوء
ولد لطفي جعفر أمان في مدينة عدن في 12 من مايو من العام 1928، وعدن ترزح تحت وطأة الاحتلال البريطاني الذي أثقل كاهل الأرض والإنسان، وهو ما زرع في نفسه كراهية الاستعمار منذ نعومة أظافره، فندد بأشكال الظلم والجور والطغيان التي مارسها هذا الاحتلال ضد شعبه وأبناء مدينته ومدن اليمن المحتلة.
تلقى تعليمه في عدن والسودان ولندن، وهو ما أسهم في إثراء موهبته وانفتاحها وصقلها، فنبغ في الرسم والخط والموسيقى، وكان واحداً من المجددين في الأغنية العدنية، وواحداً من مجددي الرومانسية في الشعر اليمني. 
شغل مناصب متعددة، وعمل مذيعاً وعاش في أسرة مثقفة متنوعة المواهب، فعشق عنهم القراءة والكتابة والموسيقى في فترة مبكرة من حياته، وتشرب العلم والمعرفة من عدن المدينة المزدهرة في ذلك الوقت الذي كانت رائدة الجزيرة العربية، وواحدة من أهم دول الوطن العربي وأكثرها تقدماً وازدهاراً.
نبوغ وتجديد
تضافرت معارفه وتنقلاته ومواهبه جميعاً لتجعل منه واحداً من أبرز المجددين على صعيد الشعر، الغنائي منه وغير الغنائي في اليمن، فقد تشرب مبادئ الرومانسية واشتغل عليها، فعُد واحداً من أبرز شعراء الرومانسية في اليمن، كما أسهم في كتابة أولى تجارب قصيدة النثر في اليمن، وهو ما يؤكده الأكاديمي بجامعة عدن الدكتور ياسر العامري في حديثه مع «العربي» إذ يقول:
«وقد تهيأ للشعر اليمني شاعر كبير بحجم لطفي جعفر أمان، الذي أسهم في نقل الشعر من مجال التقرير إلى الإيحاء الرومانسي، ونقل المفردة والصورة من التزيين إلى التعبير والتأثير، كما أسهم في كتابة أولى تجارب قصيدة النثر اليمنية في الأربعينات، وفوق هذا فقد خط طريق الاتجاه بالشعر نحو قصيدة التفعيلة وأرسى دعائم هذا الاتجاه الذي تلقفه منه الشاعر الكبير عبدالعزيز المقالح في نهاية الستينيات وبداية السبعينيات، حيث كانت وفاة لطفي عام 1971م، بعدما أرسى دعائم هذا المذهب الإبداعي في شعر اليمن الحديث، وهو نفس العام الذي تم فيه إصدار أول ديوان لعبدالعزيز المقالح وعبده عثمان (مأرب يتكلم)».
ويعلل العامري ذلك بقوله: «هكذا نجد أن تجربة لطفي جعفر أمان تسير دائماً في اتجاه البحث عن الجديد الشعري، ويبدو أن معرفته باللغة الإنجليزية واطلاعه على تجارب من الأدب الانجليزي، بالإضافة إلى دراسته في السودان التي هيأت له الاطلاع على الجديد الشعري في الأدب العربي كانت من أهم الأسباب التي خلقت ثقافة الشاعر ووجهت وعيه نحو مواكبة الجديد الشعري في ذلك العهد».
الإنتاج الشعري
صدرت له 6 مجاميع شعرية هي: «بقايا نغم» 1948، و«ليالي» 1960، و«كانت لنا أيام» 1962، و«ليل إلى متى؟» 1964، و«إليكم يا إخوتي» 1969، و«الدرب الأخضر» 1970، طبعت بين عدن وبيروت.

telegram
المزيد في ثقافة و فنون
برزت الشاعرة الواعدة أحلام الدميني مؤخرا بشكل لافت لاسيما بعد رؤية كتابها الأدبي النور والمعنون بـ(أبجدية امرأة في الحب.. إلى رجل يقرأني الآن). وأشاد بمسيرتها
المزيد ...
يواصل المخرج اليمني الشاب بكيل شماخ وضع اللمسات الأخيرة للفيلم السينمائي الكوميدي (هزاع في الدقي) والذي يشترك في أداء أدواره عدد من الممثلين المصريين واليمنيين في
المزيد ...
وصلت مجاعة "أسلم" أخيرا إلى المحافل الدولية، وصارت الأن مرشحة لنيل ثلاث جوائز دولية، من خلال فيلم "عاصم" الذي شارك في كتابة السيناريو الخاص به الصحفي اليمني "كمال
المزيد ...
تشارك الجمهورية اليمنية في افتتاح فعاليات تونس عاصمة الشباب العربي 2019م التي ستنطلق فعالياتها ،السبت القادم ، بوفد يتراسه وزير الشباب والرياضة نائف البكري. وتهدف
المزيد ...
نظمت مساء امس شبكة قادة للتنمية بعدن امسية بعنوان السينما والمسرح بين الماضي والمستقبل حيث حضر الامسية عدد من المخرجين والممثلين المسرحيين الذين كان لهم دور كبير
المزيد ...
'ضحكتها البحرية التي تُغرق أي حزن في سحيق لججها''عيناها الخضروان بقدر حشائش العالم' 'شعرها الخيلي الأحمر'لا تقاوم سناء الشعلان غواية الشعر وهي تصف لنا شخصيات
المزيد ...

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







علوم و تكنولوجيا
يستعد عملاق صناعة التقنيات الصينية Xiаomi لإطلاق هاتف جديد بمواصفات متطورة وسعر لا يتجاوز 300 دولار. وسيأتي هاتف
أعلنت شركة "تويتر" عن تحديث جديد للواجهة الرئيسة في التطبيق وإدخال تحسينات، أهمها وصول المستخدمين إلى "خاصية
تعطلت مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" و"إنستغرام" و"واتسآب"، اليوم الأربعاء، في العديد من دول العالم. وذكرت
ذكر موقع “ذا فيرج” المتخصص بالأخبار التقنية أن تطبيق “واتساب” للتراسل الفوري يختبر حاليا اطلاق
لاستعادة رسالة محذوفة، يحتاج المستخدمون ببساطة إلى حذف واتساب وإعادة تثبيته من متجر التطبيقات. وبعد تحميله،
يمكن للصور ومقاطع الفيديو في محادثات واتساب أن تحتل مساحة كبيرة من ذاكرة الهاتف الذكي.   وللتغلب على هذه
كشفت شركة "مايكروسوفت" الأمريكية عن تحديث جديد ستضيفه لتطبيقها الأشهر في العالم "وورد"، والذي سيجعل التطبيق
بالتأكيد سقوط الهواتف الذكية في المياه أو تعرضها له بشكل مباشر، خاصة إذا لم تكن طرازات مقاومة لها، يعد من
اتبعنا على فيسبوك