من نحن | اتصل بنا | الثلاثاء 19 فبراير 2019 07:49 مساءً
منذ ساعتان و 24 دقيقه
في بادرة قبلية طيبة بمدينة الضالع تم العفو عن سائق الشاحنة المتسبب في دهس الشاب أحمد نبيل محمد وركة قبل ثلاثة أيام تقريبا بالشارع العام بالضالع بينما كان يقود دراجته النارية وأدى لوفاته متأثرا بالحادث قبل وصوله للمستشفى .   وبعد الحادث تم تسليم سائق الشاحنة" نصر عبدربه
منذ ساعتان و 52 دقيقه
أعلنت الكويت رفضها لغة التهديد وكذلك التصعيد بين الدول الخليجية وإيران، وذلك بعد تصريحات قادة الحرس الثوري الإيراني ضد السعودية والإمارات. وفي رده على سؤال بشأن التهديدات الإيرانية لدول خليجية بعد تفجير حافلة للحرس الثوري يوم الأربعاء الماضي، قال الجار الله: "لسنا مع
منذ 3 ساعات و 5 دقائق
من جديد عادت الإمارات إلى مدينة المهرة، بعدما كانت قد غادرتها على اثر تفاهمات مع السعودية في العام 2016، غير أن انتشار قوات «النخبة المهرية»، قبل أيام، وعددها أكثر من 4 ألاف مقاتل في مديريات المهرة كافة، في ظل وجود حراك قبلي وشعبي متصاعد ضد «التحالف» في
منذ 3 ساعات و 18 دقيقه
أظهرت دراسة حديثة أجراها معهد «بن شوين» ببيرلاند في الولايات المتحدة الأمريكية، أن تربية الحيوانات الأليفة مثل القطط والكلاب تلعب دوراً إيجابياً في عثور الأشخاص على الحب. وأوضحت الدراسة التي أجريت على 1400 شخصاً، أن 54% من الأشخاص الذين أجريت معهم المقابلات، أكدوا أن
منذ 3 ساعات و 20 دقيقه
عادة ما نرى الشخصيات ترتدي عمائم مختلفة الأحجام والألوان في الصور القديمة أو الكتب والمسلسلات التاريخية، وحتى يومنا هذا قد نرى بعض الأشخاص من الديانة السيخية يرتدون العمائم لغرض ديني. ولا يعتبر أصل العمائم واضحاً، إذ وُجدت منحوتات تعود إلى بلاد الرافدين من عام 2350 قبل

 alt=

أبو ظبي تشعل المهرة بإنشاء قوات النخبة
تحول هام ومفاجئ في سير المعارك في اليمن
حقيقة إعتقال الممثل اليمني علي الحجوري"جعفر" من قبل الأمن السعودي
خبير سعودي: المجلس الانتقالي خطر على أمن السعودية وداعميه هم من يدعم الحوثيين
اخبار تقارير
 
 

الهدن في اليمن: الفترات المفضلة عند الحوثيين لتعويض الخسائر

عدن بوست - العربي الجديد: الخميس 29 نوفمبر 2018 05:44 مساءً

فجّر الهدوء النسبي للعمليات العسكرية في اليمن، جدلاً واسعاً داخل قوى الشرعية، على اعتبار أن الحوثيين سيكونون المستفيد الرئيسي من تخفيف حماوة الجبهات لتعويض خسائرهم خلال العمليات الواسعة السابقة، ولتحسين وضعهم التفاوضي لاحقاً في السويد. وأطلقت قيادات عسكرية وسياسية محسوبة على معسكر الشرعية، انتقادات واسعة ضد وقف العمليات العسكرية، بحجة أن ذلك يخدم الحوثيين، ويعطيهم نصراً معنوياً، إلى جانب أن الحوثيين لم يلتزموا في الحوارات السابقة بوقف العمليات، أو بالهدن التي كانت تنسقها الأمم المتحدة، سواء لتمهيد الحوارات أو لإدخال مساعدات إنسانية.

ووفقاً لمعطيات ميدانية كثيرة، فإن الحوثيين لم يتمكنوا من تحقيق انتصارات عسكرية كبيرة خلال السنتين الأخيرتين، لكنهم ظلوا يحققون انتصارات خلال فترات وقف إطلاق النار، وأثناء الهدن، سواء قبيل الحوارات أو بعدها. وعن هذا الموضوع، قال القيادي في "مقاومة البيضاء"، أبو صقر البيضاني، لـ"العربي الجديد"، إن "وقف إطلاق النار يخدم الحوثيين، ولا يخدمنا كمقاومة وجيش، إذ يتم اجبارنا على وقف الحرب، ونلتزم بالتوجيهات التي تصلنا من قيادة الدولة رغم أنها تكلفنا الكثير، لكن الحوثيين لا يلتزمون بها، ولا تُمَارس ضغوط أممية ضدهم لوقف هجماتهم كما تُمَارس علينا، لذلك كثيراً ما كانوا يستعيدون مواقع كنا قد سيطرنا عليها".

غير أن مصدراً عسكرياً تابعاً لحكومة الشرعية في المنطقة العسكرية الرابعة، أكد لـ"العربي الجديد"، أن "المعارك التي استمرت رغم إعلان وقف النار الأسبوع الماضي، لم تؤد إلى انتصارات حقيقية للحوثيين في المخا والحديدة". وأشار إلى أن "الحوثيين، ومنذ وقف العملية العسكرية الأخيرة، استعداداً لحوار السويد الذي يجري التحضير له، شنّوا أكثر من عشر هجمات عسكرية في الحديدة، في محاولة لاستعادة بعض المواقع والأحياء التي خسروها، كما شنّوا هجمات على جبهات شمال الضالع عند حدود إب، في محاولة أيضاً لاستعادة بعض الجبال التي تربط بين الضالع وإب. وغالباً ما يستخدم الحوثيون الفترة التي تلي إعلان وقف العمليات العسكرية، لشن عمليات عسكرية، مستغلين الإرهاق الذي يعاني منه المقاتلون في صفوف الشرعية والتحالف العربي، بسبب الحرب المتواصلة، لتحسين وضعهم التفاوضي".

ويركز الحوثيون في فترات وقف العمليات العسكرية على محاولة استعادة المناطق الهامة التي خسروها، التي تمثل ورقة تفاوضية رابحة، لذلك يحركون كل خلاياهم في مناطق سيطرة الشرعية، لمراقبة وضع تلك الجبهات من حيث القوة البشرية والعتاد، ليبنوا عليها خططهم، ثم يشنون على أثرها هجمات عسكرية كبيرة، ينجحون في بعضها، ويخسرون في البعض الآخر.

وغالباً ما تكون عمليات الحوثيين مفاجئة لـ"المقاومة" والجيش، نظراً لأن عملياتهم في أغلبها لا يعرف عنها إلا لحظة الهجوم، على عكس عمليات "المقاومة" والشرعية، التي غالباً ما يعرف الحوثيين عنها مسبقاً، وفقاً للكثير من المصادر التي تحدثت لـ"العربي الجديد".

مصدر عسكري برتبة عميد ركن وقائد لألوية الشرعية قال لـ"العربي الجديد"، إن "وقف العمليات العسكرية يظهر ازدواجية لدى المبعوث الأممي مارتن غريفيث والدول التي تضغط لإيقاف الحرب، وذلك من خلال ممارسة الضغط على الجيش الوطني لإيقاف الحرب، بينما يغضون الطرف عن الحوثيين، وهذا واحد من أسباب تأخر الحرب". ولفت إلى أن قواته "لن تقف هذه المرة لتتفرج على ما يسميها هجمات الحوثيين التي تحصل أثناء توقف العمليات العسكرية، لا سيما أنها تكلفنا خسائر بشرية أكثر مما نتكبده في عز المعارك".

كما أن وقف العمليات يسمح للحوثيين بإعادة ترتيب وضعهم الداخلي، من خلال العمل على التعبئة وتنشيط الدور الإعلامي. وأشارت معلومات إلى أن "الحوثيين فتحوا أكثر من عشر إذاعات محلية، إحداها ناطقة باللغة الإنكليزية، لمخاطبة الناس في مناطق سيطرتهم، فضلاً عن مخاطبة المنظمات الدولية، التي ما زالت تعمل في مناطق سيطرتهم". ووفق مصدر مقرب من الحوثيين، فإنهم يعملون على تنشيط الصناعات العسكرية المحلية في هذه الفترة خوفاً من إطباق الشرعية والتحالف الحصار عليهم بعد إغلاق عدد من طرق التهريب للسلاح ومحاولة إغلاق ما تبقى من ممرات.

مع ذلك يستغل الحوثيون وقف الحرب للانتقام ممن يشكون بعدم الولاء لهم، وذلك من خلال الاعتقالات أو تفجير البيوت، كما حدث منذ أيام في محافظتي إب وحجة، استباقاً لإخماد أي محاولات لفتح الشرعية والتحالف العربي معركة تحرير هذه المحافظات، بعد أن أصبحت عند حدود إب (الخاضعة للحوثيين)، فيما توغلت في حجة وسيطرت على عدد من مديرياتها، تحديداً مثلث عاهم الذي فصل صعدة عن الحديدة. إلى جانب العمل العسكري، فإن الحوثيين يعملون على تعزيز الإيرادات المالية في فترة وقف العمليات، من خلال ما يسمى "المجهود الحربي"، إذ يجبرون مختلف التجار، وبسطات في الشوارع، على جمع إيرادات للمجهود الحربي، وهو ما تشرف عليه القيادات العسكرية الميدانية للحوثيين. وقد وصل الأمر إلى حد بيع بعض الأسرى بمبالغ مالية تصل أحياناً إلى عشرة ملايين ريال (نحو 19 ألف دولار).

telegram
المزيد في اخبار تقارير
من جديد عادت الإمارات إلى مدينة المهرة، بعدما كانت قد غادرتها على اثر تفاهمات مع السعودية في العام 2016، غير أن انتشار قوات «النخبة المهرية»، قبل أيام، وعددها
المزيد ...
أكد فريق الخبراء التابع للأمم المتحدة في اليمن، على تآكل سلطة الحكومة بشكل مستمر، وعدم قدرتها على ممارسة سلطتها وواجباتها ومسؤولياتها في المناطق المحررة، مقابل
المزيد ...
تتآكل سلطة الحكومة الشرعية في اليمن، يوماً بعد يوم، رغم انحسار سيطرة الحوثيين، عن مدينة عدن، ودحر ميليشياتها منتصف أغسطس/آب 2015، ووصول طلائع قواتها المدعومة من
المزيد ...
يعيش سكان مناطق خوبر ومرفد والعقلة ولكمة لشعوب، بمديرية الحصين في محافظة الضالع، وضعاً صحياً صعباً، نتيجة الاستخدام السيئ للمبيدات والسموم التي ترش على شجرة
المزيد ...
اعتبرت صحيفة خليجية، بأن انتفاضة القبائل في محافظات حجة وعمران وأطراف الضالع شكلت بداية تحوّل مهم في المعركة مع ميليشيا الحوثي، التي عملت منذ بداية الانقلاب على
المزيد ...
رصدت الولايات المتحدة الأمريكية، مبلغ 11 مليون دولار كمكافأة لمن يدلي بمعلومات حقيقة عن زعيم تنظيم القاعدة في اليمن. وقال سكان محليون إن "طائرة مسيرة أمريكية ألقت
المزيد ...

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
الحب فطرة إنسانية ، لايستطيع أحد أن ينكرها أو يتنكر لها ، ولن يستطيع أحد استئصالها أو محاربتها يقول الدكتور
عارية كورقة خريف تدحرجها الرياح في كل اتجاه الا طريق الصواب والامان.  هذه "عدن" المدينة الاكثر إخافة حول
ان تعطيل العمل القضائي في المحاكم والنيابات منذ ثلاثة أشهر كورقة سياسية ، يتم الضغط بها علي الحكومة ، رغم أن
بحسب "المسيرة نت" فقد نجح الحوثيون، هذا اليوم، في إخراج ٢٠ مظاهرة متزامنة للتنديد بمؤتمر وارسو. مؤتمر وارسو هو
كلما تقلصت مساحة الجغرافيا الخاضعة لسلطة الانقلابيين المشتركة شراكة ضيزا بين بقايا صالح الثابتون على
بكل تأكيد الاجابة لا ، حتى وان كانت طائرة تجارية مثل التي نقلت رئيس الانتقالي ونائبه الى المكلا ، وحتى ان كان
أيّها المقامون الأحرار والشرفاء الأبطال ورجال الوطن الاشاوس الأماجد في مديرية الحشاء المناهضون للإنقلاب
تصوروا أن كاتب صحفي واكاديمي في احد كليات الجامعة يصف الربيع العربي بـ( الربيع المتصهين) !! فإذا كان من يعتبره
لم نصب بزهايمر سياسي ولم تكن ذاكرتنا مثقوبة حتى يتم سوق المنطق لنا والحقائق مقلوبة عن ثورة فبراير وجعلها
تقريباً كل من سكن الصافية أو أرتاد سوق الصافية، يعرف الرجل العجوز الطيب " أبو خالد" الذي ضل يبيع الموز في عربية
اتبعنا على فيسبوك