من نحن | اتصل بنا | الجمعة 19 أبريل 2019 02:58 صباحاً
منذ 4 ساعات و 30 دقيقه
يدركَ الإصلاحيون عظم المسؤولية وجسامة التضحيات التي عليهم أن يستمروا في تقديمها في سبيل معركة استعادة الدولة وإنهاء انقلاب جماعة الحوثيين الإيرانية. وفيما يقبع الآلاف من الإصلاحيين خلف القضبان في سجون مليشيات الحوثي التي رأت في الإصلاح العقبة الكؤود أمام مشروعها الإمامي
منذ 4 ساعات و 43 دقيقه
يدركَ الإصلاحيون عظم المسؤولية وجسامة التضحيات التي عليهم أن يستمروا في تقديمها في سبيل معركة استعادة الدولة وإنهاء انقلاب جماعة الحوثيين الإيرانية. وفيما يقبع الآلاف من الإصلاحيين خلف القضبان في سجون مليشيات الحوثي التي رأت في الإصلاح العقبة الكؤود أمام مشروعها الإمامي
منذ 4 ساعات و 50 دقيقه
احتضنت مدينة سيؤون انعقاد البرلمان الذي مثل واحدا من أكبر الأحداث السياسية منذ اندلاع معارك تحرير الوطن من انقلاب جماعة الحوثي المسلحة.. "منارة عدن" تطرح سؤالا عما إذا كانت عدن قد كسبت أو خسرت بعدم احتضانها لهذا الحدث كونها العاصمة؟ يتفق الجميع على أن العاصمة عدن قد خسرت ولم
منذ 9 ساعات و 26 دقيقه
نظمت رابطة أمهات المختطفين في عدن وقفة احتجاجية أمام منزل وزير الداخلية للتنديد بالاعتداء الذي طال المعتقلين في سجن بير أحمد الاثنين الماضي، والمطالبة بسرعة الإفراج عنهم والكشف عن مصير المخفيين قسرا.   وفي الوقفة التي شارك فيها العشرات من أهالي المعتقلين والمخفيين
منذ 12 ساعه و 9 دقائق
اكتشفت المركبة الفضائية ”TESS“ التابعة لوكالة الفضاء الأمريكية ”ناسا“ أول كوكب بحجم الأرض في النظام الشمسي الذي يبعد حوالي 53 سنة ضوئية. وتهدف مهمة المركبة ”TESS“ إلى العثور على كواكب خارجية جديدة بنفس حجم كوكبنا، وفقًا لصحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية. ويطلق

 alt=

اليمن.. ربات بيوت أدمنّ “واتساب” للتعرف على أخبار الحرب والسياسة
قراءة في التحضيرات التي سبقت إنعقاد مجلس النواب بسيئون
سفير اليمن في واشنطن يكشف عن إغتيال للرئيس هادي لم ينجح
الإنتقالي يقيل ناطقه الرسمي على خلفية فشله في التعاطي مع مستجدات سيئون
مقالات
 
 
السبت 13 أبريل 2019 06:54 مساءً

#سجاد_احمر

فتحي بن لزرق

قال لي :" لازلنا بإنتظار تعليقك على انعقاد مجلسة النواب في سيئون ..

قلت له :" ماذا يمكن ان يقال؟ فبالتئام مجلس النواب اليوم ونجاح عقد جلسته يكون الرئيس هادي وإدارته قد نجحوا مجددا في اعادة التحالف السياسي مع كافة الأحزاب السياسية اليمنية وعلى رأسها حزبي المؤتمر الشعبي العام إلى مكانه الصحيح.

- استوى "سلطان البركاني" على مقعده رئيسا لمجلس النواب ، وتقدم الصفوف وعلى سجاد احمر سار "معين عبدالملك " بمطار سيئون، وصباح السبت تقدم صفوف جلسة مجلس النواب علي محسن الأحمر وحميد الأحمر وقطاع طويل عريض من المؤتمريين والإصلاحيين.

- لايشعر الكثير من القيادات الشمالية بالارتياح للرئيس هادي ولا يؤمنون به ولكنهم يؤمنون ان ظروف المرحلة تستوجب الالتفاف حول الرجل فالعالم والمحيط وكل الهيئات الدولية لاتعترف إلا به كأخر ممثل لما تبقى من شرعية حكومية في اليمن ..

جنوبا .. كان المشهد مغايرا ومختلفا ، ذات يوم وعقب الحرب قرر الرئيس هادي ان يتحالف مع الكثير من القيادات السياسية جنوبا وينفض غبار التحالف مع الأحزاب اليمنية المختلفة.

جاء بالقيادات الجنوبية واحدا تلو الآخر ومنحهم المناصب والامتيازات ومكنهم من السلطة ولكنهم وبدلا من ان يقفوا إلى جانبه ويعينوه في معركته السياسية حولوا معركتهم السياسية إلى ضد شخصه وحضوره فحاصروه في عدن وحاولوا إسقاطه وتوهموا وهما .

- ذات يوم وقبل سنوات من اليوم تشكل حضور الدولة في "عدن" بشكل مبهج فرئيس الوزراء جنوبي والمؤسسات والوزارات يتوسدها جنوبيون ويقتربون من السيطرة على كل مفاصل الدولة ولكن جنون امتلاك السلطة الممزوج بالعمالة أحال عدن إلى ركام وقلب المعادلة رأسا على عقب.

نجحت الأحزاب الشمالية وقياداتها من التقاط الفرصة التاريخية ، وأنت تراهم وهم يلتفون حول الرئيس هادي في سيئون هذا الصباح تدرك كم كان "هادي" كريما مع قيادات جنوبية تبيع الوهم ولا شيء غيره وكم كان الغباء والفشل حاضرا في هذه العقول التي حولت "عدن " إلى قرية" وكيف ركلت فرصة تاريخية لإنصاف الجنوب ..

-لم يكن ممكنا بيع الوهم للجنوبيين بالادعاء ان انفصال ما قادم لكن كانت الفرصة سانحة بالسيطرة على مفاصل الدولة وقرارها السياسي وتحقيق اكبر قدر من المكاسب الاقتصادية والحضور.

وفي سيئون طارت الطيور بأرزاقها بحضور العالم اجمع وفي عدن ينتظر مناضلي "الغفلة" تغريدة من رابط الأحزمة يخبرهم انه حان الوقت لفكاكها والتجهز لمشاهدة قناة "سبستون" فتشدين بثها بات على الأبواب.

وحيدا يصارع "فرج البحسني" لانتزاع مايمكن انتزاعه لمحافظته من مكتسبات سياسية واقتصادية ، يرقص الرجل على متناقضات صعبة لكنه يدرك جليا ان المرحلة الحالية لم ولن تكون مرحلة انفصالا ما ، لذلك يبدو انه واحد من قلائل ممن فهموا المشهد جيدا ..

على العقلاء من ساسة الجنوب ان ينافسوا ويتنزعوا حقوقا جنوبية ممكنة فهذا الممكن ولا شيء غيره.

آن لساسة الشمال ان يمددوا أرجلهم جنوبا وشمالا وطولا وعرضا في عموم اليمن ففي الجنوب جنون سياسي بلا أفق ولا ملامح وأنصار تقودهم تغريدة ويأكلون وهما كأنه "بسكويت" .

ويباع الوهم على الأرصفة كحبات فول طازجة..

- نفر وهم حامي..

سفري ولا هنا ..

لالا سفري وحط عليه 3 تغريدات حارة..

فتحي بن لزرق

13 ابريل 2019

 


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
يدركَ الإصلاحيون عظم المسؤولية وجسامة التضحيات التي عليهم أن يستمروا في تقديمها في سبيل معركة استعادة
لكثرة التهويل الاعلامي الذي وصل الى درجة التطبيل لإلتئام مجلس النواب في شيئون بعد أربع سنوات عجاف من
"صالحت بيك أيامي سامحت بيك الزمن".. من أغنية أنت عمري للسيدة أم كلثوم     حضرموت أسعدتنا بالأمس مرتين
من كان يصدق ان مدينة صغيرة بحجم سيئون ستختطف أنظار اليمنيين ووسائل الإعلام العربية والدولية بإستضافتها اهم
استعاد اليمنيون صوتهم بعد أربع سنين من الكتمان القسري ، وحشدت "سيئون" نواب الشعب في تظاهرة لا تخلو من الفخر
أخيرا، استعاد معسكر الشرعية في اليمن، السلطة التشريعية التي ظلت في قبضة الحوثيين طيلة أربعة أعوام
دخل الحوثيون صنعاء في سبتمبر 2014، وعلى الفور أصدروا "الإعلان الدستوري" الذي ألغى الدستور ومجلس النواب، وسلم
للشيطان أعمال وعادات في شهر شعبان ، لم تختلف ولم تتغير في الجاهلية والإسلام ، و هو الشهر الثامن من السنة
احتفى العالم بالاتفاق المزعوم في استوكهولم، بالسويد، بين الحكومة الشرعية والحوثيين في 13 ديسمبر (كانون الأول)
-الحدث الذي يثير جدلاً إنما هو دليل على حيويته . فالمواقف المتباينة منه ، في إطار المكونات التي تحمل قضية
اتبعنا على فيسبوك