من نحن | اتصل بنا | الأحد 20 سبتمبر 2020 01:25 صباحاً
منذ 4 ساعات و 56 دقيقه
النشأة والتشكل تسجل اليمن رقماّ منخفضا في حركة التأليف، وتأتي كتابة المذكرات والسير الذاتية في السّلم الأدنى من هذه الكتابات، ومجموع ما كتب فيها يعدّ بالأصابع، وهنا تعد مذكرات الرئيس القاضي عبدالرحمن بن يحيى الإرياني ضمن المذكرات الجيدة والممتلئة، فهي من أوفى وأشمل ما
منذ 7 ساعات و 4 دقائق
نظم المئات من انصار مجلس الحراك الثوري الجنوبي اليوم السبت في مدينة زنجبار بمحافظة ابين مسيرة شعبية دعما للقضية الفلسطينية وتنديدا بالتطبيع مع الكيان الصهيوني المحتل للأراضي الفلسطينية . وخلال المسيرة التي جابت شوارع زنجبار اكد المتظاهرون استمرار موقفهم الداعم للقضية
منذ 12 ساعه و 13 دقيقه
أكد مصدر مقرب أن قيادة الائتلاف الوطني الجنوبي ترتب لاستكمال الفعاليات التي بدأتها في أربع محافظات جنوبية خلال شهري اغسطس وسبتمبر لتشمل بقية المحافظات. وكشف المصدر أن قيادة الائتلاف الوطني الجنوبي ناقشت المقترحات المرفوعة من اللجان الفرعية والمختصة في بقية المحافظات
منذ 19 ساعه و 17 دقيقه
  ناشد أهالي منازل الشجيرات( منازل المشروع ) وساكن ربيع بالقرب من قرية بيت عياض في مديرية تبن بلحج السلطة المحلية ومدير الكهرباء ومحافظ محافظة لحج وفاعلي الخير بإصلاح كيبل الكهرباء الذي انفجر منذُ مايقارب شهر ونصف .   حيث أنه تم دفع مبلغ عشرة الآف ريال من كل اسرة رغم
منذ يوم و 14 ساعه و 21 دقيقه
قالت مصادر خاصة إن أحد قيادات مؤتمر حضرموت الجامع عمل على التشويش على الفعالية الجماهيرية التي دعا لها الائتلاف الوطني الجنوبي مطلع الشهر الجاري في سيئون، واستغل سلطته في إطلاق المعتدين على المشاركين في الحشد الجماهيري. وأكدت مصادر خاصة أن القاضي أكرم العامري الأمين

 alt=

27 عاما على “أوسلو”.. أين كانت فلسطين وكيف حققت إسرائيل ما لم يكن وارداً وقتها؟
أدانت عودة الإنتهاك في عدن..سام: على المجلس الانتقالي في عدن الإفراج عن الدكتور القباطي وجميع المعتقلين فوراً
شبوة ..تهتف لشرعية الرئيس هادي واليمن الإتحادي
الحوثيون يغلقون نظام تسديد الانترنت والاتصالات عن المناطق المحررة
مقالات
 
 
الأربعاء 14 يونيو 2017 12:53 صباحاً

قطــر تنتصر..!

ماجد الداعري

بعد مرور الاسبوع الاول من الحصار والقطيعة الخليجية المستعرة مع دولة قطر الرابضة على مليارات من الدولارات الكفيلة بتغيير المعادلات وكسر التقديرات وتعطيل أهداف الحصار وغايات القطيعة الخليجية المفاجئة،وبعد انقضاء كل الأيام التي مرت من عمر ذلك الخصام الخليجي المتعاظم مع الدوحة بسلام ودون أي تأثير فعلي يذكر على واقع سير الحياة ومجريات الأوضاع المختلفة وتحول الأمر إلى مايشبه نكتة عدائية سمجة تحاول شيطنة الجار القطري وسلخه من جلده الخليجي والعربي بشكل عدائي جائر وغير مسبوق وتصويره وكأنه جديد على المنطقة ووليد هذه اللحظة العربية المتخبطة بين ويلات حروب عبثية مجنونة تستعيد بطولات داحس والغبراء بتفاصيل أشد سخرية وأمر نتيجة.
تجاوزت الدوحة نيران الخطر رغم استمرار اشتعالها إعلاميا، ولاشك أنها ستستكمل قريبا الخروج النهائي من الأزمة بشكل محوري أقوى مماكانت عليه قبل اكتسابها أقوى دفعة من الارادة والخبرة في التعامل مع خلافات وخصومات الجيران وخاصة بعد توالي كل المبادرات الخليجية والعربية والاوريية والأمريكية للوساطة وحل تلك الأزمة المتأرجحة بين قطر وأربع دول لا أكثر. 
كل المؤشرات تؤكد أن القطيعة السعودية الإماراتية البحرينية المصرية للدوحة،قد فشلت في تحقيق أهدافها وثمارها سيما بعد أن سارعت الأمم المتحدة إلى رفض التصنيفات الإرهابية المشتركة الصادرة عن الأربع الدول المذكورة سابقاً والتي طالت أكثر من 55شخصية متهمة بالإرهاب قالت إنها تعيش وتمول من قطر إضافة إلى 12كيانا ومنظمة وتأكيد الأمم المتحدة أنها ملتزمة بتصنيفاتها المتعلقة بالإرهاب وغير ملزمة بماسواها،إضافة إلى مسارعة تركيا إلى إرسال أكثر من خمسة ألاف جندي مع معداتهم واسلحتهم لتكوين قاعدة عسكرية بالدوحة وإبداء إيران استعدادها للدفع بألآف من قوات حرسها الثوري لذات المهمة إلى جانب إرسالها هي الأخرى بألآف الأطنان من المساعدات الغذائية المختلفة للدوحة وتخصيص ثلاثة موانئ لنقل البضائع اليها تزامناً مع تخصيص سلطنة عمان مينائين لنقل بضائع ومساعدات غذائية إلى الدوحة أيضا،تماماً كمافعلت المغرب وباكستان الساعيتان إلى انهاء الحصار ووقف القطيعة من خلال التوسط لإنهاء الأزمة التي باتت دون أدنى شك تسيء إلى الدول الخليجية والعربية بشكل عام وإلى الدول المقاطعة والمحاصرة لجارتهم الصغيرة بشكل خاص،وخاصة بعد أن وصلتها الرسالة جيدا بعد تأكيدها مؤخرا أنها على إستعداد لتفهم قلق جيرانها الخليجيين وتطمينهم،لكن دون التدخل باستقلال قرارها السيادي وسياساتها الخارجية وذلك حسب تأكيد وزير خارجيتها المسافر في جولة مكوكية عالمية لن تنتهي على مايبدو إلا بنهاية الأزمة أو تطورها إلى حرب وصدام عسكري بين دول المنطقة برمتها حسب خشيته ووفق مخاوف نظيره الألماني.
قطر وفق كل المعطيات،تجاوزت خطر الحصار والقطيعة وأمنت قليلا من مكر الجار عسكرياً،بعد أن أحسنت توظيف مجريات الأزمة لصالحها خليجياً واستثمار الأخطاء الانسانية لمقاطعيها بكل ذلك الفجور العربي الصادم وجعلها بمثابة عدو لدود يحدق بأمن المنطقة وعروش قيادات دولها المهترئة.
قطر يا أشقاء لاتستحق منكم كل هذا الجفاء ولا تحتاج الى كل هذا الاستنفار الإعلامي والسياسي والعسكري،لأنها بكل بساطة،لاتشكل خطرا عليكم ولاتقوى على تهديد عروشكم وفق منطقكم الاعلامي والسياسي ولأنها في الاول والأخير، بلد عربي مسلم جار،ولو أخطأت يوماً بحقكم فينبغي إعادتها إلى البيت الخليحي بالتي هي احسن والتماس أعذار الأخ لأخيه لها ومنحها فرصة لمراجعة حساباتها وتصويب بعض اخطائها وليس مقاطعتها واخراجها من عروبتها بكل ذلك السعار الإعلامي والاستنفار العسكري الشامل ضدها وشيطنة ضيوفها ومعاقبة حتى من يتعاطف معها من مواطنيكم هداكم الله وأصلح بالكم وجعل إسرائيل وحدها منطلق عدائكم والكعبة مصدر قوتكم والعروبة هدفا مشتركا لوحدتكم.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
النشأة والتشكل تسجل اليمن رقماّ منخفضا في حركة التأليف، وتأتي كتابة المذكرات والسير الذاتية في السّلم
  لم يعد هناك شك في أن كثيراً من الأزمات الإنسانية في اليمن مفتعَلة من الحوثيين بهدف استغلالها والدفع
    بالصوت والصورة يتكرر المشهد التالي: عشرات المقاتلين التابعين لعصابة الحوثي الإيرانية، يقفون في
كهرباء #عدن لاتزال تضاعف معاناة المواطنين في ظل ارتفاع درجات الحرارة والرطوبة وموجة الحر الشديد التي تشهدها
  للأشهر (سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر) مكانة خاصة في الذاكرة اليمنية، هي أشهر الكرامة والإباء والثورة اليمنية،
مر صيفين على الحضارم بانتظار وعودكم.. سيدي ولي العهد.. الوضع لايحتمل وتفشي الأمراض والاوبئة يحصد المواطنين في
 تعيش اليمن منذُ العام 2011  قضايا  صراع سياسي وحروب,  وإن كانت لاتهمنا كنساء هده الصراعات, لكن في
  ضياع حضرموت وشعبها قد يتفرق دمه بين المكونات ، حلف ومؤتمر ومرجعية ، فجميعها تدعي مصلحة حضرموت وشعبها ،
  أعتقد أنه سقط سهوا من خطاب التجمع اليمني للإصلاح : - ونعلن وقوفنا إلى جانب الشعب الفلسطيني في نضاله الدؤوب
  أما محمد #علي الحوثي فبعد "تخزينة" جامدة #تخيل نفسه النبي فغرد "من أغلق #عليه بابه فهو آمن"! انتفخ كثيراً #هذه
اتبعنا على فيسبوك