من نحن | اتصل بنا | الخميس 02 يوليو 2020 02:03 مساءً
منذ ساعه و 33 دقيقه
على قاعدة تحريم الجمع بين الأختين يكون الجمع بين سلطتين مخالفة وطنية ونسف لمبدأ التوزيع العادل للسلطة والثروة التي نصت عليه مخرجات الحوار، الأمر الذي يحتم على رئيس الجمهورية إعادة النظر في مسألة ذهاب السلطة التشريعية والسلطة التنفيذية لشخصيتين من محافظة واحدة كون ذلك
منذ 21 ساعه و 51 دقيقه
استولى مسلحون مجهولون، صباح الأربعاء، بمديرية خور مكسر بعدن (جنوب اليمن)، على سيارة تقل أموالاً خاصة بمرتبات المعلمين.   وقال مصدر في مكتب التربية بمديرية البريقة، إن السيارة كانت تحوي مرتبات معلمي وتربويي مديرية البريقة لشهر يونيو الماضي، والبالغة 120 مليون ريال
منذ 22 ساعه و دقيقتان
    كشفت وثائق رسمية خاصة بوزارة الدفاع اليمنية، أن جميع ألوية الدعم والإسناد المرابطة في عدن ولحج والساحل الغربي، مرتبطة مالياً بوزارة الدفاع وليس وزارة الداخلية. كما تحاول بعض قيادات المجلس الانتقالي أن تروج له بهدف السعي لإبقائها داخل عدن بحجة أنها وحدات أمنية
منذ 22 ساعه و 6 دقائق
ننفصل وبعدين نسد ..!!    (1)    ببساطه شعار يطلقه بعض المقامرين بمستقبل الناس وحياتهم دون تقديم أدنى ضمان أو مشروع واضح مقنع من ناحية المشروعية الدولية أو الفكرة الإدارية المستقبلية ..   كان ياماكان في سالف الزمان أمير اسمه الشريف حسين يطبق نفس النهج المقامر حين وعده
منذ يوم و 15 ساعه و 59 دقيقه
كشف مصدر خاصة في رئاسة الجمهورية، أن الامارات العربية المتحدة مارست ضغوطاً كبيرة لبقاء رجلها "معين عبدالملك" على رأس الحكومة اليمنية التي سيتم تشكيلها قريباً. وذكر المصدر اليوم الثلاثاء، أن أغلب البنود محل الاختلاف في الشقين السياسي والعسكري تم حسمها، في حين ضغطت الامارات

 alt=

برلماني يمني : يؤكد وجود مؤشرات إيجابية لتنفيذ اتفاق الرياض
مقتل ثلاثة جنود من الجيش في أول خرق من قوات الإنتقالي لوقف إطلاق النار بأبين
شهدت تراجعاً بأكثر من 80%.. تحذيرات من تراجع غير مسبوق للتحويلات المالية إلى اليمن
طارق عفاش ينجح في إزاحة الحسني وخلاف بين ألوية العمالقة الجنوبية
مقالات
 
 
الثلاثاء 20 مارس 2018 12:00 صباحاً

يكفينا من الحياة سبلتها!!

فكري قاسم

واضح من خلال طريقة عيشنا في اليمن، أن الحياة تعبت مننا صراحة وأنها تعمل كل ما بوسعها للتخلص منا بأي طريقة كانت، لأننا أصبحنا عالة عليها وعبىء ثقيل على الدنيا.

وفي كل يوم تستيقظ الحياة من نومها وعندها كامل النوايا للهرب منا ألف متر، وإحنا متشعبكين بسبلتها ومستميتين بالإمساك بها، ومش كفاية يعني أن إحنا أمة تعيش في ذيل العالم، تزيد الحياة تستكثر علينا سبلتها؟ هذا قدو جنان والله.

صح ما عد فيش معانا دولة، ولا حكومة ولا جيش نتركى عليه، ولا عد معانا على الخارطة حتى وطن متماسك يمكن له في لحظات التعب والخوف من المجهول أن يأوينا جميعاً، وأصبحنا نعيش أيامنا كلها أشبه بحياة الطرائد الشريدة والملاحقة من كل اتجاه، ولكننا وعلى الرغم من كل ذلك، لا زلنا حتى هذه اللحظة، شعب يقاوم كل السفالات عشان يعيش ولو في سبلة الحياة.

أعرف جيداً أن الحياة ملت من طريقة عيشنا فيها وكل يوم وهي تتحجج لنا بموضوع جديد عشان نقنع منها ونموت.. يوم تتحجج لنا بالحرب، ويوم تتحجج لنا بالإنفلات الأمني، ويوم تتحجج لنا بالأوبئة، ويوم تتحجج لنا بغلاء الأسعار، ويوم تتحجج لنا بانهيار الريال مقابل سعر صرف الدولار، ويوم تتحجج لنا بالغاز ويوم بالبترول ويوم بالكهرباء ويوم بالرواتب، وإحنا شعب عنادي، ممسكين بـ «سبلتها»، ويا أحنا يا هي. وسنظل هكذا مستمرين في عنادنا ونرفض أن نترك الحياة تمشي من دوننا، ولو كلفنا ذلك الصراخ في كل زغط وفي كل واد وفي كل محفل.

مشكلتنا مع الحياة عويصة على أية حال

وكل يوم يمر علينا أصبح أسوأ من سابقه

وكل سلطة جديدة تأت الينا تصير بشكل تلقائي أسوأ وألعن من التي قبلها،

ولكن ومع هذا كله إحنا أصبحنا شعب لا يطمح حالياً بأكثر من السبلة. لا نشتي رفاهية ولا نشتي كريم كراميل ولا نشتي ملوخية بالأرانب، نشتي نتخارج بس من هذه المحنة وإحنا «سلم».

وفي واقع الحال، إنه لا ينبغي لفرصة الحياة التي خلقها الله لجميع البشر أن تتغنج علينا أكثر، وأن ترهقنا بهروبها منا أكثر مما قد إحنا مرهقين أصلاً.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
ننفصل وبعدين نسد ..!!    (1)    ببساطه شعار يطلقه بعض المقامرين بمستقبل الناس وحياتهم دون تقديم أدنى
 مازال كثيرون منهم ، بلا هوادة ولا توقف ، في لحنِ قولِهم يدندنون ، عن الإصلاحِ ومليشياته الإرهابيةِ ، عن
  مازال كثيرون منهم ، بلا هوادة ولا توقف ، في لحنِ قولِهم يدندنون ، عن الإصلاحِ ومليشياته الإرهابيةِ ، عن
    المُهرِّج، ذلك الفنان الذي يُغير معالم وجهه بمستحضرات التجميل، ويرتدي ملابس غريبة ذات أحجام كبيرة،
  لم يعد هناك بد من حوار يمني يمني مباشر وعاجل للبحث في مصير البلاد، لقد غدت الأمور أكثر وضوحاً الآن، وبدلاً
  كتبت تحت هذا العنوان مقالا بعد مقتل الرئيس صالح، ملتمساً العذر لقبائل طوق صنعاء..ولاحظت مؤخراً أنه كان
  مطلع الثمانينات كان زواجي وابن عمي ، عمي الذي مضت 10 سنوات على خطفه من قبل قوات التصفية والسحل والتدمير لكل
  قالها الميسري عند إسقاط عدن (هذه المعركة لن تكون المعركة النهائية والأخيرة) واليوم نكررها للواهمين بإن
  #صحيفة_عكاظ منذ أكثر من خمس سنوات وهي تنشر تقارير عدائية ضد من تسميهم الإخوان، وتضيف إليهم كل يوم شخصية
  أتمنى أن يكون هذا آخر مقال لي أكتبه وانشره .. ستقولون : لماذا ؟  والحقيقة أن معرفة الحقائق في اليمن
اتبعنا على فيسبوك