من نحن | اتصل بنا | السبت 04 يوليو 2020 09:18 مساءً
منذ يوم و 9 ساعات و 13 دقيقه
أطاح استطلاع رأي أجراه الإعلامي السقطري محمد محروس بمعين عبدالملك ورشاد العليمي، فيما تصدر الدكتور أحمد عبيد بن دغر قائمة الاستطلاع. وحصد بن دغر غالبية أصوات المشاركين في الاستطلاع، بـ 85% من الأصوات التي تجاوزت 5000 مشارك، فيما حل رشاد العليمي الترتيب الثاني بنسبة 11 بالمئة،
منذ يوم و 9 ساعات و 19 دقيقه
أكدت مصادر خاصة عزوف شخصيات ثقيلة من تولي رئاسة الوزراء في هذا الظرف الحساس من بينها الدكتور احمد عبيد بن دغر والدكتور رشاد العليمي. وقالت المصادر إن رئيس الوزراء السابق أحمد عبيد بن دغر، يتهرب من رئاسة الحكومة الجديدة، رغم الشعبية الكبيرة التي يحظى بها الرجل والمطالبات
منذ يوم و 11 ساعه و 34 دقيقه
يواصل المدعو فهد الشرفي، المستشار الإعلامي لوزير الإعلام، التحريض على الجيش اليمني وقيادة الشرعية، دون أن تتخذ الحكومة الشرعية أي إجراءات ضده، بالرغم من تخوينه لقيادات الجيش الوطني، والتعريض بهم وبأعراضهم، والتغني بالحوثيين وقيادتهم. "الشرفي"، الذي يتمتع بالكثير من
منذ يوم و 13 ساعه و 32 دقيقه
امتدح مسؤول في الشرعية معين بقرار جمهوري، في بث مباشر نشره مؤخراً على الفيسبوك، جماعة الحوثي الانقلابية ومؤسسها الارهابي بدر الدين الحوثي، مهاجماً الجيش الوطني وحكومة الشرعية التي وصفها ب(غير المحترمة) وقال المدعو فهد الشرفي الذي يشغل منصب مستشاراً لوزير الاعلام إن بدر
منذ يوم و 14 ساعه و 10 دقائق
  كشفت السلطات الصحية السويسرية، عن قائمة البلدان التي أصدرها المكتب الفدرالي للصحة العامة أمس الجمعه، وصنفها بـ"البلدان الأكثر خطورة" للإصابة بفيروس "كورونا".   وشملت القائمة كاملة، وفق الترتيب الذي نشر به: "الأرجنتين وأرمينيا وأذربيجان والبحرين وبيلاروسيا وبوليفيا

 alt=

انقسام حاد داخل مكونات الشرعية على خلفية أنباء تكليف معين عبدالملك بتشكيل الحكومة مجددا
نائب رئيس البرلمان اليمني ينسحب من اجتماعات الرياض إثر خلافه مع مسئولين في التحالف العربي .
الكويت تأوي 400 أسرة بإفتتاح مخيم إيواء نازحي الجوف
برلماني يمني : يؤكد وجود مؤشرات إيجابية لتنفيذ اتفاق الرياض
مقالات
 
 
الخميس 03 أبريل 2014 12:47 صباحاً

ذل من لا سيف له .!

د/ عبده علي الحسني

كان هذا المثل هو الشائع حتى قريب ، لكن لن نلقي عليه بال بعد اليوم فقد انكسر ، بموقف الشاب الجنوبي أحمد العولقي ولم يصمد كثيرا أمام كرامة وعزة أبناء الجنوب ، فما حدث هو ردة فعل متوقعه لأي شاب جنوبي حر يغار على وطنه وعرضه ، ولست ادري ماذا كان يتوقع وزير الدفاع اليمني ، هل كان يتوقع أن يلقي عليه أبناء الجالية الجنوبية في أمريكا الزهور بعد أن قتل الكثير من أبناء الجنوب وهدم المنازل فوق رؤوس ساكنيها فالضالع خير مثال فقد أصبحت منطقة منكوبة بفعل سياسة الحرب والتدمير الممنهج لكل ما هو جنوبي .

و ما النقد اللاذع والتساؤل القوي الذي توجه به العولقي للوزير أثناء اللقاء وختم حديثة برمي الوزير بقنينة الماء ، إلا تعبيراً عن مشاعر ومواقف أبناء الجنوب وبدورنا نتوجه له بالتهنئة على شجاعته وقيامة بهذا العمل العظيم الذي نعتبره رسالة عن جميع أبناء الجنوب موجة الى سلطات صنعاء مفادها لن نصمت عن حقوقنا وسوف نصمد حتى تنتصر ثورتنا ويحقق الشعب مصيره .

البطل الجنوبي أحمد العولقي هو رمز للضمير المتألم الذي أدمته قذائف دبابات الجيش اليمني ، العولقي هو الشاب الذي علم رموز دولة القمع والهيمنة درساً في الكرامة لا ينسى أبداً ، تحيه إليك أيها الحر سلام عليك أينما حللت ونزلت فأنت أثلجت الصدور وشحذت الهمم الجنوبية تحيه من الأعماق محمله بأجمل الأحاسيس القلبية ، أيها البطل الهمام تحيه إليك والى أمثالك الشرفاء الأحرار الباقين على العهد والوعد لدماء شهدائهم ولمطالب شعبهم الذين ينصرون الحق ويضحدون الباطل ، تحية لأرض شبوة الباسلة التي ولدت فيها وأنجبت رجل بهامتك فأنت وأمثالك الوطنيين الشجعان قدوه لكل أحرار الجنوب واتمنى من كل المتخاذلين والباعة المتجولين والمتاجرين بدماء وتضحيات أبناء الجنوب أن يأخذوا العبر من أمثالك ويرجعوا عن غيهم وجحودهم لوطنهم لان الأوطان لاتباع ولا تشترى ولو دفعت كنوز الدنيا ثمنا لها فالأرض والعرض لصيقان لا ينفصلان عن بعضهما فمن فرط بوطنه فقد فرط بعرضه.

السيد الوزير أن الرمي والاهانات كما تعلم لا تكفي لمرتكبي جرائم ضد الإنسانية فأنت الرجل الثاني بعد القائد الأعلى للقوات المسلحة ثم يليكم القائد ضبعان وجميعكم شركاء وكل منكم يؤازر الأخر في إزهاق دماء أبناء الجنوب ولن يهدءا لنا بال أو يرتاح لنا ضمير حتى نراكم تأخذون جزائكم وتحاكمون محاكمة عادله بما اقترفتموه في حق الشعب الجنوبي من قتل وتنكيل وتدمير وجميع من ساعدكم من أنصاركم وحلفاءكم فدماء الأبرياء غالية ولن تذهب وفق خططكم السياسة التي ترسمونها بهدف إذلال وإخضاع هذا الشعب وقضيته العادلة ... وما الحديث عن لجان لاصلاح الوضع وإخلاء المواقع واخراج المعسكرات من المدن إلا مجرد إستهلاك إعلامي وحتى الان لم نرى حسن نية لمحاكمة المجرم ضبعان او نقله ولواءة واخراجه من محافظة الضالع بعد جرائمة التي ارتكبها بحق المواطنين .

فلقد سمعنا نقداً لبعض مواليين السلطة يقولوا أن ما حصل للوزير يعتبر طريقة غير حضارية ، لكننا نقول لهؤلاء هل قتل المواطنين العزل طريقة حضاريه ؟ وهل الصمت عن تلك الجرائم يعد سلوك أخلاقياً برأيكم ؟ ، فما حدث للوزير لا يختلف عليه اثنان فهو موقف رجولي وقليل علية أمام صمته على كل الجرائم التي تحصل في الجنوب وإذا ما قارناها بما يحصل في أوربا وأمريكا فهي طريقة حضاريه يسلكها الشعب مع القيادات والمسؤولين الفاسدين منهم ومرتكبي الجرائم تمهيداً لمحاكمتهم فتارة يرموهم بالبيض والطماطم وتارة بالاحذفة .!

فأنا عندي يقين أن قنينة الماء التي ألقى بها هذا الشاب الجنوبي في وجه الوزير سوف تجعله يعيد حسابه حتى يدرك أن للشعب الجنوبي كرامة وضمير حي وأنهم لن يتغاضوا أو يصمتوا عن دماء الشهداء وعن تدمير منازلهم وتهجير أخوانهم وقطع مصالح المواطنين وبث الفساد وغياب الأمن والترويج لسياساتهم الوهمية في الجنوب وتشجيع العصابات للقضاء على مظاهر الحياة ، وان مجازرهم التي ارتكبت في حق أبناء الضالع لن تمر مرور الكرام وسيكون لها تبعاتها مستقبلا ولن تسقط مهما كانت صعوبة المرحلة ولن تجدي معها الدسائس الاعلاميه والتكتيم الإعلامي والخداع فالحق حتما سيظهر وسوف ينتصر فقد أصبح في قلب كل جنوبي ثورة ، ولكل ثائراً طريقة في التعبير عن غضبة . واتمنى ان ياتي دور القيادات المتغاضية عن الجرائم والمسؤولين الغارقين في الفساد لينالوا دروسا قاسية في الكرامة لكي يحدوا من تعاملهم ومن سخريتهم بدماء الشعب وليخففوا من استخدام العنف وليحسنوا من تعاملهم مع أبناء الشعب .


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
  المرشح الأبرز حتى اللحظة لرئاسة الحكومة اليمنية هو الدكتور معين عبد الملك باعتبار دعم السعودية المطلق
  تتعمد الآلة الدعائية للمشروع الإمامي العنصري تزييف العديد من حقائق التاريخ، ضمن لعبتها المفضلة في الطمس
ننفصل وبعدين نسد ..!!    (1)    ببساطه شعار يطلقه بعض المقامرين بمستقبل الناس وحياتهم دون تقديم أدنى
 مازال كثيرون منهم ، بلا هوادة ولا توقف ، في لحنِ قولِهم يدندنون ، عن الإصلاحِ ومليشياته الإرهابيةِ ، عن
  مازال كثيرون منهم ، بلا هوادة ولا توقف ، في لحنِ قولِهم يدندنون ، عن الإصلاحِ ومليشياته الإرهابيةِ ، عن
    المُهرِّج، ذلك الفنان الذي يُغير معالم وجهه بمستحضرات التجميل، ويرتدي ملابس غريبة ذات أحجام كبيرة،
  لم يعد هناك بد من حوار يمني يمني مباشر وعاجل للبحث في مصير البلاد، لقد غدت الأمور أكثر وضوحاً الآن، وبدلاً
  كتبت تحت هذا العنوان مقالا بعد مقتل الرئيس صالح، ملتمساً العذر لقبائل طوق صنعاء..ولاحظت مؤخراً أنه كان
  مطلع الثمانينات كان زواجي وابن عمي ، عمي الذي مضت 10 سنوات على خطفه من قبل قوات التصفية والسحل والتدمير لكل
  قالها الميسري عند إسقاط عدن (هذه المعركة لن تكون المعركة النهائية والأخيرة) واليوم نكررها للواهمين بإن
اتبعنا على فيسبوك