من نحن | اتصل بنا | الأحد 26 أبريل 2015 05:14 صباحاً
منذ 10 ساعات و 41 دقيقه
"الرئيس الجنوبي السابق علي سالم البيض، سيقوم بزيارة للرياض، خلال الأيام المقبلة، بدعوة رسمية من السعودية" يخبو الشق السياسي في اليمن المتعلق بمفاوضات مزعومة لا يظهر لها أثر، على وقع استمرار لغة الحرب، في حين تتجه الأنظار إلى الجنوب الذي بات محطّ صراع على الشعبية والنفوذ
منذ 10 ساعات و 44 دقيقه
بعدما رفعت عمليات "عاصفة الحزم" في اليمن، الغطاء الإقليمي والمحاباة الدولية للرئيس اليمني المخلوع علي عبدالله صالح، بدأت القوى الدولية تفرج عن معلومات في غاية السرية عن علاقات الأخير المشبوهة بتنظيم "القاعدة"، رغم تحالفه المعلن مع حركة مسلحة أخرى معادية أيديولوجياً
منذ 11 ساعه و 4 دقائق
اعلن العميد الدكتور أحمد الموساي قائد شرطة حراسة المنشآت وحماية الشخصيات في اليمن انضمامه للشرعية . وذكر "مارب برس" أن العميد الدكتور أحمد الموساي أعلن انضمامه وتأييده للشرعية في اليمن ممثلة بالرئيس عبدربه منصور هادي . ويعد العميد الموساي من أبناء محافظة مديرية حريب محافظة
منذ 11 ساعه و 16 دقيقه
ربط رئيس الوزراء الباكستاني، مشاركة بلاده في العمليات العسكرية التي تنفذها قوات التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن, بتعرض أمن المملكة وسيادتها لأي عدوان. وقال محمد نواز شريف في بيان صادر عن الخارجية الباكستانية، الليلة الماضية “إن باكستان لن تقف مكتوفة الأيدي إذا
منذ 13 ساعه و 29 دقيقه
يناشد اكثر من 945 اسرة من مديرية ومدينة  الضالع  لعدد 6615 نسمه من سكان مديرية الضالع جلهم نازحبن الى مديريات جحاف والازارق وقعطبة المنظمات الدولية التابعة للامم المتحدة ووصناديق الاغاثة العالمية سرعة اغاثتهم وتلبية احتيجاتهم الاساسية من مأكل ومشرب وسكن  وغيرها من
تقرير يكشف خسائر الحوثيين في تعز (تفاصيل)
صالح يقاتل على الأرض ويناور بالمبادرات
كارثة إنسانية تطرق أبواب عدن
حقيقة منع حزب الاصلاح من العمل السياسي (تفاصيل)
حقوق وحريات

الفتاة السعودية الهاربة مع شاب يمني تؤكد في قاعة المحكمة أنها جاءت لليمن بإرداتها وليس هربا ووالدها يصفها بالمسحورة

عدن بوست - صنعاء: الاثنين 28 أكتوبر 2013 04:43 مساءً
صورة الفتاة ووالدها

قالت صحيفة سعودية ان القضاء اليمني وجه تهمة الدخول غير المشروع الى الاراضي اليمنية للفتاة السعودية التي هربت مع شاب يمني والمعروفة اعلاميا بفتاة بحر ابو سكينة.
وأكدت صحيفة الوطن السعودية ان القضاء اليمني عقد امس الجلسة الثانية من محاكمة الفتاة السعودية التي وصلت إلى اليمن عن طريق تهريبها بواسطة شاب يمني يبلغ من العمر 28 عاماً كان مقيما في المملكة ويدعى عرفات صالح القاضي.
وأشارت الصحيفة إلى ان الجلسة عقدت أمس في ظل غياب محام للفتاة، بعد تأجيلها الأسبوع الماضي، إلا أنه تم تأجيل المحاكمة إلى الأحد المقبل لمواصلة الاستماع إلى أقوال الفتاة التي حضرت الجلسة مع الشاب الذي عمل على تهريبها قبل أكثر من ثلاثة أسابيع.
ونقلت ذات الصحيفة السعودية عن مصادر لم تسمها قولها أن النيابة العامة وجهت للفتاة تهمة الدخول إلى الأراضي اليمنية بطريقة غير مشروعة، وطالبت بإعادتها إلى أهلها في المملكة، إلا أن الفتاة نفت ذلك، وقالت إنها دخلت إلى اليمن وسلمت نفسها للسلطات بشكل طبيعي، وأنها جاءت إلى اليمن بإرادتها وليس هرباً.
كما وجهت النيابة العامة للشاب اليمني تهمة تهريب الفتاة بالتنسيق والاتفاق مع مواطن سعودي، لم تذكر اسمه. وقد حضر الجلسة مندوب عن وزارة حقوق الإنسان اليمنية، بالإضافة إلى ممثل عن المفوضية السامية لشؤون اللاجئين، الذي سلم الفتاة استمارة طلب منها تعبئتها، إلا أن النيابة صادرت الاستمارة بعد انتهاء المحكمة، وطلبت حضور وزيرة حقوق الإنسان في اليمن حورية مشهور.
ومن ناحية اخرى نقلت الصحيفة السعودية عن والد الفتاة عبدالله السكيني قوله إنه يرفض كل تحقيق يجرى معها في اليمن، كما يرفض عرضها على القضاء اليمني، وكل إفادة تؤخذ منها كونها في غير وعيها، وطالب الجهات المختصة في المملكة بإحضارها وإخضاعها للعلاج حتى يذهب “السحر” عنها لتعي ما تقول ومن ثم أخذ جميع أقوالها وهي في كامل قواها العقلية من جانب السلطات والقضاء السعودي. 

المزيد في حقوق وحريات
الأكثر قراءة
مقالات الرأي
الرئيس السابق, علي صالح, وجه دعوة مختصرة للحوار والتسامح وتطبيق قرار مجلس الامن وإيقاف عملية إعادة الامل التي
منذ ان تمدد الحوثيون بشكل سريع الى معظم المحافظات اليمنية وسيطروا على مؤسسات الدولة المدنية والعسكرية
سُئلتُ يومًا عن سبب إلحاقي لفظ الفارسية المجوسية حال ذكري دولة إيران فقلتُ له : لم يأت ِ ذلك وفقًا لتعصب أعمى
مثل إعلان المملكة العربية السعودية أمس الثلاثاء عن توقف عمليات " عاصفة الحزم" مفاجئة غير متوقعة فقد سبق ذلك
خطاب “الحوثي” جاء تعبويا ومتحديا واعلانا لحرب استنزاف طويلة.. فلماذا لجأ الى هذا المنحى؟ وما هي الرسائل
اتبعنا على فيسبوك

جميع الحقوق محفوظة لـ [عدن بوست] ©2015