من نحن | اتصل بنا | السبت 15 ديسمبر 2018 07:05 مساءً
منذ 11 ساعه و 17 دقيقه
اقر مجلس القضاء الاعلى منح بدل غلاء معيشة لمنتسبي السلك القضائي بجميع فئاتهم تضاف الى مرتباتهم بواقع 75 الف ريال ابتداء من سبتمبر الماضي... واكد المجلس في اجتماع له برئاسة الدكتور/علي ناصر سالم على العمل بالقرار من تاربخ صدوره بتاريخ 2018/12/5م .. الخطوة تاتي بمعزل عن بقية موظفي
منذ 11 ساعه و 23 دقيقه
وصلت اليوم إلى مدينة الغيضة دفعة جديدة من الباصات ووايتات المياه ومعدات زراعية دعماً من الحكومة السعودية عبر البرنامج السعودي للتنمية وإعمار اليمن فرع محافظة المهرة. وتأتي هذه الدفعة الجديدة من السيارات تتويجاً للجهود التي تبذلها السلطة المحلية بالمحافظة ممثلة بالمحافظ
منذ 11 ساعه و 25 دقيقه
قصيدة فِي مَهَبِّ رَصِيفِ عُـزْلَـةٍ! مترجمة للإنجليزيّة   In the windward of isolation pavement   Author: Amal Radwan (Palestinian poet)   Translator: Hassan Hegazy (Egypt)       The unknown that is buried behind my heart   I much fear it condensing illusion   Over the ledges of its cover   I fear it concealing in its soft fine clouds   the moons of my dream   For fear that the hand of my
منذ 11 ساعه و 27 دقيقه
عادت شبكة التواصل الاجتماعي "تمبلر" للظهور على متجر تطبيقات أبل بعد أن قررت حظر المحتوى الإباحيعلى منصتها. وحذف متجر أبل تطبيق "تمبلر" في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بسبب نشر صور اعتداء على أطفال على المنصة. وقالت "تمبلر" حينها إنها ستحظر أي محتوى مخصص للبالغين بداية من 17
منذ 11 ساعه و 43 دقيقه
سلام المسرى لأرض تونس واصلاً، حين تعانقت روح أحد فرسانها في العلياء مع أرواح شهداء فلسطين، والمسك طيب فوّاح من دمه، يعطّر جهاد شعب فلسطين بريح تخطى الحدود قادماً من ثرى تونس الإخاء. شهيد تاقت روحه لأرض المسرى، فأرسل لها الأبابيل تحلق فوقها تطيّر التّحايا، ولم يرق له تدنيس

تفاؤل حذر في الأوساط اليمنية وتساؤلات حول جدية التنفيذ
هاني بن بريك يكشف موقف الإمارات والسعودية من إنفصال جنوب اليمن
السفير الأمريكي الأسبق جيرالد فيرستاين يكتب عن إيران ودورها في اليمن
هاني بن بريك مسموماً في الإمارات ومتهماً في عدن
اخبار تقارير
 
 

وزير الخارجية اليماني يكشف عن إبتزاز دولي يمارس ضد الحكومة والتحالف

عدن بوست-الشرق الاوسط: الأربعاء 03 أكتوبر 2018 06:38 مساءً

قال وزير الخارجية اليمني خالد اليماني اليوم الأربعاء، إن المجتمع الدولي يمارس الابتزاز في التعامل مع الحكومة الشرعية والتحالف العربي بقيادة السعودية، من خلال مواقف بعض دول الاتحاد الأوروبي في مجلس حقوق الإنسان.

وأوضح في حديث مع صحيفة «الشرق الأوسط» السعودية، بأن اليمن لن تتعامل مع قرار المجلس الأخير، الخاص بتمديد مهمة بعثة التحقيق في اليمن، وتعتبره غير موجود، من منطلق حقها السيادي كدولة عضو في الأمم المتحدة.

ووصف تصويت بريطانيا المعنية بالملف اليمني في مجلس الأمن بالابتزاز، وهي تدرك ملابسات الأزمة في اليمن «وتقوم بعد كل ما تمتلكه من معلومات وحقائق بالتصويت مع هذا القرار، دون التشاور مع الحكومة اليمنية».

وقال إن بلاده سعت قبل انعقاد دورة مجلس حقوق الإنسان، في نهاية سبتمبر الماضي، إلى «خلخلة هذه التكتلات» في المجلس ضد بلاده، بالحوار بشكل مباشر مع كثير من وزراء خارجيتها، لتوضيح الصورة بشكل مباشر، ومحاولة التوصل إلى حل وسط «إلا أن هذه الدول، ومع الأسف، تحججت بأنها لن تستطيع الخروج أو اختراق الإجماع الأوروبي».

وأكد وزير الخارجية أن «مجموعة الدول الأوروبية لها حساباتها الخاصة، وحساباتها هذه تتناقض مع الجهد الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة لعزل إيران، ووقف نشاطاتها الإرهابية في المنطقة، إذ ما زال الأوروبيون حتى هذه اللحظة يدافعون عن الاتفاق النووي المخل مع إيران، لذا فعصابات الملالي في إيران، وأذرعها الإرهابية في عدد من الدول، تتنفس الصعداء، وتمارس أعمالها الإجرامية والإرهابية دون محاسبة».

ولفت إلى أن «مجمل التقارير التي تدعمها بعض دول الاتحاد الأوروبي تكتب من قبل عناصر مشبوهة، وتؤثر على مسارها قيادات (حزب الله) التي تعمل مع منظمات الأمم المتحدة، ويتحركون بشكل لافت في أروقة الأمم المتحدة».

وأضاف: «لن يؤثر هذا التحرك على أدائنا ومهامنا السياسية والعسكرية، وسنهزم المشروع الإيراني الذي يقف معه حلفاء في مجلس حقوق الإنسان».

وقال اليماني «أوضحنا للمجتمع الدولي أن الحكومة تلجأ للعمليات العسكرية، بعد أن فشلت كل فرص السلام الذي تسعى إليه الحكومة، وقد أعطت المبعوث الخاص قرابة 4 أشهر تهدئة، تم خلالها وقف إطلاق النار غير المشروط لإنجاح مساعيه في إيجاد طريق السلام حول مبادرة الحديدة، ولكن - وللأسف - لم يتحقق أي شيء طيلة الفترة الماضية».

ولفت إلى أن الحكومة ذهبت إلى جنيف بحثاً عن السلام المنشود، ولم يحضر حينها الطرف الانقلابي إلى طاولة المشاورات التي قدم قبلها كل التعهدات للحضور، وهذا يدل على استخفاف الانقلابيين واستهتارهم بالأمم المتحدة ومبعوثها الخاص لليمن».

وحول ما دار خلال لقائه بالمبعوث الخاص في نيويورك، قال اليماني إن «اللقاء كان قصيراً، وكانت هناك رسالة من الرئيس اليمني، فحواها أن عليهم أن يعملوا من أجل السلام».

وأشار وزير الخارجية إلى أن الحكومة الشرعية ليس لديها خيار سوى السلام.

وحذر من رفع سقف التوقعات، والبناء على آمال كاذبة يقدمها الانقلابيون، وتحبط الشعب اليمني... وإن لم يتمكنوا من إنجاز السلام، فسيكون ذلك محبطاً لآمال الشعب الذي يبحث عن السلام.

telegram
المزيد في اخبار تقارير
قال سفير اليمن لدى الولايات المتحدة، أحمد عوض بن مبارك، إن الكونغرس الأميركي، وأطرافا سياسية في أميركا، تتاجر بالأزمة اليمنية ومعاناة الشعب، بتوظيفها واستغلالها
المزيد ...
أبدت الأوساط السياسية اليمنية تفاؤلاً حذراً بالاتفاق المنجز يوم الخميس الماضي في السويد، مع الميليشيات الحوثية. ففي الوقت الذي عده فيه كثير من السياسيين اختراقاً
المزيد ...
قال نائب هيئة رئاسة ما يسمى بـ"المجلس الانتقالي الجنوبي" هاني ين بريك ان المجلس التزم للسعودية والإمارات بالمساهمة في استعادة الشرعية في اليمن بقيادة فخامة الرئيس
المزيد ...
قال السفير الأمريكي الأسبق لدى اليمن جيرالد فيرستاين إن "استعادة الأمن والاستقرار في اليمن ستكون عملية طويلة الأجل"، مشيرا إلى أنه لا يمكن أن تكون مفاوضات السلام
المزيد ...
نجا نائب رئيس «المجلس الانتقالي الجنوبي»، هاني بن بريك، من محاولة تصفية مدبره نفذت بواسطة جرعة من السم كادت أن تودي بحياته، ووفقاً لمصادر مقربة من «المجلس
المزيد ...
قالت وكالة سبأ الحكومية ان الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية وصل اليوم الى الرياض قادماً من كليفلاند بالولايات المتحدة الأمريكية بعد استكمال اجراءه فحوصاته
المزيد ...

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
أي حديث يتعاكس في اللحظة الراهنة مع الآمال التي يعلقها الناس على أي انفراجة تقودهم نحو السلام ، بعد أن وصلوا
((الناظر الى تركيبة المجلس الانتقالي الجنوبي و عناصره ، قبل النظر إلى تركيبته القانونية و مدى مشروعيتها من
اتفاق السويد بين اليمنيين المتحاربين، خطوة كبيرة، لكن الشكوك أكبر حيال وفاء المتمردين الحوثيين به. ولولا أن
خلال الأسابيع الماضية عادت الحرب اليمنية، مرة أخرى، إلى الواجهة الدولية، لكنها حضرت بوصفها مأزقاً سعودياً
في تعامله مع أحداث ( مجزرة ) خاشقجي ( رحمه الله ) , أثبت التخبط السعودي الشامل أن إدارة شؤون الحكم أمر عسير وشائك
أتفق العالم أن ما جرى في اليمن في الحادي و العشرين من سبتمبر عام 2014 هو انقلاب على السلطة الشرعية المتخبة شعبيا
مرة أخرى يندب الانتقالي حظه، ويلوح بالخيار العسكري، ويعلن عدم التزامه بأي نتائج قد تفضي عنها مشاورات السويد،
الذي لا يعرف الحوثيين قد يظن أن في الأمر جديدا.. أبدا لا جديد.. واقصد لا جديد في شأن تحقيق سلام مستدام طرفه
بذل المبعوث الأممي الثالث إلى اليمن، البريطاني مارتن غريفيث، جهودا مضنية لجمع الحكومة الشرعية والمليشيات
عشية مشاورات السلام في ستوكهولم هناك ضغوط دولية كبيرة باتجاه توقيف الحرب في اليمن. ويبقى السؤال المهم هو: هل
اتبعنا على فيسبوك