من نحن | اتصل بنا | الجمعة 19 أبريل 2019 07:08 مساءً
منذ 16 ساعه و 25 دقيقه
اعتقلت قوات ما يسمى النخبة الشبوانية، عصر اليوم الجمعة، قيادي في المجلس الإنتقالي بمحافظة شبوة بعد مداهمة منزله بدون سابق إنذار . مشيرا إلى أن اعتقال القيادي (أ_ج_ع) جاء بدون اي سبب ولم تصدر النخبة اي بيان يوضح ملابسات الإعتقال، وأضاف شهود عيان بأنهم شاهدوا بعض جنود النخبة
منذ 16 ساعه و 28 دقيقه
ألقى وزير الاوقاف في الحكومة الشرعية أحمد زبين عطية اليوم خطبة الجمعة في الجامع الكبير بالغيضة عاصمة المهرة مشيدا بدور التحالف والسعودية وأهمية مايقومون به في #اليمن. يأتي هذا  بعد يوم واحد فقط من شن طائرات الأباتشي السعودية غارات على نقطة أمنية بالمهرة.
منذ 16 ساعه و 32 دقيقه
حالة من الاستقرار الأمني تشهده مدينة عدن، العاصمة اليمنية المؤقتة، أعاد لها شيئاً من الروح بعد سنوات من الحرب والاضطراب الذي أرهق وجه المدينة التاريخية التي تتوسد الجبل، وتنام في حضن البحر. قاد ما يسمى بـ"المجلس الانتقالي الجنوبي" في اليمن، الذي ظهر منتصف العام 2017، جملة من
منذ 16 ساعه و 38 دقيقه
توعد المثير للجدل نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي هاني بن بريك الحوثيين برد عنيف خلال يومين. وقال بن بريك ان الناس سترى ماسيحدث خلال يومين. واضاف بالقول: "الحوثي يستعين بالتهدئة في الحديدة وخطة انتشار قوات أجنبية ويضمن بذلك وجوده في الحديدة مع حماية أممية ويسحب قواته
منذ 16 ساعه و 42 دقيقه
يتكرر الجدل من آن لآخر حول ما تروجه صناعة الموضة لشكل الجسم المثالي، والضغوط على النساء تحديدا لتطويع أجسادهن لتناسب هذه المقاييس.   وأخذ الجدل منحى جديدا بعد إعلان شركة "فيكتوريا سيكريت" الشهر الماضي عن ضم عارضة الأزياء باربرا بالفين للعمل معها ، كأول عارضة في فئة

 alt=

صحيفة الإندبندنت: بريق "المجلس الانتقالي" الداعي لانفصال جنوب اليمن يخفت لدى انصاره
اليمن.. ربات بيوت أدمنّ “واتساب” للتعرف على أخبار الحرب والسياسة
قراءة في التحضيرات التي سبقت إنعقاد مجلس النواب بسيئون
سفير اليمن في واشنطن يكشف عن إغتيال للرئيس هادي لم ينجح
مقالات
 
 
الأربعاء 01 أغسطس 2018 07:53 مساءً

استحوا بالله عليكم

د. محمد جميح

لم يعد المواطن اليمني في عدن أو غيرها من مدن البلاد يلتفت للخطاب المضلل الذي يريد صرف الناس عن القاتل، وتمييع دماء الضحايا.
لا أحد يصدق أن الاغتيالات التي أصبحت شبه يومية في المدينة هي من عمل "حزب الإصلاح الإرهابي"، ولا وجود لخلايا نائمة تتبع "عفاش" في عدن، أما توجيه التهمة للحوثيين فمثير للسخرية.
على أمن عدن أن يعترف بالفشل الذريع، أن يعترف أنه ليس مؤسسة تتبع وزارة، بقدر ما هو جماعات تتبع "أبو فلان" و"أبو علان".
هل يعقل أن المدينة تغرق في بحر من الاغتيالات السياسية والأمنية، دون أن يُلقى القبض على متهم واحد خلال ثلاث سنوات وأكثر؟!
هل يعقل أن عدم إلقاء القبض على المتهمين يرجع لكونهم مجهولين وأذكياء إلى هذا الحد؟!
هل يعني عدم القبض عليهم أنهم يستقوون بأطراف سياسية وأمنية وعسكرية؟
هل عادت حملة الاغتيالات لكي تقول إن الإفراج عن بعض المعتقلين قسرياً كان خطأً، على الرغم من أن هؤلاء المعتقلين لم توجه لهم أي تهمة؟
هل يراد تصفية هؤلاء المعتقلين بعد الإفراج عنهم تحت ضغط المناشدات الدولية والحملات الإعلامية؟
هل تريد الأيادي التي تحرك هؤلاء المجرمين الجوالين في عدن أن تثبت أن الرئيس هادي في خطر وأن عليه مغادرة البلاد؟
هل تريد تلك الأيادي أن تقول إن الحكومة لم تعد قادرة على ضبط الوضع الأمني، وبالتالي فإن عليها الرحيل؟
هل يراد ترهيب أبناء عدن حتى لا يطالبوا بأدنى الخدمات الأساسية من ماء وكهرباء؟!
هل يراد ترهيب أبناء المدينة بالموت، لكي يرضوا بانعدام الخدمات؟!
خلال الفترة الماضية، قتل-غيلةً- في عدن مسؤولون عسكريون وأمنيون ومدنيون، وقادة مقاومة وأئمة مساجد وقياديون حزبيون ومواطنون عاديون، دون أن يلقى القبض على المجرمين!
هل الأمر صعب إلى هذه الدرجة، أم أن الأمر مطلوب إلى هذا الحد؟!
تقولون إنكم هزمتم الإرهاب والإصلاح والإخوان المسلمين والحوثيين والجن والعفاريت، وإنكم ضبطتم "أخطر خلية إرهابية" على مستوى العالم، ثم تعودون مع كل اغتيال تتهمون الإصلاح وعفاش والحوثي و"ام الصبيان" بتنفيذ الاغتيالات!
لماذا-إذن-لا تلقون القبض على هؤلاء الإصلاحيين و"العفاشيين" والحوثيين المتهمين بتنفيذ الاغتيالات في عدن، وتعرضونهم للشعب كي يعرفهم، ومن ثم تحاكمونهم وتوقعون عليهم العقوبات المستحقة؟!
ما هذا التناقض الفاضح؟!
أما انت يا حكومة، وأنت يا تحالف، يا قادة المقاومة والجيش، بالله عليكم كيف تريدون أن تفتح السفارات مقرات لها في عدن وهي تغرق في دماء أبنائها، وخلافات ساستها؟!
كيف تريدون للمنظمات الدولية أن تفتح فروعاً لها في المدينة، فيما لا يستطيع وزراء في الحكومة أن يفتحوا مكاتب لهم فيها؟!
بالله عليكم، كيف تريدون استعادة الحديدة وأنتم لم تستعيدوا عدن نفسها من أيد "تجار المسدسات الكاتمة"؟!
كل كوارث اليمن تأتي من خلافات اليمنيين السياسية، لولا الخلافات السياسية لما تغول الحوثي، وهو "لص" في عباءة دينية، لولا الخلافات السياسية لما غرقت عدن اليوم في بحر من الدم، لولا الخلافات السياسية المقيتة لما طالت معارك استعادة اليمن من أيدي الانقلابيين كل هذه الفترة.
بالله عليكم ارتقوا قليلاً إلى مستوى تاريخ بلادكم، استحوا من ماضيكم العريق، من آثار أجدادكم في الجبال والسهول وفي الصحراء.
ارتقوا إلى مستوى الجرح اليمني، إلى مستوى شعب نبيل صابر في صنعاء وفي عدن، في الجنوب والشمال، بلا مرتبات ولا خدمات، فيما أنتم تتقزمون يوماً بعد يوم، وتهبطون إلى مستوى نفوسكم النحيلة وجيوبكم المنتفخة.

استحوا بالله عليكم...!


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
لا تغضبوا يا أصدقائي في صنعاء دنيا كانت مخبأة لنا نحن عشاقها السريين ليست هذه مساهمة دعائية للحوثي ليتركنا في
تقول حكاية عربية قديمة إن رجلاً صالحاً مر في سوق وسمع جلبة، وعندما سأل عن السبب قيل له إنه الأمير يقطع يد سارق.
يدركَ الإصلاحيون عظم المسؤولية وجسامة التضحيات التي عليهم أن يستمروا في تقديمها في سبيل معركة استعادة
لكثرة التهويل الاعلامي الذي وصل الى درجة التطبيل لإلتئام مجلس النواب في شيئون بعد أربع سنوات عجاف من
"صالحت بيك أيامي سامحت بيك الزمن".. من أغنية أنت عمري للسيدة أم كلثوم     حضرموت أسعدتنا بالأمس مرتين
من كان يصدق ان مدينة صغيرة بحجم سيئون ستختطف أنظار اليمنيين ووسائل الإعلام العربية والدولية بإستضافتها اهم
استعاد اليمنيون صوتهم بعد أربع سنين من الكتمان القسري ، وحشدت "سيئون" نواب الشعب في تظاهرة لا تخلو من الفخر
أخيرا، استعاد معسكر الشرعية في اليمن، السلطة التشريعية التي ظلت في قبضة الحوثيين طيلة أربعة أعوام
دخل الحوثيون صنعاء في سبتمبر 2014، وعلى الفور أصدروا "الإعلان الدستوري" الذي ألغى الدستور ومجلس النواب، وسلم
للشيطان أعمال وعادات في شهر شعبان ، لم تختلف ولم تتغير في الجاهلية والإسلام ، و هو الشهر الثامن من السنة
اتبعنا على فيسبوك