من نحن | اتصل بنا | ارسل خبر | الجمعة 19 سبتمبر 2014 08:43 مساءً
منذ 6 دقائق
أفادت مصادر محلية بصنعاء أن الطيران الحربي فتح حاجز الصوت على مقربة من تجمعات مسلحة للحوثيين وبدء بقصف بعضها في شارع الثلاثين شمال العاصمة صنعاء.   ومع اشتداد قصف الحوثيين لمباني خدمية ومنازل قيادات عسكرية يقوم الجيش اليمني حاليا بإنتشار مكثف على مداخل ومخارج صنعاء
منذ ساعه و 5 دقائق
 توقفت الشبكات الثلاث للتلفزيون اليمني عن البث الجمعة بسبب القصف الكثيف المنسوب الى المتمردين الشيعة والذي استهدف مقرها في صنعاء، كما اعلن مسؤول في القطاع السمعي البصري. وقال هذا المسؤول ان عمليات البث على الشبكة الاولى للتلفزيون اليمني ومحطتي اليمن وسبأ "توقفت بسبب قصف
منذ ساعه و 19 دقيقه
أعرب الاتحاد الدولي للصحفيين  عن صدمته العميقة من الأخبار المفزعة  عن القصف المتواصل من قبل مسلحين من جماعة الحوثي على مبنى تلفزيون "اليمن" الحكومي. وطالب الاتحاد الدولي للصحفيين بوقف فوري للقصف ومحاسبة المسؤولين عنه.  ووفقا لنقابة الصحفيين اليمنيين،  فقد بدأت
منذ ساعه و 29 دقيقه
أعرب مساعد أمين عام الأمم المتحدة ومستشاره الخاص لليمن جمال بنعمر عن أسفه البالغ لتدهور الأوضاع في العاصمة وصنعاء ووصولها إلى حد استخدام السلاح في وقت تتواصل الجهود من أجل التوصل الى حل سلمي للازمة. . مشددا على ضرورة وقف جميع اعمال العنف فورا وأن يتصرف الجميع بحكمة. وبحسب
منذ ساعه و 41 دقيقه
جددت ميليشيات الحوثي المسلحة يوم الجمعة قصفها على مقر التلفزيون اليمني في العاصمة صنعاء بمختلف الأسلحة. وقال مسؤول في التلفزيون إن ميليشيات الحوثي المسلحة قصفت عصر يوم الجمعة مقر التلفزيون بمختلف الأسلحة ومن عدة جهات. وذكر المصدر أن القصف استهدف خطوط الكهرباء ما تسبب في
اخبار تقارير

بامعلم يقلب الطاولة على الجميع وخيبة أمل تصيب معارضيه في المكلا اليوم

عدن بوست - خاص: السبت 01 سبتمبر 2012 09:44 مساءً

في اطار الحملة الممنهجة من قبل جناح في حراك حضرموت يرى بانه احق بالجنوب وانه الوارث الشرعي للنضال تم اليوم  التخطيط ومحاولة قيام بعض المدسوسين بمنع المناضل احمد بامعلم من تقدم اي مسيرة او الصعود على اي منصة بغرض القاء كلمته بمناسبة يوم الجيش الجنوبي ووفقا لمصادر متطابقة من حصرموت فإن بامعلم قاد مسيرة حاشدة والتي كان مقرراً لها ان تتجة الى ساحة الحرية غير ان بعض المكونات إستبقت ذالك بنصب منصة والتهديد بمنع بامعلم من إعتلاء المنصة .

غير ان الشيخ احمد اتجة بالطوفان صوب منصة تم تجهيزها ظهر اليوم في حي السلام .

وفي ذات الصدد كانت المكلا على مشهدين نقيضين عصر اليوم, حيث اكتض الالاف من مواطني المكلا في مهرجان مجلس الحراك الذي يرأسة الشيخ بامعلم .

فيما ظلت ساحة الحرية التي جهزها الجناح الاخر بقيادة باحشوان وبدعم من فادي ووالده باعوم خاوية على عروشها وسط خيبة امل بادية على وجوه معارضي بامعلم, وكان المواطنون في شارع المكلا وفي المقاهي الكل يتحدث بصريح العباره والكل يقول بالنص ( الكأس لبامعلم ..) في اشارة الى نجاحة في حشد اكبر عدد رغم كل الحملات التي قيلت فيه.

وأثبت بامعلم للجميع ان الشارع بيده فقط .. وان المزايدين ليس لهم موقع في الاعراب ..وماجرى اليوم خير دليل على ذالك ...

وتساءل بعض الناشطين هل سيتعظ الجميع ويعرفون ان الشارع لن يقبل سوى قائدا بمواصفات القياده الحقة وفق ماتتطلبة المرحلة وان عهد الزعامات الكرتونية قد إنتهت والى غير رجعة؟؟

الأكثر قراءة
مقالات الرأي
حتى اللحظة لاتزال كل الاتفاقيات بين اللجنة الرئاسية والحركة الحوثية غامضة، وكل التناولات هي «تسريبات»
لن تفقد اليمن كبرياءها أبدا يقيني الان أكثر رسوخا. ثقتي بشعبنا الحر اكبر من ان تهزمها الخطوب والأيام الحالكة
استطاع الحوثي وجماعته المسلحة أن يستعطفون البسطاء في المجتمع اليمني من خلال رفعه لهدف اسقاط الجرعة والتي
وصل الحال إلى آخر ما يمكن أن يكون عليه, حيث إن جماعة مسلّحة تبسط مخيماتها وينتشر مسلّحوها على شوارع العاصمة
لعل من أخطر المراحل التي مر  بها اليمن هي هذه المرحلة حيث يتسيد المشهد السياسي تباينات مختلفة وانقسامات
اتبعنا على فيسبوك
جميع الحقوق محفوظة لـ [عدن بوست] ©2014